«القصيرة» تنخفض باستثناء مدى شهر

ارتفاع أسعار الفائدة طويلة ومتوسطة الأجل

واصلت أمس أسعار الفائدة طويلة ومتوسطة الأجل (سنة وستة أشهر) ارتفاعها على مدار الأسبوع الماضي، بينما تراجعت أسعار الفائدة قصيرة الأجل، باستثناء أجل شهر.

وأفادت إحصاءات المصرف المركزي أمس بأن أسعار الفائدة لأجل عام ارتفعت أمس إلى 3.3045% مقابل 3.280% ليوم الأحد قبل الماضي، كما ارتفعت أسعار الفائدة لأجل 6 أشهر من 2.775% ليوم الأحد قبل الماضي إلى 2.8125% ليوم أمس.

وكشفت الإحصاءات عن تراجع أسعار الفائدة لليلة واحدة من 1.5925% ليوم الأحد قبل الماضي إلي 1.4770% ليوم أمس، كما تراجعت أسعار الفائدة لأجل أسبوع من 1.9405% إلى 1.8225%، وتراجعت أيضاً أسعار الفائدة لأجل 3 أشهر من 2.7750% إلى 2.5862%، بينما ارتفعت أسعار الفائدة لشهر من 2.1825% إلى 2.1972%.

وتشهد أسعار الفائدة طويلة ومتوسطة الأجل ارتفاعاً منذ تطبيق مصرف الإمارات المركزي منتصف أبريل الماضي لآلية جديدة لتحديد نسبة الفائدة على التعاملات بالدرهم، وصفها خبراء بأنها أكثر دقة وشفافية وتواكب أفضل الممارسات العالمية.

وكشف رصد لـ «البيان الاقتصادي» أنه على مدار 73 يوماً منذ تطبيق الآلية الجديدة فإن أسعار الفائدة طويلة الأجل لم تتراجع إلا خلال 3 أيام فقط عن المستوى الذي حققته قبل تطبيق الآلية الجديدة وهو 2.9376% ليوم 12 أبريل، وشهدت خلال 70 يوماً ارتفاعاً كان أقصاه يوم 6 أغسطس الماضي بتسجيل 3.3437%.

تعليقات

تعليقات