هيئة التأمين و«تنظيم الاتصالات» تتعاونان في مجال أمن المعلومات

وقعت هيئتا التأمين وتنظيم الاتصالات (فريق الاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي) مذكرة تفاهم تهدف الى العمل المشترك في مجال أمن المعلومات.

وقام بالتوقيع على الاتفاقية إبراهيم عبيد الزعابي مدير عام هيئة التأمين ومحمد ناصر الغانم مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات.

وأكد مدير عام هيئة التأمين أن مذكرة التعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات تأتي في ظل النمو المتسارع لشبكة المعلومات والاستخدام المتزايد لشبكة الانترنت التي تظهر مجموعة من المخاطر والتهديدات الأمنية والمعلوماتية التي يجب الانتباه لها وايجاد الوسائل والطرق الكفيلة للتصد لها والحيلولة دون وقوعها.

وقال: إن المذكرة تساعد على تقديم خدمات الكترونية للجمهور في الوقت الذي تعمل على حماية أنظمة الهيئة والحفاظ على بياناتها ومعلوماتها الالكترونية، مشيرا إلى حرص هيئة التأمين وسعيها لتوفير البيانات والمعلومات للجهات المعنية والمهتمين.

واعرب عن ثقته بأن المذكرة ستساهم في تعزيز التعاون بين هيئتي التأمين وتنظيم الاتصالات وتحديد الاطار الرئيسي للتعاون المستقبلي بين الطرفين لتحقيق الأهداف المشتركة خاصة في مجال أمن المعلومات وتبادل الخبرات والتصدي لمخاطر الفضاء الالكتروني وعمليات الاختراق التي تهدد الأمن الإلكتروني للمعلومات.

بدوره قال مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات: "تشكل هذه الاتفاقية مع "هيئة التأمين" جزءا من رؤيتنا الاستراتيجية الرامية إلى توفير بيئة آمنة تتمتع بأعلى معدلات الحماية لكافة أنواع البيانات والمعلومات. وتتميز دولة الإمارات العربية المتحدة بإقبال كبير على استخدام الهواتف الذكية ومنصات التواصل الاجتماعي، الأمر الذي يتطلب منا التعريف المستمر بأهمية سبل حماية قواعد البيانات من الاختراق أو انتهاك الخصوصية، وتوفير أفضل التقنيات والبرامج التي تم التوصل إليها في هذا المجال. ونود بهذه المناسبة، التأكيد على استعدادنا الدائم لتقديم كافة أنواع الدعم التقني والفني لجميع المؤسسات والجهات الحكومية في الدولة".

تحدد المذكرة الموقعة مجالات التعاون الرئيسية بين الطرفين والتي ترتكز على تقديم الخدمات في فئات الارشاد والتعليم والوعي والاستشارات والمراقبة والاستجابة والابحاث والتحليل وجودة أمن المعلومات.

في مجال الارشاد والتعليم والوعي يقوم فريق الاستجابة بتزويد المنتسب بالتوجيه والارشاد وتقديم استشارات أولية حول التهديدات ونقاط الضعف لمساعدة المنتسب في الوصول الى نتائج أفضل لحماية أنظمتهم ومعلوماتهم الالكترونية من هجمات الفضاء الخارجي.

في مجال الاستشارات يعمل فريق الاستجابة كنقطة اتصال لتنسيق كافة الاتصالات مع السلطات وفرق الاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي الوطنية والدولية كما يقوم بالمحافظة على قاعدة بيانات بأسماء وعناوين مسؤولي الاتصال والروابط الخاصة بفرق الاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي المحلية والاقليمية والدولية.

وفي مجال المراقبة والاستجابة يقوم الفريق بإصدار تحذيرات أولية ونصائح استشارية للمنتسب .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات