20 مليار درهم استثمارات الشركة الأسترالية في الدولة

«ماكواري كابيتال» تنال رخصة للعمل بسوق أبوظبي العالمي

صورة

قال وسام مكحل، رئيس مجلس الإدارة التنفيذي في ماكواري كابيتال ميدل إيست، الذراع الاستشارية لمجموعة ماكواري المالية العالمية لشؤون الشركات وأسواق رأس المال، إن استثمارات الشركة في مشاريع البنى التحتية في الإمارات تبلغ حوالي 5.6 مليارات دولار (20 مليار درهم) أو 70% من إجمالي استثمارات الشركة في المنطقة التي بلغت أكثر من 8 مليارات دولار خلال السنوات العشر منذ افتتاح الشركة فرعها في أبوظبي قبل حوالي 10 سنوات.

جاءت تصريحات مكحّل لـ»البيان الاقتصادي» بمناسبة حصول الشركة على رخصة تجارية للعمل في مركز أبوظبي العالمي (ADGM)، ما يجعلها أحد أول البنوك الدولية التي تفوز بموافقة السلطة التنظيمية للخدمات المالية في أبوظبي (FSRA)، التابعة لسوق أبوظبي العالمي الذي من المتوقع أن يصبح أحد أهم مراكز المال العالمية في الدولة. وأضاف مكحل أن الشركة بصدد دراسة مشاريع عدة في الإمارات والمنطقة بصفة مستثمر أو مستشار، منها مشروع لمعالجة مياه الصرف وتطوير مواقف السيارات في أحد المطارات الرئيسية في المنطقة، مؤكداً أن الشركة تنوي التوسع من أبوظبي إلى باقي أسواق المنطقة، ورفع عدد موظفيها ليتماشى مع خطط التوسع المنشود.

حضور

وتعتبر ماكواري كابيتال ميدل إيست التي تتخذ من أبوظبي مقراً رئيسياً لأعمالها في المنطقة منذ عام 2005، إحدى كبرى الشركات الاستشارية لمشاريع البنى التحتية في العالم. كما تعتبر من أولى المؤسسات العالمية التي ضمنت لنفسها حضوراً في سوق أبوظبي المالي العالمي، حيث تمتلك مكاتب تشغيلية في المركز منذ عام 2013، وتقدم حلولاً استشارية شاملة.

وفي هذا السياق، أضاف مكحل: إن ترحيب سوق أبوظبي العالمي لنا وللمؤسسات المماثلة هو خطوة مهمة نحو تحقيق الرؤية الاقتصادية لأبوظبي 2030. ونحن نتوقع أن يكون لهذا السوق تأثير كبير على الاقتصاد متخطياً الخدمات المالية، وصولاً إلى قطاعات أخرى مساندة، تأكيداً على قدرة أبوظبي للتنويع الاقتصادي بعيداً عن النفط.

ثقة

وأضاف اننا على ثقة بأن هذه المبادرة ستساهم في خلق سوق متنوع للعمل، وتعزيز قدرات المواطنين الإماراتيين في قطاع الخدمات المالية بعيداً عن البنوك التجارية التقليدية وإدارة الاستثمارات.

وتشتهر ماكواري كابيتال التابعة لمجموعة ماكواري التي تأسست عام 1969، وتدير أكثر من 70 مكتباً في 29 دولة، كما توظف أكثر من 13500 موظف في العالم، بسجلها الحافل في تقديم الخدمات الاستشارية للمشاريع التي تتبع نموذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص (PPP).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات