العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طفرة إدراجات مزدوجة مرتقبة في سوق دبي

    من المتوقع أن يشهد سوق دبي المالي استقبال عدد لا بأس به من الشركات مزدوجة الإدراج في خطوة تسهم في تعزيز عمق السوق وتنويع الخيارات المتاحة أمام المستثمرين.

    وقال مسؤولون في شركات لــ «البيان الاقتصادي»، إن إدارة سوق دبي المالي تعمل بشكل مستمر على تنويع الفرص الاستثمارية عبر التعاون مع العديد من الشركات الإقليمية وتشجيعها على الإدراج وتداول أسهمها، لا سيما وأن زيادة عدد الشركات المدرجة يوفر المزيد من العمق للسوق عبر إضافة قطاعات جديدة، كما يوفر قاعدة أكبر من الشركات والقطاعات للمستثمرين تضمن التنويع في الاستثمارات.

    ويشهد سوق دبي إقبالاً كبيراً من الشركات الإقليمية للإدراج المزدوج مع سعي هذه الشركات للاستفادة من التطور الملحوظ للسوق واحتلاله مرتبة متقدمة بين بورصات المنطقة. وأخيراً وافقت هيئة الأوراق المالية والسلع على قيد شركتي «المصرف الخليجي التجاري» البحريني و«زيما القابضة» الكويتية تمهيداً لإدراجهما في سوق دبي، فيما تقول شركة «النعيم المصرية» إنها ستدرج أسهمها في الربع الأول من العام المقبل.

    ووافقت هيئة الأوراق المالية أخيراً، على قيد المصرف الخليجي التجاري (شركة مساهمة بحرينية) ضمن فئة الشركات المساهمة العامة الأجنبية تمهيداً للإدراج في سوق دبي المالي، ليرتفع عدد شركات المساهمة العامة المقيدة لديها إلى 128 شركة منها 111 شركة محلية و17 شركة أجنبية.

    وقال توفيق بستكي القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للمصرف الخليجي لــ «البيان الاقتصادي»، إن الإدراج المزدوج يسهم في استكمال استراتيجية التوسع للمصرف ويفتح الباب أمام المستثمرين لتنويع الفرص الاستثمارية وكذلك الاستفادة من السيولة الكبيرة المتاحة في سوق دبي.

    وقال يوسف الفار الرئيس التنفيذي لشركة النعيم القابضة للاستثمارات المالية المصرية، إن شركته تعمل حالياً على الإجراءات اللازمة للإدراج المزدوج في سوق دبي المالي باعتباره واحداً من أنشط الأسواق في المنطقة. وتوقع إدراج السهم وبدء التداول عليه في سوق دبي في الربع الأول من العام المقبل، مشيراً إلى أن الشركة ستتقدم بالأوراق المطلوبة إلى هيئة الأوراق المالية الإماراتية وذلك عقب الحصول على موافقة الجمعية العمومية.

    طباعة Email