العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المنصوري: التدقيق الداخلي حيوي لنجاح المؤسسات

    أكد معالي سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، أن التدقيق الداخلي يلعب دوراً حيوياً في نجاح مؤسسات الدولة، سيما مع توجه الاقتصاد نحو التحول إلى اقتصاد ذكي.

    وقال: «لقد كانت دولة الإمارات دوماً في الصدارة عندما يتعلق الأمر باعتماد أحدث وأفضل التكنولوجيات والسياسات والعمليات في كافة المجالات، حيث نشهد الآن متابعتها النشطة لتحركها الرامي للتقدم على باقي الدول بفارق عشر سنوات، وهو الأمر الذي يفضي إلى تحديات أكبر على صعيد المدققين».

    جاء ذلك بمناسبة رعاية معالي وزير الاقتصاد للدورة السابعة لمؤتمر رؤساء التدقيق الداخلي التي تنطلق فعاليتها اليوم الثلاثاء وتستمر يومين، بمشاركة أكثر من 200 رئيس تدقيق داخلي من أكثر من 30 بلداً.

    وأضاف: «يمثل هذا التجمع لكبار القادة والرؤساء التنفيذيين في هذا المجال منصة قوية لمناقشة هذه التحديات، ووضع خارطة طريق استراتيجية للتحضير للجيل المقبل من التدقيق. وأتمنى لهذا المؤتمر نجاحاً كبيراً في تحقيق أهدافه المتمثلة في رفع قدرات التدقيق الداخلي إلى المستوى التالي».

    ومن جانبه أكد عبد القادر عبيد علي، رئيس جمعية المدققين الداخليين في الإمارات، أن دولة الإمارات تقود بقية دول المنطقة في مجال إرساء معايير تحتذى في التدقيق الداخلي، بفضل عملها جنباً إلى جنب مع المبادرات الذكية التي تطلقها الحكومة.

    وقال : «يمكن للمؤسسات أن تجني فرص أعمال هائلة يوفرها التحول الرقمي، وذلك فقط في حال كانت مجهزة تماماً للتعامل مع التحديات المتعددة التي ستعترض طريقها، حيث يلعب التدقيق الداخلي دوراً حاسماً في ضمان هذا النجاح».

    وسيشارك أكثر من 200 رئيس تدقيق داخلي من أكثر من 30 بلداً في هذا «المؤتمر الذكي» التفاعلي بالكامل، والذي سينعقد تحت عنوان «التدقيق الداخلي في مصفوفة العالم الرقمي».

    طباعة Email