مؤشرات الأسواق لأعلى مستوياتها في شهر بدعم العقار والبنوك - البيان

السيولة تقترب من 500 مليون

مؤشرات الأسواق لأعلى مستوياتها في شهر بدعم العقار والبنوك

صعدت مؤشرات أسواق الأسهم المحلية لأعلى مستوياتها في أكثر من شهر بختام تداولات أمس بمكاسب سوقية تخطت 4.7 مليارات درهم وسط عمليات شراء للأجانب استهدفت الأسهم القيادية في قطاعي العقار والبنوك مع تفاؤل المستثمرين بنتائج الشركات القوية في الربع الثالث.

وارتفع سوق دبي بنسبة 0.74% ليغلق عند 2815.6 نقطة مع صعود أسهم العقار والبنوك والاستثمار، فيما صعد سوق أبوظبي بنسبة 0.63% ليستقر عند 5003.63 نقاط بدعم أسهم البنوك والعقار والطاقة.

ووصلت سيولة السوقين إلى 492.4 مليون درهم، منها 363.4 مليوناً في دبي، و129 مليوناً في أبوظبي، وجرى تداول 290.5 مليون سهم، موزعة بواقع 250.5 مليوناً في دبي، و40 مليوناً في أبوظبي من خلال 4950 صفقة.

وقال رائد دياب نائب رئيس قسم البحوث لدى «كامكو» للاستثمار، إن الأسواق المحلية أصبحت محط أنظار المستثمرين مع حفاظ المؤشرات الرئيسية على أدائها الإيجابي على وقع الأرباح الفصلية الإيجابية لمعظم البنوك والشركات والمحفزات الحكومية الأخيرة التي تهدف إلى جذب وتشجيع الاستثمارات العالمية.

وأوضح دياب أن القرارات الحكومية الأخيرة كان لها أثر إيجابي على المستثمرين، حيث من المتوقع أن تجذب سيولة واستثمارات إضافية إلى الأسواق، أيضاً كان للأنباء الأخيرة عن إمكانية عقد اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين أصداء إيجابية على معنويات المستثمرين.

وتوقع دياب استمرار الأداء الإيجابي للأسواق في الفترة المقبلة في ظل الموسم القوي للإفصاحات الفصلية، فضلاً عن وصول العديد من الأسهم إلى مستويات مغرية سمحت بجذب المستثمرين للبدء ببناء مراكز جديدة.

العقار

وصعد سوق دبي مع ارتفع قطاع العقار بنسبة 0.24% بدعم صعود أرابتك 8.13% ودريك آند سكل 0.78% وإعمار مولز 4.35%، فيما تراجع إعمار العقارية 0.19%، فيما زاد قطاع البنوك بنسبة 1% مع ارتفاع الإمارات دبي الوطني 2.09% واستقرار دبي الإسلامي.

وزاد قطاع النقل بنسبة 2.46% مدفوعاً بصعود العربية للطيران 0.98% وأرامكس 3.41% والخليج للملاحة 3.7%، كما ارتفع قطاع الاستثمار بنسبة 1.74% مع صعود دبي للاستثمار 1.25% وسوق دبي المالي 4.32%.

وهيمن أرابتك على النشاط بسيولة 70.8 مليون درهم، تلاه جي أف أتش بتداولات 56.3 مليون درهم، ثم إعمار العقارية بتداولات 38.24 مليون درهم. وحقق سهم غلفا أكبر نسبة صعود بنحو 14.93% فيما كان سهم الاستشارات المالية الدولية الأكثر تراجعاً بنسبة 9.86%.

البنوك

وفى سوق العاصمة، ارتفع قطاع البنوك بنسبة 1% مع صعود أبوظبي الأول 1.41%، وتعزز الصعود أيضاً بارتفاع قطاع العقار بنسبة 2.44% مع ارتفاع سهم الدار 2.89% كما صعد قطاع الطاقة بنسبة 0.21% مع ارتفاع أدنوك للتوزيع 0.85%.

في المقابل، انخفض قطاع الاتصالات بنسبة 0.46% مع تراجع سهم اتصالات بالنسبة نفسها. وهيمن أبوظبي الأول على السيولة مستقطباً نحو 38.26 مليون درهم، تلاه أبوظبي التجاري بسيولة 25.5 مليون درهم، ثم اتصالات بتداولات 21.5 مليون درهم.

الأجانب

مال المستثمرون العرب والخليجيون والأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار 23.76 مليون درهم، منها 14.3 مليوناً للأجانب، و7 ملايين للخليجيين، و2.35 مليون للعرب، في المقابل اتجه المستثمرون المواطنون نحو البيع بصافي استثمار 23.76 مليون درهم.

وتباين أداء المحافظ الاستثمارية، حيث اتجهت نحو الشراء في أبوظبي بصافي استثمار 16 مليون درهم، فيما مالت للبيع في دبي بصافي استثمار 38 مليون درهم، بينما اتجه المستثمرون الأفراد نحو البيع في أبوظبي بصافي استثمار 16 مليون درهم، ومالوا نحو الشراء في دبي بصافي استثمار 38 مليون درهم.

0.48 %

ارتفع مؤشر «فوتسي ناسداك دبي 20» بنسبة 0.48% إلى 3278.22 نقطة بعد التداول على 1.07 مليون سهم بقيمة 18.59 مليون دولار من خلال 134 عملية. تباين أداء العقود المستقبلية حيث جرى التداول على 7800 عقد بقيمة 1.7 مليون درهم من خلال 14 عملية، وارتفعت عقود أرابتك 8.13%.

 إفصاحات

ارتفعت أرباح شركة دبي للتأمين بنسبة 22.4% لتصل إلى 35.37 مليون درهم خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري مقابل أرباح 28.89 مليوناً بالفترة نفسها من العام الماضي.

أعلنت مجموعة جي إف أتش المدرجة في بورصات دبي والبحرين والكويت تأجيل موعد انعقاد اجتماع مجلس إدارتها إلى الثلاثاء المقبل لمناقشة واعتماد البيانات المالية للربع الثالث من 2018، والاطلاع على استراتيجية البنك وخطة العمل المتعلقة بالاندماج والاستحواذ والمحفظة العقارية.

قررت شركة «إسمنت رأس الخيمة» تأجيل اجتماع مجلس إدارتها إلى 12 نوفمبر الجاري لعدم اكتمال النصاب القانوني للانعقاد.

أعلنت شركة «الشارقة للإسمنت والتنمية الصناعية» عن بلوغ صافي أرباحها نحو 14.33 مليون درهم في التسعة أشهر الأولى من العام الجاري مقابل 43.58 مليوناً في الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك نتيجة زيادة تكاليف الطاقة اللازمة للتصنيع.

يجتمع مجلس إدارة شركة «إسمنت الخليج» في 11 نوفمبر الجاري لمناقشة واعتماد البيانات المالية عن التسعة أشهر الأولى من العام الجاري.

يعقد مجلس إدارة شركة الوطنية للتكافل (وطنية) اجتماعاً غداً لمناقشة واعتماد البيانات المالية للربع الثالث من العام الجاري.

وصلت أرباح شركة «رأس الخيمة لصناعة الإسمنت الأبيض» إلى 13.9 مليون درهم في التسعة أشهر الأولى من العام الجاري مقارنة بنحو 16.13 مليوناً في الفترة نفسها من العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات