لقاء

اتحاد المصارف يبحث تحديات المدفوعات والأمن السيبراني مع «سويفت»

استضاف اتحاد مصارف الإمارات أمس وفداً رفيع المستوى من جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك «سويفت»، المزود العالمي لخدمات التراسل المالي الآمن. وقد التقى الوفد، الذي ترأسه ألاين رايس، الرئيس التنفيذي لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا لـ«سويفت»، بالإدارة التنفيذية ورؤساء اللجان في اتحاد مصارف الإمارات لمناقشة أهم التحديات والصعوبات التي تواجه القطاع المصرفي المحلي فيما يتعلق بالأمن السيبراني ومستقبل قطاع المدفوعات الخارجية.

وأطلع رايس خلال الاجتماع الحاضرين على استراتيجية سويفت للعام 2020، والتي تهدف إلى ضمان استمرار التميز في العمليات التشغيلية على مستوى خدمات التراسل المالي المركزية التي تقدمها، إلى جانب برنامج أمن العميل الذي أطلقته مؤخراً بهدف مساعدة العملاء على تعزيز معايير الأمان الخاصة بالبنية التحتية المرتبطة بالمؤسسة. ويقدم هذا البرنامج الدعم للعملاء في مجال تعزيز إجراءات إدارة المخاطر السيبرانية الخاصة بهم في ظل التهديدات المستمرة التي يتعرض لها قطاع المدفوعات.

كما تم استعراض مبادرة «الابتكار في قطاع المدفوعات الرقمية العالمية» الخاصة بسويفت، والتي ستسهم بدورها في تطوير تجربة العملاء مع البنوك المراسلة من خلال تعزيز معايير السرعة والشفافية وتلبية توقعات العملاء لكافة المدفوعات الرقمية الخارجية. وقال ناصر ساريس، المدير العام لاتحاد مصارف الإمارات، معلقاً على أهمية اللقاء: «تشكل استضافة وفد جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك«سويفت» في مقر اتحاد المصارف في أبوظبي فرصة بالغة الأهمية لاستعراض ومناقشة أبرز التحديات التي تواجه القطاع المصرفي».

تعليقات

تعليقات