خسائر بعض الشركات فاقت كثيراً توقعات المستثمرين

"صدمة النتائج" تطيح بأسعار أسهم بالحد الأقصى

فاجأت إعلانات النتائج المالية لبعض الشركات المساهمة المستثمرين في أسواق الأسهم المحلية، وقادت إلى عمليات بيع مكثفة، توجت بهبوط بعض الأسهم بالحد الأقصى.

وتركزت عمليات البيع على أسهم الشركات التي أعلنت عن خسائر تفوق كثيراً توقعات المستثمرين، وعلى رأسها أرابتك وإشراق، وكذلك الشركات التي تراجعت أرباحها في عام 2016، أو كانت أرباحها أقل من توقعات المستثمرين، غير أن العامل النفسي الذي أحدثه الإعلان عن تلك الخسائر قاد إلى عمليات بيع وجني أرباح، الأمر الذي ضغط على أسعار غالبية الأسهم النشطة. وتراجع سعر سهم أرابتك منذ بداية التداولات أمس، بالحد الأقصى المسموح به يومياً ليصل إلى 1.19 درهم، بعد إعلان الشركة عن تكبدها خسائر صافية 3.512 مليارات في 2016، علماً بأن خسائر الربع الأخير من العام الماضي بلغت 2.99 مليار.

ومن إجمالي أسهم 61 شركة جرى تداولها في سوقي دبي وأبوظبي الماليين تراجعت أسعار أسهم 46 شركة، في حين ارتفعت أسعار أسهم 11 شركة فقط، ولم يطرأ تغيير يذكر على أسعار أسهم 4 شركات.

وتخلى المؤشر العام لسوق دبي عن حاجز دعم مهم 3700 نقطة هابطا إلى 3637 نقطة، خاسرا 1.75% من قيمته، وأغلق مؤشر سوق أبوظبي عند 4563 نقطة بتراجع 0.14% مقارنةً مع اليوم السابق. وبلغت قيمة الصفقات 1.1 مليار وعدد الأسهم المتداولة 917 مليون سهم نفذت عبر 10456 صفقة. وأعلنت أرابتك القابضة عن خطة إعادة هيكلة رأسمال الشركة، عبر إصدار حقوق بقيمة 1.5 مليار درهم. وأوضحت الشركة في بيان للبورصة، أنه سيتم تقديم هذه الخطة في الاجتماع القادم للجمعية العمومية للمساهمين، وذلك بعد الحصول على الاعتمادات والموافقات من السلطات المختصة. وقال مجلس الإدارة إنه سيطلب موافقة المساهمين على مقترح لإعادة الهيكلة وخطة تخفيض رأس المال، إلى جانب إجراء تعديل المادة 39 - 3 من النظام الأساسي للشركة.

لقراءة أخبار أخرى

طباعة Email
تعليقات

تعليقات