«دبي المالي» يُطلق نظاماً إلكترونياً لتوزيع الأرباح النقدية للشركات المدرجة

أطلق سوق دبي المالي أمس نظاماً الكترونياً مبتكراً لتوزيع الأرباح النقدية على المساهمين ضمن استراتيجيته لتزويد كافة فئات المتعاملين بخدمات وحلول ذكية وفعالة بما يواكب رؤية القيادة بشأن التوسع في تطبيق التحول الرقمي.

ويتسم النظام الجديد بغياب أي تداخل للعنصر البشري في عملية التوزيع سواء للحسابات المصرفية للمستثمرين أو لحساب بطاقة آيفستر، إذ يستند إلى قاعدة بيانات متكاملة ومحدثة باستمرار توضح التوزيعات الجديدة لكل مستثمر والتوزيعات غير المستلمة والتوزيعات المستلمة سابقاً، الأمر الذي ينطوي على قيمة مضافة كبرى على صعيد سرعة إنجاز عملية توزيع الأرباح.

ويتيح هذا النظام تغذية قاعدة البيانات الإلكترونية بالبيانات المحدثة للمستثمرين وقوائم المستثمرين المستحقين للتوزيعات والمبالغ المحددة لكل مستثمر، وعليه يتم توزيع الأموال تلقائياً، إذ يتم تحويل المبالغ المستحقة إلى الحساب المصرفي للمستثمر أو حساب بطاقة آيفستر الخاصة به بمجرد اختياره لوسيلة التوزيع المفضلة.

نقلات

وقالت مريم فكري، الرئيس التنفيذي للعمليات ورئيس قطاع التقاص والتسوية والإيداع في سوق دبي المالي: «يسعدنا إطلاق النظام الإلكتروني لتوزيع الأرباح، في خطوة أولى من نوعها، بما يعزز المكانة الرائدة للسوق في صدارة الأسواق الأكثر ابتكاراً وتميزاً عبر مجموعة من الخدمات التي مثلت نقلات نوعية في أساليب إنجاز الخدمة بقطاع أسواق المال.

علماً أن السوق بادر منذ العام 2011 بتطوير حل رائد لتوزيع الأرباح عبر بطاقة آيفستر وكذلك بالتحويل إلى الحسابات المصرفية بدلاً من الأسلوب التقليدي لتوزيع الأرباح من خلال إصدار الشيكات. إن هذه الخطوة المهمة تعكس التزامنا الدائم بتطوير خدمات نوعية تلبي تطلعات مختلف شرائح المتعاملين.

وأوضحت أن النظام ينطوي على مزايا عديدة للمستثمرين الذين يتطلعون دوماً للحصول على توزيعات أرباحهم بفاعلية وفي أسرع وقت ممكن، وكذلك للشركات المدرجة التي كانت تتكبد الكثير من الجهد والكلفة لإدارة عملية توزيع الأرباح على مساهميها. لقد حقق فريق العمل في سوق دبي المالي نجاحاً كبيراً في تطوير هذا النظام الإلكتروني داخلياً ودون الاستعانة بأي من مزودي التقنية الخارجيين،.

حيث وفر السوق كافة الموارد التقنية والبشرية اللازمة لتحقيق هذا الإنجاز، الذي تنتفي معه الحاجة إلى عدد من الخطوات الإجرائية المعتادة في مثل هذه الحالات. ونحن على ثقة أنه سيمثل إضافة مهمة إلى سجل السوق الحافل بالنجاحات في مجال خدمات أسواق المال، وسيعزز قدرتنا على صعيد تحقيق أعلى معدلات رضا المتعاملين من مستثمرين وشركات مدرجة وغيرهم.»

جاهزية

وتجدر الإشارة إلى أن السوق أنجز بنجاح خلال العام الماضي عملية توزيع الأرباح الخاصة بالسنة المالية 2016، حيث تم توزيع ما مجموعه 13.3 مليار درهم على 429 ألف مستثمر يمثلون مساهمي 35 شركة أوكلت للسوق مهمة توزيع الأرباح نيابة عنها.

ويدعم إطلاق النظام الجديد جاهزية السوق التامة لإدارة موسم توزيعات أرباح السنة المالية 2017 خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

تعليقات

تعليقات