تركزت على العقار وهبطت بـ«إعمار» دون 8 دراهم

مبيعات بداية مايو تكبد الأسهم خسائر بـ 8 مليارات درهم

شمول عمليات المضاربة وجني الأرباح لغالبية الأسهم المتداولة في سوق دبي المالي أمس -البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت تعاملات اليوم الأول من الشهر الجاري عمليات بيع وجني أرباح شملت غالبية القطاعات لكنها تركزت بالدرجة الأولى على أسهم العقار الأمر الذي كبد القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة خسائر بمقدار 8 مليارات درهم مغلقة عند مستوى 782.5 مليار درهم بحسب الإحصائيات الرسيمة التي صدرت عقب انتهاء الجلسة.

وتراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 2.28 % إلى 4132 نقطة متخلياً بذلك من جديد عن حاجز 4200 نقطة، وفي أبوظبي انخفض المؤشر العام إلى 4618 نقطة وبنسبة 0.61 % مقارنة مع جلسة يوم الخميس الماضي. من جانبه أغلق المؤشر العام لسوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع على انخفاض بنسبة 1.01% عند 4827 نقطة.

وكان سهم إعمار قاد الانخفاض في السوق بعدما هبط دون مستوى 8 دراهم مغلقا عند 7.94 دراهم رغم النمو الذي أعلنت عنه الشركة في ربحيتها خلال الربع الاول من العام الجاري، ولحق به ارابتك إلى 2.82 درهم والاتحاد العقارية 1.44 دراهم إلى جانب إعمار مولز المنخفض إلى 3.17 دراهم وداماك 3.08 دراهم، وفي أبوظبي خسر إشراق 3.9 % من قيمته مغلقاً عند 99 فلساً والدار 2.66 درهم.

وعلى مستوى السيولة فقد بلغت قيمة الصفقات المبرمة في السوقين نحو 1.2 مليار درهم منها نحو 992 مليون درهم سجلت لصالح سوق دبي المالي.

وقال عميد كنعان الخبير المالي إن عمليات البيع التي شهدها السوق مع بداية الشهر كان مبالغ فيها بعض الشيء خاصة على أسهم الشركات التي أظهرت نتائجها المالية نمواً كبيراً في الربحية، لكن المضاربين عادة ما يضغطون على السوق في ظل أسلوب الدخول والخروج السريع الذي يتبعونه خلال الجلسة الواحدة.

سوق دبي

وبالعودة إلى حركة التعاملات في سوق دبي المالي فقد انطلقت الأسهم على هدوء مائل للارتفاع الطفيف خلال ربع الساعة الأولى من عمر الجلسة لكن عمليات البيع سرعان ما ظهرت أما لجني الأرباح أو نتيجة تداول بعض الأسهم دون أحقية، وسط استمرار صعود قوي لشريحة من الأسهم الصغيرة التي تعرضت بدورها أيضا للبيع بعد ذلك مما ساهم في زيادة مساحة اللون الأحمر على شاشة العرض.

وبرغم شمول عمليات المضاربة وجني الارباح لغالبية الأسهم المتداولة إلا أن الجزء الأكبر منها تركز على أسهم العقار والاستثمار التي تراجع أسعار بعضها إلى دون مستويات دعم مهمة إلا أن ذلك لم يؤثر على قوة السوق برأي العديد من المحللين بل على العكس فقد ساهم في خلق فرصة استثمارية جديدة.

وكما جرت العادة فقد تعرضت أسهم العقار لضغوط بيعية كبيرة عقب الساعة الأولى من التعاملات وانخفض سهم إعمار إلى دون مستوى 8 دراهم مغلقاً عند 7.94 دراهم بخسارة نسبتها 3.6 % وذلك رغم إعلان الشركة عن نمو ربحيتها عن الربع الأول من العام الجاري، ومع التراجع المسجل في إعمار فقد لحقت به بقية الأسهم وهبط ارابتك بنسبة 4.7 % إلى 2.82 دراهم في حين خسر سهم الاتحاد العقارية 5.2 % مغلقاً عند 1.44 دراهم ولم يختلف الوضع بالنسبة لسهم إعمار مولز المنخفض إلى 3.17 دراهم وداماك الذي فقد 5.8 % من قيمته إلى 3.08 دراهم ودريك اندسكل 0.852 درهم وديار 0.881 درهم.

وفي قطاع الاستثمار تراجع سهم السوق بنسبة 5 % إلى 2.08 دراهم ودبي للاستثمار 2.25 إلى 3.03 دراهم وتخلى سهم الخليجية للاستثمارات عن قيمته الإسمية هابطاً إلى 98 فلساً. من جانبه تراجع طيران العربية إلى 1.59 درهم وتبريد 1.25 درهم ودبي باركس 0.965 درهم.

وعلى مستوى السيولة فقد بلغت قيمة الصفقات المبرمة خلال جلسة الأمس 992 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 792 مليون سهم نفذت من خلال 10158 صفقة.

وفي تعاملات بورصة ناسداك دبي المعروضة للتداول من خلال منصة سوق دبي المالي فقد تراجع سهم موانىء دبي العالمية إلى 23.01 دولاراً وفي نفس الاتجاه انخفض سهم اوراسكوم إلى 13.25 دولاراً.

سوق أبوظبي

وعلى الجانب الآخر من الصورة فقد سيطرت عمليات البيع على التعاملات في سوق أبوظبي للاوراق المالية وتركزت بشكل أكبر على أسهم العقار والبنوك مما دفع بالمؤشر العام للانخفاض إلى مستوى 4618 نقطة وبنسبة 0.61 % مقارنة مع الجلسة السابقة.

وسيطر الهدوء المائل للتراجع على حركة أسهم قطاع الطاقة وفيما انخفض دانة غاز بنسبة 2 % إلى 50 فلساً ثبت سهم أبوظبي للطاقة عند 74 فلساً.

وسجلت أحجام السيولة تراجعاً كبيراً في سوق العاصمة ولم تتجاوز قيمة الصفقات المبرمة 193 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 138 مليون سهم نفذت من خلال 2004 صفقات. ومن إجمالي أسهم 30 شركة جرى تداولها أمس أغلقت أسهم 17 شركة على تراجع مقابل ارتفاع أسعار أسهم 4 شركات فقط واستقرار أسعار أسهم 9 شركات.

صافي شراء للأجانب في دبي

بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب في سوق دبي المالي أمس 114.390 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 117.890 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، 228.300 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 186.920 مليون درهم. أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 65.930 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 57.230 مليون درهم خلال نفس الفترة.

ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب 408.620 ملايين درهم لتشكل ما نسبته 41.200% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 362.040 مليون درهم لتشكل ما نسبته 36.500% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 46.580 مليون درهم كمحصلة شراء.

الأحمر يجتاح أغلب الأسواق الخليجية

 

اجتاح اللون الأحمر غالبية الأسواق الخليجية مع أولى جلسات شهر مايو حيث اختتمت المؤشرات العامة لأسواق كل من دبي، وأبوظبي، والسعودية، والبحرين، وعُمان على إغلاقات حمراء في حين أغلقت مؤشرات كل من سوقي الكويت وقطر في المناطق الخضراء.

وأغلق المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية في أولى جلساته للشهر الجاري على تراجعٍ كبير شبه كامل نسبته 0.71% فاقدًا نحو 70.25 نُقطة عن الجلسة الأخيرة في أبريل ليُنهي أداءه عند مستوى 9,764 نُقطة، وبلغت قيمة التداولات السوقية 10.90 مليارات ريال جرت من خلال حجم بلغ 406 ملايين سهم عبر مجموع 182,626 صفقة.

وأغلق مُؤشر سوق مسقط أولى جلساته الشهرية على انخفاض جميع قطاعاته حيث فقد المُؤشر الرئيس «مسقط 30» نحو 4.22 نُقاط بنسبة تراجع بلغت 0.07% مُستقرًا عند مستويات 6,318 نُقطة، كما أنهى مُؤشر الشريعة يومه هابطًا حوالي 0.85 نقطة بنسبة بلغت 0.09% ليغلق عند مستوى 972 نُقطة.

كما اختتم سوق الكويت للأوراق المالية جلسة تداولات أسهمه بصعود شبه جماعي لمؤشراته تحت تأثير استمرار اتجاه المتداولين نحو عمليات التجميع على الأسهم النشطة والحيوية في السوق.

وسجلت أولى جلسات مايو إجمالي تداولات سوقية بقيمة 20.5 مليون دينار، تمت على مجموع 293.3 مليون سهم أنجزت من خلال 5,528 صفقة.

يشار إلى أن بورصة البحرين أعلنت يوم أمس عطلة رسمية بمناسبة الاحتفال بعيد العمال ليوم واحد فقط وستزاول نشاطها اليوم الاثنين.

إفصاحات

88.7 مليون درهم أرباح «الوطنية للفنادق»

بلغت أرباح شركة «أبوظبي الوطنية للفنادق»، 88.7 مليون درهم (8.9 فلس/للسهم) بنهاية الربع الأول 2015، بنسبة 42 % مقارنة بأرباح الفترة نفسها من عام 2014.

59.3 مليون درهم أرباح الإمارات للتأمين

بلغت أرباح شركة «الإمارات للتأمين» 59.3 مليون درهم خلال الربع الأول من العام الجاري، مقابل 49 مليون درهم في الفترة نفسها من عام 2014 بزيادة 21.1%. وبلغ العائد الأساسي على السهم 44 فلساً.

39 مليوناً أرباح «المشاريع الطبية »

ارتفعت أرباح شركة «الخليج للمشاريع الطبية» إلى 39.1 مليون درهم (5.6 فلس/للسهم) بنهاية الربع الأول 2015، وبنسبة بلغت 49 % عن أرباح نفس الفترة من عام 2014.

14.9 مليون درهم أرباح «رأس الخيمة العقارية»

انخفضت أرباح شركة «رأس الخيمة العقارية»، المتخصصة في التطوير العقاري في إمارة رأس الخيمة، إلى 14.9 مليون درهم (0.7 فلس/للسهم) بنهاية الربع الأول 2015، وبنسبة 65 % عن أرباح الفترة نفسها من عام 2014.

الخليج للملاحة تربح 4.9 ملايين درهم

حققت شركة الخليج للملاحة القابضة، أرباحاً قدرها 4.9 ملايين درهم (0.89 فلس/للسهم) بنهاية الربع الأول 2015، مقارنة بأرباح قدرها 539 ألف درهم تم تحقيقها خلال الفترة ذاتها من عام 2014.

3.9 ملايين أرباح إسمنت رأس الخيمة

حققت شركة إسمنت رأس الخيمة، أرباحا قدرها 3.9 ملايين درهم (0.70 فلس/للسهم) بنهاية الربع الأول 2015، مقارنة بخسائر قدرها 1.1 مليون درهم تم تحقيقها خلال الفترة نفسها من عام 2014.

أمانات تعلن عن استحواذ جديد

قالت شركة أمانات القابضة إنها قامت بالتوقيع على عقد لاستحواذ الشركة على حصة أساسية في شركة تعمل بقطاع الرعاية الصحية في المملكة العربية السعودية. وأشار بيان نشر على سوق دبي إنه من المتوقع أن يتم استكمال العقد خلال الستة الأشهر المقبلة.

طباعة Email