3.3 مليارات درهم خسائر القيمة السوقية للشركات المتداولة محلياً

جني أرباح جزئي وتواصل الشراء الأجنبي للأسهم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

سيطر الهدوء المائل للتراجع المحدود على تعاملات أسواق المال المحلية تحت ضغط من عمليات جني أرباح جزئية طبيعية عقب الارتفاعات المسجلة منذ بداية الأسبوع، وخسرت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة نحو 3.3 مليارات درهم.

وكان لافتاً للنظر انه وبرغم التراجع المسجل في السوقين إلا أن شريحة الأجانب واصلت عمليات الشراء مما يعكس قناعتها بأن الأسعار في طريقها إلى الصعود بنسب أعلى من السابق، وبلغ صافي شراء الأجانب في دبي خلال جلسة الأمس اكثر من 31 مليون درهم وفقاً للأرقام الرسمية.

وتفصيلا على مستوى حركة المؤشرات العامة فقد انخفض المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 0.42% إلى 3587 نقطة في حين أغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية عند 4542 نقطة بتراجع نسبته 0.37% مقارنة مع جلسة امس الأول.

وتركزت عمليات جني الأرباح على شريحة الأسهم الثقيلة التي ارتفعت بقوة في اليومين الماضيين وانخفض إعمار إلى 7.34 دراهم ولحق به إعمار مولز 2.88 درهم وأرابتك 1.51 درهم، وبعكس ذلك فقد واصل داماك صعوده إلى 2.48 درهم بالإضافة لسهم الدار المدرج في سوق العاصمة والمغلق عند 2.88 درهم

وتواصلت شهية التداول عند مستويات جيدة رغم أنها اقل من اليوم السابق وبلغت قيمة الصفقات المبرمة في السوقين 767 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 432 مليون سهم نفذت من خلال 6252 صفقة.

وقال جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات إن التعاملات كانت جيدة بشكل عام وما زالت الغالبية العظمى من الأسهم تتمتع بالقوة التي تمكنها من العودة لاستئناف صعودها في ما تبقى من جلسات الأسبوع.مشيرا إلى أن ارتفاع شهية التداول في اليومين الماضيين كان إشارة إيجابية على إمكانية استمرار التحسن في الأسعار. وبلغ عدد الأسهم المتداولة 66 سهما تراجعت أسعار اسهم 31 منها في حين ارتفعت 17 وحافظت اسهم 18 شركة على مستوياتها السابقة.

سوق دبي

وكانت التعاملات في سوق دبي المالي انطلقت على هدوء مائل للتراجع الطفيف قبل أن تعدل مسارها نحو الارتفاع المحدود أيضا ثم الدخول في مرحلة التقلبات تحت ضغط من عمليات مضاربات وجني أرباح طبيعية عقب الصعود القوي المسجل في الجلستين الماضيتين على وجه الخصوص.

وكان من الطبيعي أن تتركز عمليات جني الأرباح على شريحة الأسهم التي حققت مكاسب جيدة وارتفعت بنسب أغرت المضاربين لقطف أرباحها، لكن اللافت للنظر الصمود الذي أظهره السوق في التصدي للمبيعات التي نفذت وتواصل مؤشره العام بالقرب من اعلى مستويات بلغها في اليوم السابق.

وكان إعمار الأكثر استقطاباً للسيولة فقد بدأ على تراجع بمقدار فلس واحد عند ثم واصل صعوده حتى بلغ 7.46 دراهم قبل أن يتعرض لجني الأرباح التي هبطت به إلى 7.34 دراهم عقب المكاسب التي حققها في الجلسات الأربع الماضية، وبلغت قيمة الصفقات المبرمة عليه اكثر من 85 مليون درهم، وتراجع إعمار مولز لذات السبب لمستوى 2.88 درهم ولحق به ارابتك 1.51 درهم والاتحاد العقارية 0.767 درهم في حين استقر دريك اند سكل عند 52 فلساً وكذلك ديار 0.613 درهم.وخالف سهم داماك الاتجاه العام للقطاع مرتفعاً إلى 2.48 درهم.

قطاع البنوك

وفي قطاع البنوك واصل سهم بنك دبي الإسلامي الذي برزت نجوميته في اليوم السابق صعوده إلى 5.60 دراهم بزيادة نسبتها 1% مقارنة مع اليوم السابق، من جانبه انضم سهم الاتصالات المتكاملة إلى قائمة الأسهم الداعمة للسوق مرتفعاً إلى 6.61 دراهم،

وحقق سهم السوق اكبر المكاسب في جلسة الأمس مرتفعا بنسبة 5.1% ومغلقا عند 1.44 درهم وذلك للمرة الأولى منذ اكثر من شهر في خطوة وصفت بأنها ربما تكون ممهدة لاختراق السهم مستويات سعرية جدية في الأيام القليلة القادمة.وعلى صعيد حركة سهم دبي للاستثمار فقد استقر دون تغيير عند 2.20 درهم في حين انخفض دبي باركس إلى 1.70 درهم.

وأسفرت حصيلة التعاملات عن إغلاق المؤشر العام عند مستوى 3587 نقطة بانخفاض نسبته 0.42% مقارنة مع جلسة امس الأول ومع ذلك فما مازال مرشحاً للصعود من جديد بعد انتهاء عمليات البيع.

وبلغت قيمة السيولة المتداولة في السوق 563 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 352 مليون سهم نفذت من خلال 4666 صفقة. وتراجعت أسعار اسهم 18 شركة من إجمالي اسهم 35 شركة جرى تداولها في حين ارتفعت أسعار اسهم 9 شركات وحافظت اسهم 8 شركات على مستوياتها السابقة.

ناسداك دبي

وفي تعاملات بورصة ناسداك دبي المعروضة للتداول من خلال منصة سوق دبي المالي فقد سيطر الهدوء واكتفى سهم موانىء دبي العالمية بإغلاق عند نفس مستواه السابق 19 دولارا وكذلك الامارات ريت 1.11 دولار في حين خسر سهم اوراسكوم 4.6% من قيمته هابطاً إلى 4.90 دولارات.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية سيطر نفس الوضع من الهدوء المائل للتراجع المحدود على حركة التعاملات واغلق المؤشر العام عند مستوى 4542 نقطة بانخفاض نسبته 0.37% مقارنة مع جلسة امس الأول.

وجاء الضغط من قطاع البنوك وسهم اتصالات المنخفض إلى 19.85 درهما مرة أخرى نتيجة عمليات جني الأرباح، وهبط سهم بنك الخليج الأول الذي يتمتع بالثقل الوزني الأكبر في المؤشر العام إلى 11.90 درهما ولحق به بنك أبوظبي الوطني 9.50 دراهم وبنك أبوظبي التجاري 6.95 دراهم إلى جانب الاتحاد الوطني 4.36 دراهم واستقر مصرف أبوظبي الإسلامي عند 3.80 دراهم. وفي قطاع العقار كان الوضع مختلفاً الأمر الذي قلص من خسائر السوق فقد ارتفع سهم الدار إلى 2.88 درهم بالإضافة لسهم إشراق 74 فلسا ولم يطرأ تغيير على رأس الخيمة العقارية 60 فلساً.ومالت التعاملات إلى الهدوء في قطاع الطاقة.

وبلغت قيمة الصفقات في سوق العاصمة 204 ملايين درهم وعدد الأسهم المتداولة 80 مليون سهم نفذت من خلال 1586 صفقة. وتراجعت أسعار اسهم 13 شركة من إجمالي اسهم 31 شركة جرى تداولها مقابل ارتفاع أسعار اسهم 8 شركات ومحافظة اسهم 10 شركات على مستوياتها السابقة.

97 % الالتزام بالإفصاح في سوق أبوظبي

أعلن سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس أن نسبة إفصاح الشركات المدرجة في قائمة الإدراج لديه بلغت 97٪ من حيث الإفصاح عن النتائج المالية للربع الثاني من العام 2016، جاء ذلك في حدود فترة المهلة الزمنية القانونية المحددة للإفصاح عن نتائج الشركات المدرجة، وهي المحددة بـ 45 يوماً من تاريخ انتهاء الفترة المالية، وفي هذا الصدد تشير النتائج إلى التزام 64 شركة مساهمة عامة محلية وأجنبية في السوق، التي تمثل مجمل الشركات البالغ عددها 66 شركة.

وتجدر الإشارة إلى أنه بمقارنة النتائج المالية للشركات المدرجة للربع الثاني من العام 2016 مع نفس الفترة من العام 2015 يتبين أنها قد انخفضت بنسبة -5.29%، حيث كانت أعلى نسبة زيادة في قطاع الاتصالات بلغت 22.98% وتلاها قطاع العقارات بنسبة 13.01%.

من جانبه أكد سيف صياح المنصوري، رئيس أول إدارة شؤون الشركات المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية أن التعاون المثمر القائم بين إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية من جانب وبين القائمين على إدارات الشركات المدرجة لديه من جانب آخر هو تعاون مستمر يوصف بالبناء حيث يبدو ذلك واضحاً من خلال ما تعكسه النسبة العالية للإفصاح المالي للشركات المدرجة والتي بلغت (97%). وأضاف: إن هذا الالتزام يدعم وتيرة نشاط الأسواق المالية بالدولة وفي نفس الوقت يخدم تطلعات الصالح العام الهادفة لتحقيق الإفصاح والشفافية في الأسواق المالية.

إفصاح

23.8 مليون دولار أرباح الإمارات ريت

انخفضت أرباح شركة «الإمارات ريت» والمدرجة في ناسداك دبي، إلى 23.8 مليون دولار (0.08 دولار/‏ للسهم) بنهاية النصف الأول 2016، قياساً بأرباح قدرها 35.11 مليون دولار تم تحقيقها خلال نفس الفترة من العام 2015.

وجاء تراجع الأرباح خلال النصف الأول 2016 نتيجة انخفاض الأرباح غير المحققة من إعادة تقييم العقارات الاستثمارية بنسبة 40% لتصل إلى 18.81 مليون دولار بالإضافة إلى ارتفاع صافي تكاليف التمويل بنسبة 45%.

تواصل الشراء

بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب في سوق دبي المالي امس، 297.94 مليون درهم لتشكل ما نسبته 52.910% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 266.390 مليون درهم لتشكل ما نسبته 47.310% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 31.540 مليون درهم كمحصلة شراء

وبلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب 151.97 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 105.03 ملايين درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين،85.68 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 100.52 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 60.290 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 60.840 مليون درهم خلال نفس الفترة.

طباعة Email