العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مفاوضات صندوق النقد تنعش بورصة مصر في يوليو

    ارتفاعات ملحوظة في مؤشرات السوق - البيان

    حققت البورصة المصرية قفزة خلال تعاملات شهر يوليو، حيث سجل المؤشر الرئيسي EGX30 ارتفاعاً ملحوظاً بنحو 15.7%، ليرتفع بحوالي 1088 نقطة خلال يوليو المنتهى متجاوزاً حاجز 8000 نقطة لأول مرة منذ أكثر من 12 شهراً.

    وقال الخبير المالي محمد عسران لـ»البيان الاقتصادي» إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية شهد تحسناً كبيراً، بالأخص بعد موافقة الحكومة على التفاوض مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض جديد، مشيراً إلى أن الزيادة خلال الشهر تخطت كل زيادات البورصات العربية والعالمية أيضاً، لتحتل البورصة المصرية المركز الأول في منطقة الشرق الأوسط .

    وعلى مستوى العالم، مع تحسن سندات اليورو المصرية المستحقة عام 2025 والتي هبط عائدها بأكثر من 62 نقطة أساس؛ لينزل إلى 6.82% في بورصة لندن، بالإضافة إلى انخفاض تكلفة التأمين ضد العجز عن السداد على السندات أجل خمس سنوات.

    وأشار إلى أن ما تردد حول اتفاقات الحكومة المصرية مع صندوق النقد الدولي كان له صدى واسع على عدة قطاعات موضحاً أن حصول مصر على القرض سيعتبر صك ثقة للمستثمرين العرب والأجانب على إمكانية النهوض بالاقتصاد المصري خلال الفترة المقبلة.

    وأضاف محمد عسران أن الخطة الإصلاحية الاقتصادية التي تنتهجها مصر خصيصاً من أجل الاقتراض من صندوق النقد الدولي تتضمن تقليص الإنفاق والدعم وزيادة الضرائب وتخفيض قيمة العملة وخصخصة الشركات الحكومية، موضحاً أنها شروط قاسية ولكن لا بد منها؛ من أجل تصحيح مسار اقتصاد مصر بعد أن شهد منحدرات خطيرة مؤخراً وأشارت إليه معدلات عجز الموازنة العامة التي تخطت نسبة 13 %. القاهرة- البيان

    طباعة Email