«دار التكافل» توفي بالتزاماتها تجاه المساهمين

أوفت دار التكافل بالتزاماتها أمام مساهميها، حيث نجح مجلس الإدارة في مضاعفة حقوق المساهمين بالاكتتاب بزيادة رأس المال نهاية أبريل الماضي بسوق الأسهم إلى 50 مليون سهم من خلال بنك أبوظبي الوطني، لإتاحة فرصة للمستثمرين الحاليين والمستثمرين الجدد للدخول إلى الشركة.

بما يؤكد أن السمعة الطيبة التي اكتسبتها دار التكافل خلال السنوات الأخيرة والمكاسب والارباح التي حققتها في الآونة الأخيرة كشركة تعمل في نشاط التأمين الإسلامي، كان له أكبر الأثر في تهافت المساهمين على شراء سهم دار التكافل والانتهاء من الكمية المطروحة في أسابيع معدودة، وقد أعلن مجلس الإدارة أن الاكتتاب في الأسهم المطروحة البالغة 50 مليون سهم تم إدراجها الخميس الماضي في سوق دبي المالي.

وقال صالح الهاشمي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب إن موارد للتمويل الحليف الرئيس وأحد مؤسسيي دار التكافل أخذت على عاتقها منذ التأسيس أن تكون دعما لها وتعزز من موقفها دائما، ومن ثم فقد حرصت موارد للتمويل على أن تكتتب بكامل حصتها، ومارست حقها في زيادة رأس المال وبلغت حصتها في الشركة 22%.

مؤكدا أن نجاح الاكتتاب وإصدار الأسهم لزيادة رأس المال، يعبر عن واقع انتعاش الشركة ويعكس نمو أعمالها ومركزها المالي بالسوق، لافتا إلى أن دار التكافل ووفق ما كشفت عنه دراسة صدرت أخيرا عن سوق التأمين بالدولة، ينتظرها مستقبل مشرق لعمليات الشركة العامة والاستثمارات المتعددة التي نبحث عنها، وفق استراتيجية وسياسة ينتهجها مجلس الإدارة لضمان مستقبل ناجح ومستدام لدار التكافل.

وأشار الهاشمي الى أن رأس مال الشركة الذي يبلغ بعد إتمام عملية الاكتتاب 150 مليون درهم سيسهم إسهاما كبيرا في الانطلاق نحو مستقبل مشرق برؤية واضحة وأفق أوسع، لافتا إلى أنه سوف يتم استثمار متحصلات الاكتتاب في تمويل توسعات الشركة المستقبلية لتلبية حاجة الطلب المتزايد على منتجات دار التكافل.

مشدداً على أن الاكتتاب في دار التكافل يأتي في هذا الوقت ليسجل تظاهرة استثمارية ضخمة تعكس الحركة النشطة في مجالات التأمين، والتوقعات الإيجابية التي تحيط بمستقبل سوق التأمين بالدولة، وإلزام كافة المقيمين والمواطنين بالتأمين الطبي، والتي يعززها استمرار الدعم الحكومي لها.

وأكد الهاشمي أن دار التكافل تسعى لأن تصبح من الشركات الرائدة في قطاع التأمين الإسلامي محلياً وإقليمياً من خلال تعظيم الاستفادة من المزايا التي توفرها لعملائها، مضيفا إن دار التكافل تعتزم التوسع في طاقتها الإنتاجية لخدمات التأمين بكافة أشكاله، وبناء علاقات طويلة الأجل مع عملائها وشركائها الاستراتيجيين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات