العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أضافت 40.7 ملياراً في الشهور الستة الأولى

    2.13 تريليون درهم أصول البنوك الوطنية بنمو 5.9 %

    Ⅶ أصول المصارف تواصل النمو | البيان

    سجل إجمالي أصول المصارف الوطنية ارتفاعاً سنوياً بلغ 5.9 % خلال النصف الأول من العام الحالي (مقارنة بالنصف المقابل من 2015) ليبلغ تريليونين و129.5 مليار درهم بنهاية يونيو. مقابل تريليونين و111.7 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين محققاً نمواً شهرياً بنسبة 0.8 %. بينما بلغ النمو خلال ستة أشهر 1.9 % مقارنة بنهاية العام الماضي الذي بلغت فيه تلك الأصول تريليونين و88.8 مليار درهم.

    وأضافت البنوك الوطنية البالغ عددها 23 بنكاً أصولاً جديدة بقيمة 17.8 مليار درهم خلال يونيو وتم تسجيل زيادة بلغت 40.7 مليار درهم خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالي.

    أما أصول المصارف الأجنبية العاملة بالدولة البالغ عددها 35 مصرفاً فقد سجلت انخفاضاً بنسبة 0.1 % خلال الشهور الستة الأولى من العام الحالي وانخفاضاً شهرياً بنسبة 1.4 % وبلغت 389 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 394.4 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين و389.4 مليار درهم بنهاية العام الماضي بانخفاض سنوي 4.8 %.

    ووفقاً للمؤشرات المصرفية حسب نوعية المصارف (وطنية وأجنبية) لشهر يونيو 2016 التي أصدرها المصرف المركزي أمس فإن إجمالي الائتمان المصرفي المقدم من البنوك الوطنية بلغ تريليوناً و336.5 مليار درهم بنهاية يونيو الماضي مقابل تريليون و323.5 مليار درهم بنهاية مايو الماضي بنمو شهري واحداً في المئة ومقابل تريليون و275.7 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 4.8 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    الائتمان المصرفي

    وأوضحت أن إجمالي الائتمان المصرفي المقدم من البنوك الأجنبية العاملة بالدولة بلغ 206.9 مليارات درهم بنهاية يونيو مقابل 208.3 مليارات درهم بنهاية مايو الماضيين بانخفاض شهري 0.7 % ومقابل 217.8 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 1.2 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    وأظهرت الإحصاءات أن حجم استثمارات البنوك الوطنية في الأسهم استقر عند 12.8 مليار درهم بنهاية يونيو ولم تسجل استثمارات للبنوك الأجنبية في الأسهم.

    وأظهرت المؤشرات المصرفية إن حجم القروض المصرفية للأفراد الممنوحة من البنوك الوطنية بلغ 307.1 مليارات درهم بنهاية يونيو مقابل 305 مليارات درهم بنهاية مايو الماضيين بنمو شهري 0.7 % ومقابل 295.1 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 4.1 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    قروض الأفراد

    وأوضحت أن حجم القروض المصرفية للأفراد المقدمة من البنوك الأجنبية العاملة بالدولة بلغ 34.8 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 34.7 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بارتفاع شهري 0.3 % ومقابل 35.6 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 2.2 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    وأظهرت المؤشرات المصرفية أن إجمالي الائتمان الممنوح للحكومة من البنوك الوطنية بلغ 162.4 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 161.1 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بنمو شهري 0.8 % ومقابل 158.9 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 2.2 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي الائتمان الممنوح للحكومة من البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 6.2 مليارات درهم مقابل 7.1 مليارات درهم بنهاية مايو بانخفاض شهري 12.7 % ومقابل 7.7 مليارات درهم بنهاية 2015 بانخفاض 19.5 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    وذكرت أن إجمالي الائتمان الممنوح للقطاع الخاص من البنوك الوطنية بلغ 904.4 مليارات درهم بنهاية يونيو مقابل 888.7 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بنمو شهري 1.8 % ومقابل 870.3 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 3.9 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي الائتمان الممنوح للقطاع الخاص من البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 147.2 مليار درهم مقابل 147 مليار درهم بنهاية مايو بارتفاع شهري 0.1 % ومقابل 148.2 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 0.7 %.

    وأشارت إلى أن إجمالي الائتمان الممنوح للقطاع التجاري والصناعي من البنوك الوطنية بلغ 597.3 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 583.7 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بنمو شهري 2.3 % ومقابل 575.2 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 3.8 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي الائتمان الممنوح للقطاع التجاري والصناعي من البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 112.4 مليار درهم مقابل 112.3 مليار درهم بنهاية مايو بارتفاع شهري 0.1 % ومقابل 112.6 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 0.2 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    إجمالي الودائع

    ووفقاً للمؤشرات المصرفية فإن إجمالي الودائع المصرفية لدى البنوك الوطنية بلغ تريليوناً و276.4 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل تريليون و280.2 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بانخفاض شهري 0.3 % ومقابل تريليون و250.4 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 2.1 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي الودائع المصرفية لدى البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 216.6 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 225.3 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بانخفاض شهري 3.9 % ومقابل 221.2 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 2.1 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    وأوضحت أن إجمالي ودائع المقيمين لدى البنوك الوطنية بلغ تريليون و144.8 مليار درهم مقابل تريليون و150.2 مليار درهم بانخفاض شهري 0.5 % ومقابل تريليون و121.7 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 2.1 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي ودائع المقيمين لدى البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 171.1 مليار درهم مقابل 172.7 مليار درهم بنهاية مايو بانخفاض شهري 0.9 % ومقابل 187.4 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 4.1 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    الودائع الحكومية

    وأظهرت المؤشرات المصرفية أن إجمالي الودائع الحكومية لدى البنوك الوطنية بلغ 184.7 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 184.3 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بنمو شهري 0.2% ومقابل 155.6 مليار درهم بنهاية 2015 بنمو 18.7 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي الودائع الحكومية لدى البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 1.2 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 1.3 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بانخفاض شهري 7.7 % ومقابل 1.8 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 33.3 % في الشهور الستة الأولى من 2016.

    ووفقاً للمؤشرات المصرفية فإن إجمالي ودائع القطاع العام ( الجهات ذات الصلة بالحكومة) لدى البنوك الوطنية بلغ 154.5 مليار درهم بنهاية يونيو مقابل 152 مليار درهم بنهاية مايو الماضيين بارتفاع شهري 1.2 % ومقابل 181.5 مليار درهم بنهاية 2015 بانخفاض 14.9 % في الشهور الستة الأولى من 2016 فيما بلغ إجمالي ودائع القطاع العام لدى البنوك الأجنبية العاملة بالدولة 7 مليارات درهم مقابل 7.1 مليارات درهم بنهاية مايو بانخفاض شهري 1.4 %.

    تمويل إسلامي

    أظهرت إحصاءات المصرف المركزي أن البنوك الإسلامية العاملة بالدولة قدمت قروضاً شخصية بقيمة 120.8 مليار درهم شكلت 35.33 % من إجمالي القروض الشخصية الممنوحة بالدولة بنهاية يونيو الماضي البالغة 341.9 مليار درهم في حين بلغت حصة البنوك التقليدية 64.77 % بواقع 221.1 مليار درهم.

    وأشارت إلى أن إجمالي أصول البنوك الإسلامية بلغ 493 مليار درهم مقابل تريليونين و25.5 مليار درهم أصول البنوك التقليدية بنهاية يونيو الماضي.

    طباعة Email