العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «أبوظبي للأوراق المالية» يوقع مذكرة تفاهم مع «سويفت» و7 شركات كبرى للإيداع والقيد

    راشد البلوشي

    وقع سوق أبوظبي للأوراق المالية مذكرة تفاهم مع جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك "سويفت" و7 من كبرى شركات الإيداع والقيد المركزي العالمية.

    وذلك بهدف وضع أسس للعمل المشترك في مجال تطبيق تقنية دفاتر الحسابات الموزعة في عمليات التداول وتعاملات أسواق رؤوس الأموال. وتنطوي الممارسات الحالية لتعاملات الأوراق المالية على عمليات يدوية تتسبب بمخاطر متعددة وتكاليف مرتفعة، وخاصة في الحالات التي تتطلب التواصل بين أطراف متعددة مثل النشاطات المؤسسية.

    ووفقاً لمذكرة التفاهم، فقد حددت كل من شركات الإيداع والقيد المركزي العالمية و"سويفت" متطلبات عمليات التصويت بالوكالة بناء على تقنية دفاتر الحسابات الموزعة، مع ضمان الامتثال للمعايير العالمية المعتمدة مثل آيزو 20022.

    وتنص مذكرة التفاهم على تعزيز سبل التعاون والتنسيق المشترك بين جميع الأطراف المعنية من شركات الإيداع والقيد المركزي في مجال عمليات البحث والتطوير لتعزيز استخدام تقنية دفاتر الحسابات الموزعة، الأمر الذي يعمل على تحديد دور مزودي خدمات البنية التحتية للأسواق المالية بالاستناد إلى هذه التقنية، فضلاً عن تحديد وتعريف وتطوير تطبيقات جديدة لاستخدام هذه التقنية في عمليات الإيداع والقيد المركزي ومرحلة ما بعد التداول، وفي مقدمتها الخدمات المختلف للأصول الرقمية والمستندة إلى تقنية دفاتر الحسابات الموزعة.

    وستعزز الأطراف الموقعة على المذكرة جهودها لوضع وتطبيق معايير ومبادئ موحدة لاستخدام هذه التقنية ضمن شركات الإيداع والقيد المركزي والقطاع المالي، فضلاً عن تشجيع مختلف الجهات ذات العلاقة والهيئات التشريعية على اعتمادها.

    حوار بناء

    وأكد راشد البلوشي، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي أهمية مذكرة التفاهم في تعزيز مكانة سوق أبوظبي للأوراق المالية كوجهة مفضلة للشركات، وذلك من خلال توظيف أبرز التقنيات الحديثة لتطوير الخدمات المالية التي يقدمها السوق، لتتناسب مع احتياجات المتعاملين ضمن بيئة استثمارية تتمتع بأعلى معايير الإفصاح والشفافية. وقال البلوشي: جاء توقيع المذكرة ليضيف إلى إنجازات السوق النوعية، وليكون بذلك أول سوق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يوقع مذكرة من هذا النوع.

    طباعة Email