صفقة

«الاتصالات السعودية»: لا تغيير في سعر عرض الاستحواذ على «فيفا»

قالت شركة الاتصالات السعودية، أمس إن الشركة ليس لديها النية إطلاقاً لتغيير سعر عرض الاستحواذ على الاتصالات الكويتية والبالغ ديناراً.

وقال خالد البياري- الرئيس التنفيذي للشركة في بيان، إن الشركة ماضية قدماً في إجراءاتها الخاصة بالعرض المقدم لشراء الأسهم التي لا تملكها في شركة الاتصالات الكويتية «فيفا»، وذلك بالسعر المعلن وهو دينار كويتي للسهم.

وأوضح أن السعر المعروض قد بني على دراسة مستفيضة لخطط أعمال شركة (فيفا) المستقبلية، واضعاً في الاعتبار فرص النمو المتاحة في سوق الاتصالات الكويتي والاستثمارات التي تحتاجها الشركة في الفترة القادمة في ظل المنافسة الكبيرة التي تشهدها هذه السوق. وفي معرض تعليقه على بعض ما أثير مؤخراً عن نية الشركة رفع السعر المعروض بعد نهاية فترة التجميع الحالية.

أوضح «البياري» أن شركة الاتصالات السعودية، ومنذ تأسيس شركة فيفا، قد وضعت نصب أعينها تقديم كل الدعم التقني والمالي والإداري لها والذي مكّن الشركة، بالرغم من كونها أحدث شركات الاتصالات المحلية تأسيساً، من النمو في ظل منافسة قوية، مستفيدة من خبرة ومكانة شركة الاتصالات السعودية كونها تعتبر بموجب التقييمات المعتمدة، أكبر شركة متكاملة للاتصالات في الشرق الأوسط.

 

طباعة Email