في مؤشر على ثقة العملاء بالعملة المحلية

«المركزي»: الودائع بالدرهم ترتفع 5.92 % إلى 969 ملياراً

سجلت الودائع بالعملة المحلية ارتفاعاً ملحوظاً خلال النصف الأول وبلغت 968.92 مليار درهم بنهاية يونيو ورفعت حصتها إلى 71.25 % من إجمالي الودائع المصرفية بالدولة (باستثناء الودائع بين البنوك) مقابل 932.74 مليار درهم بحصة بلغت 69.4 % بنهاية 2016 حسبما كشف المصرف المركزي أمس.

وأكد مصرفيون أن الودائع بالدرهم بالقطاع المصرفي شهدت ارتفاعاً كبيراً العامين الماضيين والفترة المنقضية من العام الحالي في ظل إقبال ملحوظ على الاحتفاظ بالودائع بالعملة المحلية، حيث أظهرت إحصاءات المصرف المركزي مرجعين الإقبال لتحسن مناخ الاستثمار وحالة الاستقرار التي تشهدها الإمارات، بالإضافة لسعي المؤسسات المالية والمصرفية الأجنبية للاستفادة من أسعار الفائدة على الدرهم التي تعد جيدة مقارنة بأسعار الفائدة على الدولار الأميركي في ظل ثبات سعر صرف الدرهم مقابله.

وأظهر تحليل «البيان الاقتصادي» لإحصاءات أصدرها المصرف المركزي أن البنوك العاملة بالدولة استقطبت ودائع جديدة بالعملة المحلية خلال العام الماضي والنصف الأول من العام الحالي بقيمة 54.16 مليار درهم بنسبة نمو إجمالي في 18 شهراً بنسبة 5.92 % مقارنة بنحو 914.77 مليار درهم بنهاية عام 2015، فيما سجلت ارتفاعاً خلال الشهور الستة الأولى من 2017 بقيمة 36.11 مليار درهم بنمو نصف سنوي 3.87 % بانخفاض شهري طفيف بلغ 2.76 مليار درهم بنسبة 0.28%.

وأوضح أن الودائع الادخارية بالعملة المحلية ارتفعت 5.28 مليارات درهم خلال الشهور الستة الأولى بنسبة 4.23 % إلى 130.27 مليار درهم مقابل 124.99 مليار درهم بنهاية 2016، فيما ارتفعت الودائع الجارية بالعملة المحلية بمقدار 29.06 مليار درهم بنسبة 6.99 % إلى 445.05 مليار درهم مقابل 415.99 مليار درهم بنهاية 2016، كما ارتفعت الودائع لأجل بالعملة المحلية بمقدار 1.77 مليار درهم خلال الشهور الستة الأولى من 2017 بنسبة 0.45 % إلى 393.6 مليار درهم مقابل 391.83 مليار درهم.

وبالمقابل انخفضت الودائع المصرفية بالعملات الأجنبية إلى 391 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 397.95 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين ومقابل 410.84 مليار درهم بنهاية 2016.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات