«أبوظبي الإسلامي» يطلق شهادات استثمار في أسهم التكنولوجيا

أطلق مصرف أبوظبي الإسلامي شهادات استثمار في سلة أسهم عدد من شركات التكنولوجيا السحابية العالمية، وذلك بهدف الاستفادة من مقومات وآفاق النمو القوية التي تتمتع بها صناعة التكنولوجيا السحابية.

وتوفر هذه الشهادات، التي تبلغ فترة استحقاقها سنة واحدة، حماية لرأس المال بنسبة 100% عند الاستحقاق بهدف الحد من المخاطر الاستثمارية بأكبر درجة ممكنة، علماً بأن باب الاستثمار في الشهادات مفتوح لغاية 23 يونيو 2018، بنسبة مشاركة قدرها 30% في الأداء الإيجابي الصعودي.

وسيكون من حق صاحب الشهادة استرداد استثماره بعد فترة التجميد التي تبلغ ثلاثة أشهر، وذلك على أساس شهري. وتتيح الشهادة لصاحبها فرصة الاستثمار في سلة أسهم عدد من الشركات الرائدة عالمياً في قطاع تكنولوجيا المعلومات، بما في ذلك أمازون، ومايكروسوفت، وإس ايه بي، وريد هات، وأوراكل كوربوريشن، وسيلزفورس.

وقال سيف العلكيم، رئيس قطاع إدارة الثروات والخدمات المصرفية للعملاء المميزين في مصرف أبوظبي الإسلامي: «تلعب التكنولوجيا السحابية دوراً أساسياً في الاقتصاد العالمي، وتكاد تعتمد جميع الشركات اليوم على الخدمات التكنولوجية التي يقدمها المزودون المتخصصون بهذا المجال.

وتم اختيار الشركات التي سيتم الاستثمار في أسهمها نظراً لكونها شركات ابتكارية إما تهيمن على القطاع التكنولوجي أو أنها تواصل إحداث تأثير كبير فيه. ومن خلال هذه الشهادة الاستثمارية، يفتح مصرف أبوظبي الإسلامي الباب أمام عملاه للاستفادة من آفاق النمو الواعدة التي يتمتع بها هذا القطاع، مع الأمان المتمثل في توفير حماية كاملة لرأس المال».

نمو

وأشار تقرير أصدرته شركة «إنتيليجنت داتا كوربوريشن» إلى أن صناعة التكنولوجيا السحابية تشهد نمواً أسرع بسبع مرات مقارنة مع بقية مجالات قطاع تكنولوجيا المعلومات. بينما أورد بحث لمؤسسة «برايس ووتر هاوس كوبرز» أنه بحلول عام 2025 ستكون 55% من الشركات الكبرى قد نفذت بنجاح استراتيجية نقل كامل عملياتها المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات إلى منصات الحوسبة السحابية.

ومن جهة أخرى، أشارت أحدث توقعات مؤسسة «آي دي سي» إلى أن حجم الإنفاق على خدمات الحوسبة السحابية العامة سينمو بحوالي 25% هذا العام، ليبلغ 122 مليار دولار، مع توقعات باستمرار منحنى النمو تصاعدياً حتى نهاية العام 2020.

تعليقات

تعليقات