نمو

«غارتنر»: المصارف والشركات المالية تزيد الإنفاق على البرمجيات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتزم الشركات والمؤسسات المصرفية والمالية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إنفاق نحو 12.9 مليار دولار على منتجات تكنولوجيا المعلومات وخدماتها في عام 2015، بزيادة قدرها 1 % عن إيرادات العام الماضي التي بلغت نحو 12.8 مليار دولار، وذلك وفق أحدث التقارير الصادرة عن مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية «غارتنر».

وتشمل هذه التوقعات إنفاق المؤسسات المصرفية على خدمات تكنولوجيا المعلومات الداخلية (بمن في ذلك الموظفون)، وخدمات تكنولوجيا المعلومات، والبرمجيات، وتقنيات مراكز البيانات، والأجهزة وخدمات الاتصالات السلكية واللاسلكية.

وبالرغم من أن قطاعات البرمجيات والأجهزة ذات حجم أصغر من خدمات الاتصالات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والخدمات الداخلية، إلا أنها تحقق نمواً أقوى.

إذ تعتبر البرمجيات والأجهزة من أسرع القطاعات نمواً بزيادة قدرها 7.4 % و7.1 % في عام 2015، ويعزى ذلك إلى استراتيجيات التركيز على العملاء التي تنتهجها المصارف لتلبية توقعات العملاء ومبادرات التجوال التي تشمل زيادة في استخدام الأجهزة اللوحية والهواتف المحمولة مع تحقيق فهم أفضل للعملاء مع تطبيقات أدوات وتحليلات «ذكاء الأعمال».

وقال «فيتوريو دي أورازيو، مدير الأبحاث لدى «غارتنر»: «يشهد إنفاق قطاع البرمجيات أداءً أفضل من قطاعات تكنولوجيا المعلومات الأخرى نظراً لانخفاض الميزانيات التشغيلية نتيجة انخفاض إيرادات النفط في مختلف أنحاء هذه الدول. ولذا من المتوقع أن تترأس حلول «إدارة علاقات العملاء»، بالإضافة إلى البرمجيات المصرفية الأساسية، الإنفاق في هذا القطاع».

طباعة Email