الطاير يستقبل سفير المملكة المتحدة لدى الدولة

بحث تجنب الازدواج الضريبي مع بريطانيا

■ جانب من اللقاء | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

بحث معالي عبيد حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية مع سفير المملكة المتحدة لدى الإمارات، فيليب برهام، العلاقات الاقتصادية الثنائية التي تربط البلدين الصديقين وآخر التطورات التي شهدتها جولات المفاوضات لتوقيع اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي. وذلك خلال استقبال الوزير للسفير في مقر وزارة المالية بأبوظبي أمس.

شراكة

وأشاد الطاير خلال اللقاء بعمق العلاقات الثنائية والشراكة الاستراتيجية التي تجمع دولة الإمارات والمملكة المتحدة في مختلف المجالات وفي مقدمتها الاقتصادية والاستثمارية نظراً لما يتمتع به البلدان من فرص ومقومات جاذبة للتكامل بين الجانين.

 وقال: تلتزم وزارة المالية بالرؤية الاستراتيجية التي تعتمدها الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات فيما يختص بتعزيز العلاقات الاقتصادية مع الشركاء التجاريين للدولة وتوسيع شبكة الاتفاقيات الثنائية التي من شأنها توفير بيئة خصبة وآمنة للاستثمارات الإماراتية على مستوى العالم وبما يعود بالنفع على الاقتصاد الوطني.

وكانت وزارة المالية قد أجرت في شهر يناير الماضي الجولة الخامسة من المفاوضات حول اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل مع المملكة المتحدة، في حين تم التوقيع على اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار بين الدولتين في ديسمبر 1992 وتمت المصادقة عليها بناء على المرسوم الاتحادي رقم 26 لعام 1999.

مؤشرات

كما شهد اللقاء استعراضاً لأبرز المؤشرات والإحصائيات الاقتصادية التي تربط البلدين، والتي أشارت إلى أن إجمالي حجم التبادل التجاري في الفترة 2009 و2013 وصل إلى 137,054 مليون درهم. والجدير بالذكر أن الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة في عام 2014 بلغ 2.435 ترليون دولار، في حين حقق الإنتاج الصناعي نمواً بنسبة 2.4% في العام ذاته.

طباعة Email