تباين أسبوعي وسط مشتريات أجنبية ومؤسساتية - البيان

تباين أسبوعي وسط مشتريات أجنبية ومؤسساتية

تباين أداء أسواق الأسهم المحلية في تداولات الأسبوع الماضي وسط عمليات شرائية للأجانب والمؤسسات تركزت على الأسهم القيادية، لا سيما في قطاعي العقار والبنوك فيما شهدت السيولة تحسنا نسبياً رغم بقائها عند مستويات متواضعة مع ترقب المستثمرين لمزيد من النتائج النصفية.

وصعد سوق دبي بنسبة 0.85% أو ما يعادل 25.14 نقطة مواصلاً مكاسبه للأسبوع الخامس على التوالي ليستقر عند 2973.94 نقطة مع صعود أسهم العقار والبنوك وانخفاض الاستثمار، فيما فقد سوق أبوظبي نحو 32.8 نقطة أو ما نسبته 0.68% ليغلق عند 4811.42 نقطة وسط هبوط شبه جماعي للقطاعات باستثناء ارتفاع الصناعة.

ووصلت السيولة خلال جلسات الأسبوع الماضي إلى نحو 1.46 مليار درهم، منها 774.6 مليون درهم في دبي، و694 مليون درهم في أبوظبي، وتداول المستثمرون على نحو 732.2 مليون سهم، منها 532.12 مليون سهم في دبي، و200 مليون سهم في أبوظبي، وذلك عبر تنفيذ 12.1 ألف صفقة.

وأظهر مسح لـ«البيان الاقتصادي»، اتجاه الأجانب نحو الشراء الأسبوع الماضي بصافي استثمار بلغ 124.7 مليون درهم، كذلك كثفت المؤسسات مشترياتها لتحقق صافي شراء بنحو 120 مليون درهم.

تفاؤل

وقالت المحللة الفنية منى مصطفى، عضو اللجنة العلمية بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، إن الأسواق المحلية حققت أداء متبايناً في تداولات الأسبوع الماضي، حيث استمر سوق دبي في صعوده الأسبوعي الخامس بفضل التفاؤل بعد النتائج القوية للبنوك مع ترقب المستثمرين لنتائج باقي الشركات القيادية خصوصاً «إعمار».

وأضافت لـ«البيان الاقتصادي»، أن تراجع سوق العاصمة كان طبيعياً في ظل تعرض الأسهم لعمليات جني أرباح مستحقة بعد مكاسب دامت عدة أسابيع متتالية، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن انخفاض السيولة يعد العامل المؤشر الوحيد في أداء الأسواق، لكنها تتوقع تحسنها تدريجياً خصوصاً مع استمرار موسم النتائج النصفية القوية والإيجابية.

بنوك

وجاء صعود سوق دبي مدعوماً بارتفاع قطاع البنوك بنسبة 1.1% مع صعود «دبي الإسلامي» 2.6% واستقرار سهم «الإمارات دبي الوطني»، إلى جانب ارتفع قطاع العقار بنسبة 0.98% مع نمو «إعمار العقارية» 0.57% و«الاتحاد العقارية» 0.28% و«داماك» 7.34%.

كما صعد قطاع النقل بنسبة 2% مع صعود سهم «أرامكس» 4.65% فيما استقر سهم «العربية للطيران» عند 1.05 درهم، وتراجع «الخليج للملاحة» 0.3%، في المقابل، تراجع قطاع الاستثمار 0.15% مع انخفاض «سوق دبي المالي» 0.2% و«السلام القابضة» 10%.

وهيمن «دبي الإسلامي» على النشاط خلال الأسبوع بنحو 120 مليون درهم، ليغلق عند 5.1 دراهم، ثم «إعمار العقاري»، بسيولة 94 مليون درهم، ليبلغ 5.3 دراهم، تلاه «جي إف إتش» بسيولة 48.37 مليون درهم، ليغلق عند 1.41 درهم.

وجاء سهم «أجليتي» في صدارة الأسهم الرابحة خلال الأسبوع بنسبة 14.9% إلى 7.86 دراهم، ثم سهم «الاستشارات المالية الدولية» بنسبة 8.94% إلى 0.33 درهم، تلاه سهم «داماك العقارية» بنسبة 7.34% إلى 2.34 درهم، فيما كان سهم «المصرف الخليجي التجاري» الأكثر هبوطاً بنسبة 11.29% إلى 84 فلساً، ثم «السلام القابضة» بنسبة 9.67% إلى 36 فلساً، تلاه «السلام البحرين» بنسبة 9.1% إلى درهم واحد.

اتصالات

وجاء تراجع سوق العاصمة مع انخفض قطاع البنوك بنسبة 0.5% بعد تراجع سهم «أبوظبي الأول» بنسبة 0.74%، فيما صعد «أبوظبي التجاري» بنسبة 1.41% ليحد من هبوط القطاع، ونزل قطاع الاتصالات بنسبة 1.17% مع هبوط سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها، فيما تماسك قطاع العقار مع استقرار سهم «الدار» وتراجع «إشراق» 1.64%. وهبط قطاع الطاقة بنسبة 1.25% مع انخفاض سهم «دانة غاز» 2.7% و«أدنوك للتوزيع» 1.21%، واستقرار سهم «طاقة».

وتصدر سهم «أبوظبي الأول» النشاط في سوق أبوظبي بسيولة بنحو 229.9 مليون درهم ليغلق عند 13.5 درهم، ثم «اتصالات» بسيولة 168.8 مليون درهم ليغلق عند 16.95 درهماً، تلاه «دانة غاز» مستقطباً نحو 58.7 مليون درهم ليبلغ مستوي 1.08 درهم.

وتصدر سهم «الشارقة للأسمنت» الرابحين في أبوظبي بنسبة 9.38% إلى 1.50 درهم، تلاه «الإمارات لقيادة السيارات» بنسبة 8.8% إلى 7.4 دراهم، ثم «أركان لمواد البناء» بنسبة 3.5% إلى 59 فلساً، فيما كان سهم «رأس الخيمة للأسمنت الأبيض» الأكثر انخفاضاً بنسبة 15.73% إلى 0.75 درهم، تلاه «بنك الاستثمار» متراجعاً 10.53% إلى 2.04 درهم، ثم سهم «أبوظبي لبناء السفن» منخفضاً بنسبة 7.46% إلى 1.86 درهم.

3300

قالت منى مصطفى عضو اللجنة العلمية بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، إن مؤشر سوق دبي المالي يستهدف 3300 نقطة على المدى المتوسط ولديه دعم عند 2800 ومقاومة عند 3060 نقطة، بينما يستهدف سوق أبوظبي 5200 نقطة ولديه مقاومة عند 4960 ودعم عند 4600 نقطة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات