#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«أبوظبي الأول» عند أعلى مستوياته في 34 شهراً

الأسواق تتحدى تدني السيولة بانطلاقة خضراء

الأسهم تستهل الأسبوع بالأخضر | تصوير: ناصر بابو

استهلت أسواق الأسهم المحلية تداولات الأسبوع في المنطقة الخضراء وسط تراجع ملحوظ في مستويات السيولة لتهبط إلى أدنى مستوياتها بعد بلوغها 200 مليون درهم مع استمرار تراجع شهية المستثمرين في ظل سيطرة الحذر والترقب على تعاملاتهم.

وارتفع سوق دبي بنسبة 0.1% أو ما يعادل 3.05 نقاط ليغلق عند 3212.03 نقطة مدعوماً بصعود سهم «دبي للاستثمار» و«بنك دبي الإسلامي»، فيما خطف سهم «الإثمار القابضة» الأنظار بعد استحواذه على أكثر من ربع سيولة سوق دبي.

وربح سوق أبوظبي نحو 9.48 نقاط أو ما نسبته 0.21% ليغلق عند 4604.46 نقاط بدعم صعود سهم «بنك أبوظبي الأول» لأعلى مستوياته في 34 شهراً، إضافة إلى مكاسب سهمي «اتصالات» و«أدنوك للتوزيع».

وتدنت سيولة السوقين إلى نحو 200.2 مليون درهم منها 125.4 مليوناً في دبي و74.8 مليوناً في أبوظبي، وجرى تنفيذ 173.4 مليون سهم منها 140.18 مليوناً في دبي و33.29 مليوناً في أبوظبي، من خلال 2443 صفقة.

وقال المحلل المالي عمرو حسين، إن الأسواق المحلية نجحت في الإغلاق في المنطقة الخضراء مدعومة بصعود بعض الأسهم القيادية، مبيناً أن انخفاض السيولة يعد العائق الوحيد أمام استعادة زخم الأسواق.

صعود

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع سهم «دبي للاستثمار» بنسبة 0.91% و«"بنك دبي الإسلامي» 0.71% و«بنك الإمارات دبي الوطني»، بينما استقر سهم «أرابتك القابضة» دون تغيير فيما تراجع سهم «إعمار العقارية» بنحو 0.16%.

نشاط

وأضاف حسين لــ «البيان الاقتصادي»: كان هناك نشاط ملحوظ على سهم «الإثمار القابضة» في سوق دبي بعد استحواذه على أكثر من نصف أحجام التداولات وربع سيولة السوق وذلك رغم ضعف الأداء المالي للشركة في 2017.

وتصدر سهم «الإثمار القابضة» نشاط سوق دبي مستحوذاً على 28% من قيم سوق دبي ونحو 52% من الأحجام وذلك بعد تداول 72.7 مليون سهم بقيمة 34.66 مليون درهم من خلال 785 صفقة ليغلق رابحاً 6.52%.

أجانب

واتجهت تعاملات الأجانب في سوق دبي أمس نحو الشراء بعد تحقيق مشتريات بنحو 56.07 مليون درهم مقابل مبيعات بنحو 55.02 مليوناً بصافي شرائي 1.04 مليون، ومال الاستثمار المؤسسي كذلك نحو الشراء بعد تحقيق مشتريات بنحو 54.6 مليوناً مقابل مبيعات على نحو 40 مليوناً بصافي شرائي 14.6 مليون درهم.

عقود

وتراجعت العقود المستقبلية في ناسداك دبي أمس بعد تداول 3650 عقداً بقيمة 408.34 آلاف درهم من خلال 4 عمليات، وانخفضت عقود «الاتحاد العقارية» بنسبة 1.76%، فيما هبطت عقود «داماك» بنحو 0.66%.

توزيعات

وقال حسين إن سوق أبوظبي حقق مكاسب بفضل الأداء القوي لسهم «بنك أبوظبي الأول» مع استمراره في الصعود منذ إقرار توزيعات نقدية بقيمة 7.6 مليارات درهم هي الأعلى على الإطلاق وهو ما أسهم في زيادة النشاط على السهم.

وجاءت مكاسب سوق العاصمة بدفع رئيسي من صعود سهم «بنك أبوظبي الأول» بنسبة 0.43% إلى 11.65 درهماً وهو أعلى مستوى سعري محقق منذ أبريل 2015، وتصدر السهم النشاط بالقيم بعد تجاوزها 38.7 مليون درهم بتداول 3.3 ملايين سهم.

وعزز مكاسب السوق أيضاً صعود سهمي «أدنوك للتوزيع» و«اتصالات» بنحو 0.38% و0.29% على التوالي، فيما تصدر سهم «إشراق العقارية» النشاط بالأحجام بعد تجاوزها 10 ملايين سهم بقيمة 7.38 ملايين درهم وأغلق منخفضاً 2.7%.

حقوق المستثمر

دعت هيئة الأوراق المالية والسلع المستثمرين إلى التعرف إلى حقوقهم في الأسواق وممارسة هذه الحقوق وخاصة، الحق في تلَقّي نسخة من القوائم المالية للشركة، وحضور اجتماعات الجمعية العمومية للمساهمين ومناقشة البيانات المالية وأداء الشركة، وحق التصويت والمصادقة على قرارات الجمعية العمومية، والحصول على الأرباح في حالة الإعلان عن توزيعات الأرباح، وأولوية الشراء للإصدارات الجديدة من أسهم الشركة، وكذلك الحصول على حصة من ممتلكات الشركة عند التصفية.

تعليقات

تعليقات