معظم مشتركي الإنترنت في الإمارات ينجزون معاملاتهم المصرفية رقمياً

دعت دراسة حديثة إلى ضرورة استفادة البنوك الإماراتية من انتشار التجارة الإلكترونية لدى المستهلكين، ودمج المزيد من عروض الشراء في تطبيقات الصيرفة الذكية بهدف تعزيز عمليات بيع المنتجات المصرفية إلكترونياً، حيث لا تزال حصتها من إجمالي تعاملات التجارة الإلكترونية عند حدودها الدنيا، خصوصاً مع وجود مساحة واسعة في القطاع المصرفي لابتكار منتجات مالية ومصرفية يمكن شراؤها إلكترونياً.

وأضافت الدراسة الصادرة عن «ماكينزي» إن ما لا يقل عن 80% من مشتركي الإنترنت في الإمارات يفضلون إنجاز معظم احتياجاتهم المصرفية من خلال الهواتف والأجهزة المحمولة الذكية والإنترنت فيما عبر 80% ممن شملتهم الدراسة عن استعدادهم لتحويل جزء من أصولهم المالية لبنك جديد يقدم خدمات مصرفية رقمية عالية المستوى.

وذكر التقرير أن «رقمنة» الخدمات المصرفية يساعد البنوك كثيراً في مواكبة الوتيرة المتسارعة للسوق بفضل الانتشار الكبير للأجهزة الذكية المحمولة، ويدعم العائد على رأس المال في البنوك بين 3 - 5%.

تعليقات

تعليقات