رئيس عملية كيمبرلي يزور أنجولا وجنوب إفريقيا

أنغولا بين أعلى 5 دول في تصدير الألماس إلى الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

زار رئيس عملية كيمبرلي، أحمد بن سليم، كلاً من أنغولا وجنوب إفريقيا، وهما من البلدان المؤسسة لعملية كيمبرلي، وذلك لمناقشة التقدم الذي تحرزه الدول المنتجة للألماس فيما يتعلق بالامتثال لمتطلبات عملية كيمبرلي وذلك في إطار المرحلة الثانية من مبادرته بشأن أفريقيا، وبعد الانتهاء من جولته في جمهورية أفريقيا الوسطى حيث تعد أنجولا بين أعلى 5 دول في تصدير الألماس للإمارات.

ووفر اللقاء مع الرئيس خوسيه ادواردو دوس معلومات مباشرة حول التطور المستمر فيما يتصل بدعم بلاده لالتزامات عملية كيمبرلي، وجهودها المنسقة من أجل دعم إصدار الشهادات للألماس الخام وتضمن جدول الأعمال نقاشات بشأن إعادة ضم فنزويلا إلى عائلة عملية كيمبرلي. .

وأشاد بالرئيس سانتوس لالتزام أنغولا، رئيس لجنة المشاركة والرئاسة، بمساعدة فنزويلا.

وأثنى الرئيس سانتوس على جهود أحمد بن سليم لإنجازاته التي حققها في أفريقيا حتى الآن، خاصة التطورات التي جرت في جمهورية إفريقيا الوسطى حيث تم استئناف صادرات الألماس الخام من منطقة واحدة هناك مع إمكانية حدوث تطورات بشأن 3 مناطق أخرى.

وحسب الأرقام المتعلقة بواردات دولة الإمارات من الألماس الخام خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، فإن أنغولا تأتي من بين أعلى 5 دول في التصدير إلى الدولة حيث وصلت الواردات من أنغولا في عام 2015 إلى ما يزيد عن 6 ملايين قيراط .

طباعة Email