#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

سوق دبي يتراجع %0.17 .. و«أبوظبي» يصعد %0.11

الأسهم المحلية.. تحسّن في السيولة وتباين في الإغلاقات

دعم سهما "إعمار العقارية" و"اتصالات" تماسك أسواق الأسهم المحلية في ختام تداولات أمس وسط تحسن نسبي في مستويات السيولة مع تخطيها 400 مليون درهم، فيما واصلت الأسهم مزدوجة الإدراج تصدرها لنشاط الأسواق مع استحواذها على جانب كبير من قيم وأحجام التداولات.

وهبط سوق دبي بنسبة 0.17% أو ما يعادل 5.47 نقاط ليغلق عند 3206.56 نقاط بضغط هبوط سهم "دبي الإسلامي" لكن صعود سهمي "إعمار العقارية" و"الإمارات دبي الوطني" حد من وتيرة تراجع السوق.

وربح سوق أبوظبي 5.09 نقاط أو ما نسبته 0.11% ليستقر عند 4609.55 نقاط مواصلاً صعوده للجلسة الثانية على التوالي مع ارتفاع "اتصالات" 0.87% و"دانة غاز" 1.33%، بينما تراجع "أبوظبي الأول" مع تعرضه لعمليات جني أرباح مستحقة بعد بلوغه أعلى مستوياته في 34 شهراً.

وارتفعت سيولة السوقين إلى 446.39 مليون درهم منها 310.6 ملايين في دبي و135.7 مليوناً في أبوظبي، وجرى تداول 299.5 مليون سهم منها 252.9 مليوناً في دبي و46.6 مليوناً في أبوظبي، وذلك من خلال تنفيذ 4576 صفقة.

فرص

وقال المحلل المالي وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري الوطني لمعهد الاستثمار والأوراق المالية البريطاني في الإمارات، إن أداء الأسواق المحلية أمس كان أفضل من الجلسات السابقة لكن تظل الأسواق تفتقر إلى لاعب قائد مؤسسي قادر على استغلال الفرص المتاحة.

وأضاف الطه لـــــ"البيان الاقتصادي": حتى الآن لا يوجد سبب منطقي نستطيع أن نعول عليه سبب الأداء الضعيف للأسواق خلال الفترة الماضية وخصوصاً في ظل أوضاع الاقتصاد الوطني وكذلك الأداء ويرى الطه أن السبب في هذا الأداء المخيب للآمال يرجع إلى حالة من القلق والارتباك مسيطرة على معنويات المستثمرين نوعت من العدوى والارتباك غير الواضح، مبيناً أن المستثمرين وصلوا إلى حالة نفسية متأزمة وباتوا لا يقبلون بالنصائح.

ولفت الطه إلى سيطرة العمليات المضاربية على التداولات وهو ما ظهر جلياً خلال الجلسات القليلة الماضية مع تصدر الأسهم مزدوجة الإدراج الضعيفة من الناحية المالية للتداولات، بينما الأسهم صاحبة الأداء المالي القوي لا تشهد تداولات نشطة. ورهن الطه تحسن أداء الأسواق خلال الفترة القادمة بتعافي السيولة مشيراً إلى أن متوسط قيم التداولات للجلسة الواحدة في يناير بلغ 405 ملايين درهم، انخفض إلى 290 مليون درهم للجلسة الواحدة في فبراير، ومع ذلك استحوذت أسهم الإدراجات الثانوية على نحو 25% من التداولات.

ضغوط

وضغط تراجع سهم "بنك دبي الإسلامي" على أداء سوق دبي مع انخفاضه بنسبة 0.71% إلى جانب هبوط "إعمار للتطوير" بنسبة 1.5% و"إعمار مولز" 1.38% و"سوق دبي المالي" 0.92%، بينما في المقابل، صعد سهم "الإمارات دبي الوطني" و"إعمار العقارية" بنحو 0.56% و0.65% على التوالي، واستقر "أرابتك" من دون تغيير.

وخطفت أسهم الإدراج المزدوج الأضواء مع تصدر سهم "الإثمار القابضة" النشاط بالقيم بنحو 88.4 مليون درهم بتداول 44.3 مليون سهم وأغلق رابحاً 2.86%، فيما تصدر سهم "مصرف السلام" النشاط بالأحجام بنحو 65.26 مليون سهم بقيمة 46.5 مليون درهم وأغلق رابحاً 8.33%، بينما حل سهم "جي أف اتش" في المرتبة الثالثة من حيث النشاط بالقيم والأحجام بنحو 48.2 مليون سهم بقيمة 33.6 مليون درهم.

قيادة

وفى سوق العاصمة، قاد سهم "اتصالات" وتيرة الصعود مع ارتفاع بنسبة 0.87% إلى جانب ارتفاع "دانة غاز" بنسبة 1.33% و"مصرف أبوظبي الإسلامي" 0.74% و"الواحة كابيتال" 0.47%. بينما تصدر سهم "بنك أبوظبي الأول" النشاط بالقيم بنحو 49.39 مليون درهم وأغلق متراجعاً 0.43%، فيما تصدر "رأس الخيمة العقارية" النشاط بالأحجام بنحو 12.5 مليون سهم وارتفع بنسبة 1.2%. وشهدت العقود المستقبلية في ناسداك دبي أمس تداولات ضعيفة على نحو 750 عقداً بقيمة 189.7 ألف درهم من خلال عمليتي تداول، وارتفعت عقود "الدار" بنسبة 1.47% بينما استقرت عقود "داماك" من دون تغيير.

ملخص التداولات

البند سوق دبي سوق أبوظبي

المؤشر -0.17% +0.11%

قيم التداول 310.6 ملايين درهم 135.7 مليون درهم

أحجام التداول 252.9 مليون سهم 46.6 مليون سهم

عدد الصفقات 3513 1063

الأكثر ارتفاعاً مصرف السلام 8.33%+ البنك التجاري الدولي 6.38%+

الأكثر انخفاضاً دبي للاستثمار 1.79%- رأس الخيمة للدواجن 3.23%-

إفصاحات

قرر مجلس إدارة بنك الإمارات دبي الوطني عقد اجتماع غداً لمناقشة تحديد موعد ومكان الجمعية العمومية السنوي.

تعقد شركة أسمنت رأس الخيمة اجتماع الجمعية العمومية 15 مارس الجاري للنظر في عدم توزيع أرباح عن العام 2017.

أعلن البنك العربي المتحد تعيين محمد بن عبدالله النعيمي في منصب الرئيس التنفيذي بالإنابة لدى البنك.

قرر مجلس إدارة مصرف الإمارات الإسلامي عقد اجتماع غداً لمناقشة تحديد موعد ومكان الجمعية العمومية السنوي.

ينظر بنك الإمارات للاستثمار يوم 28 الجاري مقترح مجلس الإدارة بعدم توزيع أرباح عن 2017.

تعليقات

تعليقات