EMTC

«اتش اس بي سي» يدعم مهارات التعلم والعمل في المنطقة

أطلق بنك «اتش اس بي سي» الشرق الأوسط المحدود والمجلس الثقافي البريطاني برنامج المدارس الجديد «تقدَّم»، والذي صمم لدعم تطوير المهارات الحياتية بين أوساط الشباب من الفئة العمرية ما بين 15-16 عاماً في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وسيصل البرنامج إلى 1629 شخص من الفئة العمرية ما بين 15-16 عاماً في الجزائر، والبحرين، والإمارات، وقطر، والكويت، وعُمان، ومصر ولبنان في العام التجريبي الأول.

ويدعم برنامج «تقدَّم» بمنهجه الفريد ومحتويات دوراته الطلبة بتزويدهم بالمهارات، والثقة والتعلم مدى الحياة ليواكبوا الحاجات العالمية المتغيّرة ومساعدتهم على العيش في القرن الواحد والعشرين.

استدامة

وقالت مديرة استدامة المؤسسات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في HSBC، صابرين رحمن، بالقول: تم تبني برنامج تقدَّم في 90 مدرسةً في ثمانية بلدان في المنطقة. يركز البرنامج على تسليح حوالي ألفي شاب وشابة بـ«المهارات الناعمة» مثل الثقة بالنفس، والإصرار، وصنع القرار، والقدرة على الحفاظ على السلامة والصحة. وتعد هذه المهارات ضروريةً لمساعدة الشباب على النجاح في عالم اليوم من خلال منحهم مهارات التعلم، والحياة والعمل. ونحن سعيدون للغاية بكوننا قادرين على ريادة مشروع مبتكر وتفاعلي مثل «تقدَّم» في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وعي

من جانبه، قال مدير التعليم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المجلس الثقافي البريطاني، جيل كامبل: تعكس مقاربة «تقدَّم» المتطلبات المتشابكة للحياة في القرن الواحد والعشرين. من خلال هذا البرنامج، يسعى بنك HSBC الشرق الأوسط المحدود والمجلس الثقافي البريطاني إلى تقديم برنامج مستدام يسلح الجيل القادم بمهارات التعليم، والحياة والعمل بشكل ملائم، وذلك من دون إغفال أهمية رفع الوعي بهذه الاتجاهات الهامة بين العاملين في التعليم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات