العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إطلاق صندوق هندي بملياري دولار يخضع لأنظمة «أبوظبي العالمي»

    أعلنت نكست أوربت فنتشرز لتصنيع وتصميم الأنظمة الإلكترونية، الصندوق الذي تأسس حديثاً في أبوظبي ضمن اختصاص سوق أبوظبي العالمي، عن إطلاق صندوق بقيمة 2 مليار دولار أمريكي لبناء منظومة تصنيع أشباه الموصلات والإلكترونيات في الهند.

    وللمرة الأولى يخضع صندوق مقره الهند وتمويله من مستثمرين في دول الخليج العربية لأنظمة جهة تنظيمية خارجية، وهي سوق أبوظبي العالمي، وذلك ضمن الجهود الرامية إلى تعزيز مستوى الثقة بين أوساط المستثمرين المحليين والإقليميين. وفيما سيجري جمع 1.5 مليار دولار أمريكي من المنطقة كصندوق رافد لنكست أوربت فنتشرز لتصنيع وتصميم الأنظمة الإلكترونية، فقد تم بالفعل تأمين مبلغ 500 مليون دولار المتبقية من خلال صندوق أوربت نكست فنتشرز II عبر تحالف من المستثمرين، بمن فيهم الحكومة الهندية وكبار الأثرياء.

    وستكون مجموعة آي بي إم سي للتمويل، شركة الخدمات المالية القائمة في دولة الإمارات، مدير الطرح لصندوق نكست أوربت فنتشرز لتصنيع وتصميم الأنظمة الإلكترونية.

    من الجدير بالذكر أن صندوق نكست أوربت فنتشرز وقّع خلال العام المنصرم مذكرات تفاهم مع كبار المزودين التقنيين ومنهم يو إم سي (تايوان) وإيه إم دي (الولايات المتحدة) وتاور جاز (الولايات المتحدة) وسنتروثيرم بي في (ألمانيا) للحصول على الرخص التقنية لمشاريعه الصناعية. وفي هذا السياق قال أجاي جالان، المؤسس والشريك الإداري لصندوق نكست أوربت فنتشرز II: «قدّمنا في شهر أغسطس من العام الحالي 2017 مقترحنا لمشاريع التصنيع المخطط لها إلى الحكومة الهندية ووزير الدولة لتقنية المعلومات والإلكترونيات».

    وأضاف جالان: «بخلاف الاستثمارات المنفصلة، يركّز صندوق نكست أوربت فنتشرز II على تطوير سلسلة القيمة المتكاملة في تجمع قوامه 2000 فدان، مما يخلق منظومة مزدهرة من الاستثمارات الداعمة».

    يشار إلى أن المشروع يهدف لتشييد البنية التحتية المطلوبة لتلبية احتياجات السوق الهندية سريعة النمو على السلع والقطع الإلكترونية. فقد استوردت الهند منتجات وقطعاً إلكترونية تضاهي قيمتها 45 مليار دولار أمريكي عام 2016، وفقاً لدراسة أجرتها شركة إيرنست اند يونغ والجمعية الهندية للإلكترونيات وأشباه الموصلات.

    وبحلول العام 2022، يقدّر الطلب على الإلكترونيات في الهند بما يصل إلى 400 مليار دولار، وذلك على خلفية الانتشار السريع للأجهزة الإلكترونية والاتصال بالإنترنت.

    بدوره قال سانجيف تانيجا، رئيس المجلس الاستشاري لصندوق نكست أوربت فنتشرز II: «يعدّ مصنع أشباه الموصلات مشروعاً في غاية التعقيد، يعتمد على ثلاثة عوامل بالغة الأهمية هي رأس المال والتقنية والدعم الحكومي. تمكن صندوق نكست أوربت فنتشرز من تأمين تلك العناصر الثلاثة وها هو الآن يتقدم سريعاً باتجاه التنفيذ». وتجدر الإشارة إلى أن تانيجا عمل مع كل من مختبرات إيه تي اند تي بيل لابس، كادنس وألكاتل لوسنت، ليجلب إلى الفريق سنوات من الخبرة في المجال.

    طباعة Email