مؤشرات الأسهم تتخلى عن نقاط دعم مهمة

11 ملياراً خسائر جني الأرباح ومبيعات الخوف

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاجلت عمليات جني الأرباح إلى جانب مبيعات الخوف أسواق المال المحلية بعد المكاسب التي حققتها في اليوم السابق، واندفعت الشريحة الثقيلة من أسهم البنوك والعقار في هبوط قوي، ما كبد القيمة السوقية خسائر بمقدار 11 مليار درهم وفقاً للإحصاءات الرسمية.

وفي ظل ارتفاع وتيرة السلبية فقد تخلت المؤشرات العامة في السوقين عن نقاط دعم مهمة وفقاً لمعطيات التحليل الفني، وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 1.6% إلى 4507 نقاط، في حين تراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي إلى 3469 نقطة خاسراً 2.3% من قيمته مقارنة مع جلسة أول من أمس.

ولم تتجاوز قيمة الصفقات المبرمة 400 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 160 مليون سهم نفذت من خلال 3945 صفقة. واستحوذ اللون الأحمر على المساحة الأكبر من شاشات العرض بعدما أغلقت أسهم 49 شركة على خسارة من إجمالي أسهم 60 شركة جرى تداولها، في حين لم ترتفع سوى أسعار أسهم 3 شركات وحافظت 8 على أسعارها السابقة. وقال هشام عامر الخبير المالي، إن الأسواق ما زالت تعاني من حالة عدم استقرار، إذ كلما حققت بعض المكاسب تعود لفقدانها في اليوم التالي، وذلك نتيجة سيطرة المضاربات السريعة على الجزء الأكبر من التداولات، مشيراً إلى أن هذا الوضع يتطلب تدخلاً من قبل المحافظ المحلية لإعطاء الأسواق دفعة من الدعم.

سهم إعمار

وبعد محاولاته كسر حاجز 7 دراهم، انطلق سهم إعمار على هدوء عند 6.95 دراهم، إلا أنه أخذ بالتراجع التدريجي بمرور الوقت حتى هبط مرة أخرى إلى 6.84 دراهم خاسراً نحو 1.6% من قيمته، وانعكس ذلك سلباً على بقية أسهم القطاع العقاري .

وعاد التماسك لسهم الاتصالات المتكاملة الذي خالف توجهات السوق مرتفعاً إلى 6.60 دراهم، في ما انخفض دبي باركس إلى 1.67 درهم، وأرامكس 4 دراهم، وكذلك طيران العربية 1.45 درهم.

وتخلى المؤشر العام للسوق عن حاجز 3500 نقطة هابطاً إلى 3469 نقطة بتراجع نسبته 1.3 % مقارنة مع اليوم السابق. وبلغت قيمة الصفقات المبرمة 250 مليون درهم، وعدد الأسهم المتداولة 111 مليون سهم، نفذت من خلال 2646 صفقة. وأغلقت أسهم 30 شركة على انخفاض من إجمالي أسهم 34 شركة جرى تداولها، في حين لم ترتفع سوى أسعار أسهم شركتين واستقرت أسعار نفس العدد من الأسهم عند مستوياتها السابقة.

«الثقيلة» تهبط بسوق أبوظبي

هبطت شريحة الأسهم الثقيلة في قطاعات البنوك والعقار في سوق أبوظبي للأوراق المالية إلى جانب اتصالات المنخفض لمستوى 19.85 درهماً، ما كبد المؤشر العام خسائر بنسبة 1.60% مغلقاً عند 4507 نقاط.

وجاء الضغط الأكبر في قطاع البنوك من سهم بنك الخليج الأول الذي خسر نحو 3% هابطاً إلى 11.70 درهماً للمرة الأولى منذ عدة أسابيع، إضافة لسهم بنك أبوظبي الوطني الذي واصل تراجعه مغلقاً عند 9.29 دراهم، وتعرض بنك أبوظبي التجاري لجني أرباح، ما دفعه للانخفاض لمستوى 6.78 دراهم، ومصرف أبوظبي الإسلامي 3.86 دراهم، ولحق به بنك الاتحاد الوطني 4.45 دراهم. وقاد سهم الدار التراجع في قطاع العقار خاسراً 2.2% من قيمته ومغلقاً عند 2.76 درهم، كما تراجع إشراق 72 فلساً، في حين ثبت رأس الخيمة العقارية عند 60 فلساً. أما في قطاع الطاقة فقد خسر دانة غاز 2% منخفضاً لمستوى 56 فلساً، ولم يطرأ تغيير يذكر على سهم أبوظبي للطاقة المستقر عند 50 فلساً بانتظار إعلان الشركة عن بياناتها المالية.

وعلى صعيد السيولة في سوق العاصمة فقد بلغت قيمة التداولات 150 مليون درهم، وعدد الأسهم المتداولة 49 مليون سهم نفذت من خلال 1299 صفقة. وتراجعت أسعار أسهم 19 شركة من إجمالي أسهم 26 شركة جرى تداولها، في حين ثبتت أسعار أسهم 6 شركات وارتفع سعر سهم واحد فقط.

شراء أجنبي

بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب في سوق دبي المالي 164.96 مليون درهم، تشكل ما نسبته 65.84% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم 125.34 مليوناً تشكل ما نسبته 50.020% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 39.620 مليون درهم كمحصلة شراء.

إفصاحات

83 مليون درهم أرباح «الوطنية للسياحة»

بلغت أرباح المؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق 83 مليون درهم (0.15 درهم/‏‏للسهم) في نهاية النصف الأول 2016، بزيادة نسبتها 10%، مقارنة بأرباح نفس الفترة من عام 2015،

.. و92.3 مليوناً لـ«المشاريع الطبية»

ارتفعت أرباح شركة الخليج للمشاريع الطبية إلى 92.3 مليون درهم (13.2فلساً/‏‏للسهم) بنهاية النصف الأول 2016، وبنسبة بلغت 18% عن أرباح نفس الفترة من عام 2015

.. و14.4 مليوناً أرباح «الخليج للملاحة»

بلغت أرباح شركة الخليج للملاحة 14.4 مليون درهم (2.61 فلس/‏‏للسهم) بنهاية النصف الأول 2016، مقارنة بأرباح قدرها 10 ملايين درهم تم تحقيقها خلال نفس الفترة من عام 2015

ويعود سبب ارتفاع الأرباح خلال النصف الأول 2016 إلى ارتفاع الإيرادات بنسبة 6 %، بالإضافة إلى تحقيق أرباح من الاستحواذ على مشروع مشترك بمقدار 1.6 مليون درهم مقابل لا شيء خلال نفس الفترة من العام السابق.

اجتماع «طاقة»

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة «طاقة» أن مجلس إدارتها سيجتمع يوم الثلاثاء المقبل، وذلك لمناقشة البيانات المالية للربع الثاني من العام الجاري.

طباعة Email