تفاعل كبير للمضاربين مع «أرابتك» بداية الجلسة والسهم يغلق عند 4.89 دراهم

سوق دبي يغلق على الأخضر بدعم من البنوك

انطلقت التعاملات على المربع الأخضر في سوق دبي وارتفعت الأسهم بنسب جيدة البيان

تمكن سوق دبي المالي من الإغلاق على المربع الأخضر في ربع الساعة الأخيرة من جلسة تداول الأمس، والتي افتتحت خلالها الأسعار على ارتفاع ثم ما لبثت أن تعرضت لجني أرباح وعمليات تصريف دفعت غالبية الأسهم للعودة إلى مربع الخسارة، قبل أن تتدخل شريحة من الأسهم الثقيلة قبل انتهاء التعاملات وتدعم المؤشر المغلق عند مستوى 4149 نقطة بمكاسب نسبتها 0.22% في حين تكبد سوق أبوظبي للأوراق المالية خسائره قوية، نتيجة ارتفاع وتيرة البيع على أسهم البنوك والعقار.

وفي ظل تباين إغلاقات المؤشرات فقد خسرت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة 3.1 مليارات درهم مغلقة عند مستوى 742.4 مليار درهم، بحسب الأرقام الرسمية التي صدرت عقب انتهاء الجلسة التي بلغت فيها قيمة الصفقات المبرمة 1.5 مليار درهم سجل الجزء الأكبر منها في سوق دبي المالي.

وتفاعل المتداولون في بداية الجلسة مع خبر إبرام شركة أرابتك اتفاقية بقيمة 40 مليار دولار وارتفع السهم إلى 4.97 دراهم، قبل أن يبدأ تقليص مكاسبه بعد ربع ساعة من عمر الجلسة ويغلق عند 4.89 دراهم وسط تداولات تجاوزت قيمتها 487 مليون درهم، استهدف الجزء الأكبر منها المضاربة وتحقيق أكبر قدر ممكن من الربحية خلال فترة قصيرة. وتعرض سهم إعمار إلى ضغوط بيع ما ساهم في تراجعه إلى دون مستوى 9 دراهم مجدداً هابطاً إلى 8.89 دراهم.

وسجلت بعض الأسهم مكاسب جيدة قبل يوم واحد من بدء تداولها دون أحقية الأرباح، وارتفع سهم بنك دبي الإسلامي إلى 6.20 دراهم، كما ساهم التحسن المسجل في سهم بنك الإمارات دبي الوطني في دعم سوق دبي بعدما ارتفع إلى 8.33 دراهم.

وقال عميد كنعان، الخبير المالي: إن عمليات البيع التي تعرضت لها شريحة من الأسهم كانت متوقعة رغم أن نسبة هبوط بعضها كان مبالغاً فيها، مشيراً إلى أن الإشارة الإيجابية أنه وبرغم التراجع في أسعار العديد من الأسهم الثقيلة إلا أنها ما زالت تمتلك القدرة على استعادة نشاطها من جديد، خاصة من استمرار شهية التداول عند مستويات جيدة.

وكان عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 63 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 16 شركة ارتفاعاً، في حين انخفضت أسعار أسهم 39 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 487.14 مليون درهم موزعة على 99.44 مليون سهم من خلال 1988 صفقة. وحل سهم «مصرف السلام - البحرين» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 160.94 مليون درهم موزعة على 75.72 مليون سهم من خلال 745 صفقة.

سوق دبي

وبالعودة إلى حركة السوق تفصيلاً، في دبي المالي، فقد تكرر نفس سيناريو جلسة بداية الأسبوع، حيث انطلقت التعاملات على المربع الأخضر وارتفعت الأسهم بنسب جيدة، لكنها لم تصمد كثيراً عن المستويات التي بلغتها، حيث تعرضت لجني أرباح ممزوجة بعمليات تصريف على شريحة من الأسهم من قبل مؤسسات، الأمر الذي ساهم بسرعة في عودة الأحمر إلى شاشة العرض.

وبرغم تكرر نفس السيناريو إلا أن جلسة الأمس تميزت بدخول سيولة جديدة مضاربة سعت لاستغلال بعض الأخبار الصادرة عن شركات قيادية مدرجة في السوق ومحاولة تحقيق أكبر قدر ممكن من المكاسب السريعة قبل الخروج، وهو ما حدث فعلاً بحسب ما تظهره حركة أسعار شريحة من الأسهم التي إما تخلت عن جزء كبير من مكاسبها وإما فقدتها بالكامل ودخلت إلى مرحلة الخسارة بعدما كانت رابحة.

وكان من المتوقع أن يشهد سهم أرابتك ارتفاعاً كبيراً، بعد صدور خبر إبرام الشركة اتفاقية ضخمة قيمتها 40 مليار درهم، لكن التفاعل مع ذلك لم يدم سوى ربع ساعة من عمر الجلسة، والتي قفز خلالها السهم إلى 4.97 دراهم، إلا أنه عاد للتخلي تدريجياً عن أعلى قمة بلغها وسط عمليات كر وفر للمضاربين حتى أغلق في النهاية عند مستوى 4.89 دراهم بزيادة قدرها 9 فلوس فقط، مقارنة مع الجلسة السابقة، علماً بأن السيولة المضاربية رفعت قيمة الصفقات المبرمة عليه إلى نحو 487 مليون درهم.

جني أرباح

أما في ما يخص حركة إعمار فقد ارتفع بداية التعاملات إلى 9.04 دراهم، لكنه سرعان ما شهد عمليات جني أرباح قوية هبطت به إلى 8.86 دراهم قبل أن يقلص من خسائره ويغلق عند 8.93 درهم متخلياً بذلك عن حاجز 9 دراهم الذي يؤكد العديد من المحللين أنه حاجز نفسي مهم لكي يتمكن السهم من خلاله من الانطلاق نحو مراكز سعرية جديدة.

وتواصل اللون الأحمر مسيطراً على شاشة العرض لأكثر من ثلاث ساعات من عمر الجلسة، لكن عمليات شراء على بعض الأسهم الثقيلة ساهمت في إعادة الربحية إلى السوق ضمن هامش محدود، وكان الداعم الأكبر لإغلاق المؤشر على الأخضر سهم بنك الإمارات دبي الوطني المرتفع إلى 8.33 دراهم إلى جانب سهم بنك دبي الإسلامي الصاعد إلى 6.20 دراهم في اليوم الأخير لتداوله قبل خصم الأرباح منه في جلسة اليوم الثلاثاء.

كما سجل سهم أرامكس بعض المكاسب مغلقاً عند 3.22 دراهم، إضافة إلى سهم ومصرف عجمان 3.45 دراهم وديار للتطوير العقاري التي أعلنت عن مشروع جديد والمغلق عند 1.26 درهم. وحققت غالبية أسهم التأمين التكافلي مكاسب جيدة بقيادة سهم تكافل الإمارات الذي واصل صعوده للجلسة الثانية على التوالي بالغاً 94 فلساً، ولحق به في نفس الاتجاه سهم دار التكافل إلى 1.10 درهم وبنمو نسبته 3.7% ثم سهم أمان إلى 1.15 درهم.

حركة الأسهم

وعلى الاتجاه المعاكس فقد تواصلت السلبية مسيطرة على حركة العديد من الأسهم ومنها سهم السوق المنخفض إلى 3.08 دراهم قبل بدء تداوله دون أحقية الأرباح إلى جانب سهم تبريد الهابط إلى 2.15 درهم ودبي للاستثمار 3.33 دراهم ودريك آند سكل 1.63 درهم، وتراجع سهم الاتصالات المتكاملة إلى 5.90 دراهم بعد يوم واحد من حالة الاستقرار التي سيطرت عليه. وتراجع سهم طيران العربية إلى 1.50 درهم، في حين ثبت سهم الاتحاد العقارية عند نفس مستواه السابق 2.02 درهم، رغم ضغوط البيع التي تعرض لها طيلة الجلسة.

ناسداك دبي

وكان يوماً مميزاً جديداً لسهم ديبا المدرج ضمن بورصة ناسداك دبي والمعروض للتداول من خلال منصة سوق دبي المالي، فقد ارتفع السهم إلى 70 سنتاً، معززاً مكاسبه التي تجاوزت نسبتها 11% خلال يومين في حين لم يطرأ تغيير يذكر على سعر سهم موانئ دبي العالمية المستقر عند 17.75 دولاراً.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية ارتفعت وتيرة عمليات البيع على عدد كبير من الأسهم القيادية وفي مقدمتها أسهم البنوك التي تتمتع بثقل وزني في المؤشر العام، ما أدى إلى انخفاضه إلى مستوى 4828 نقطة وبنسبة 1.01% وهي أكبر خسارة يسجلها منذ بداية الأسبوع.

وواصل سهم بنك الخليج الأول الضغط على سوق العاصمة بعدما هبط بنسبة 1.8% إلى 16.45 درهماً، وذلك إضافة إلى سهم بنك أبوظبي التجاري 7.20 دراهم ومصرف أبوظبي الإسلامي الذي تخلى عن مستوى 8 دراهم وأغلق عند 7.96 دراهم للمرة الأولى منذ أكثر من 3 أسابيع، وتكبد سهم بنك رأس الخيمة المزيد من الخسائر منخفضاً إلى 4.80 دراهم، وتحول سهم بنك أبوظبي الوطني إلى المربع الأحمر متراجعاً إلى 14.80 درهماً.

واستمرت السلبية متحكمة في حركة أسهم قطاع العقار وقاد التراجع سهم الدار المنخفض إلى 3.14 دراهم ولحق به في نفس الاتجاه سهم إشراق إلى 2.37 درهم ورأس الخيمة العقارية 1.15 درهم. كما ضغط سهم الاتصالات الهابط إلى 12 درهماً على أداء سوق العاصمة وزاد من خسائره إلى جانب سهم الدانة غاز الذي انخفض بنسبة 3.5% إلى 81 فلساً دون معرفة الأسباب الكامنة وراء التراجع المتواصل للسهم منذ نهاية الأسبوع الماضي.

وبرغم الخسائر الكبيرة التي تكبدها المؤشر العام، إلا أن السيولة المتداولة سجلت مزيداً من الانخفاض في أبوظبي، ولم تتجاوز قيمة التداولات 261 مليون درهم، في حين وصل عدد الأسهم المتداولة 105 ملايين سهم نفذت من خلال 2014 صفقة. وأغلقت أسهم 24 شركة على المربع الأحمر من إجمالي أسهم 31 شركة جرى تداولها في جلسة الأمس، في ما ارتفعت أسعار أسهم شركتين فقط، وثبتت أسعار أسهم 5 شركات عند مستوياتها السابقة.

 

عودة الشراء الأجنبي إلى سوق دبي

بلغت قيمة مشتريات الأجانب في سوق دبي المالي، أمس، 256.360 مليون درهم، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم 186.850 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، 271.120 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 205.970 مليون درهم.

أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 83.060 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم 120.560 مليون درهم خلال نفس الفترة. ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب 610.540 مليون درهم لتشكل ما نسبته 48.880% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 513.380 مليون درهم لتشكل ما نسبته 41.100% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 97.160 مليون درهم كمحصلة شراء.

 

إفصاحات

اجتماع مجلس إدارة إعمار الخميس

يجتمع مجلس إدارة شركة إعمار الخميس المقبل، لمناقشة العديد من القضايا المدرجة على جدول الأعمال ومنها الموافقة على أنشطة الشركة خلال العام واعتماد البيانات المالية عن العام الماضي، إلى جانب الدعوة لانعقاد الجمعية العمومية ومناقشة الأرباح ومناقشة استراتيجية الشركة وأية مستجدات أخرى.

 

عمومية «أرامكس» تناقش توزيع 11.5% 7 أبريل

تعقد شركة أرامكس الجمعية العمومية السنوية لمساهمي الشركة، يوم الاثنين في 7 أبريل المقبل بفندق أبراج الإمارات بدبي، وذلك لمناقشة البيانات المالية للشركة لعام 2013. وبحسب إفصاح الشركة لسوق دبي، فإن الجمعية العمومية سوف تناقش خلال الاجتماع اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 11.5 % من رأس المال كما في 31 ديسمبر 2013. وقالت الشركة إن مالك السهم بتاريخ 17 أبريل 2014 هو صاحب الحق في الأرباح، وفي حال عدم اكتمال النصاب القانوني، فإن الاجتماع الثاني سوف يكون بتاريخ 16 أبريل.

 

9 مارس استحقاق التوزيعات في «بنك أم القيوين»

أعلن «بنك أم القيوين الوطني»، أنه سيتم البدء في توزيعات الأرباح المقررة لعام 2013 يوم الأربعاء الموافق 19 مارس الجاري، على أن يكون آخر يوم للمشاركة في الأرباح في 17 مارس، أما الدفع فسيكون في 2 أبريل المقبل. وقال البنك إن قيمة التوزيعات تبلغ 256 مليون درهم، حيث أوصى مجلس إدارة بنك «أم القيوين الوطني» بتوزيع ما نسبته 21 % من رأس المال كأرباح على المساهمين لعام 2013، منها 16 % توزيعات نقدية. في حين أوصى بتوزيع 5 % أسهم منحة، وذلك بعد موافقة من المصرف المركزي ومصادقة الجمعية العمومية للبنك.

 

الخليج الأول يوزع الأرباح 23 مارس

أعلن بنك الخليج الأول، أنه سوف يتم البدء بتوزيع الأرباح المقررة لعام 2013، اعتباراً من يوم الأحد الموافق 23 مارس الجاري، وذلك للمساهمين المسجلين بتاريخ 9 مارس. وكانت الجمعية العمومية السنوية للبنك، في اجتماعها الذي عقد يوم الأربعاء 26 فبراير الماضي، قد وافقت على توزيع أرباح نقدية بنسبة 100% من رأس المال وأسهم منحة بنسبة 30%، وذلك للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات