حل خامساً بين 7 قطاعات مرتفعة منذ بداية العام

مؤشر العقارات في سوق دبي يرتفع 87.25%

ارتفع مؤشر قطاع العقارات بسوق دبي المالي خلال العام الجاري بنسبة 87.25% ليحتل المركز الخامس بين 7 قطاعات مرتفعة ليضيف 2925.26 نقطة إلى رصيده وصل بها إلى مستوى 6277.94 نقطة بنهاية جلسة الأربعاء الماضي وكان إغلاقه بنهاية العام 2012 عند مستوى 3352.68 نقطة.

وفازت مدينة دبي في أواخر الشهر الماضي باستضافة معرض إكسبو 2020 متفوقة على مدن ساو باولو البرازيلية ويكاترينبرغ الروسية وإزمير التركية في تصويت لأعضاء المكتب الدولي للمعارض في العاصمة الفرنسية باريس لتصبح أول مدينة في الشرق الأوسط تستضيف المعرض الذي من المتوقع أن يجذب إلى الإمارات استثمارات بمليارات الدولارات.

ويرى الخبراء والمراقبون أن فوز دبي باستضافة إكسبو 2020 سوف يكون له أثره الإيجابي على الإمارة وعلى الدولة بوجه عام إذ ستتوافد إليها أعداد كبيرة من السيّاح ومن رجال الأعمال يقدّر عددهم بنحو 25 مليون زائر.

مكاسب طويلة الأمد

وقال ألان روبرتسون الرئيس التنفيذي لشركة جونز لانج لاسال إنّ اختيار دبي لاستضافة إكسبو 2020 يحقّق لاقتصادها ولسوقها العقارية مكاسب طويلة الأمد داعيًا إلى الحذر من التّأثير قصير الأمد لتفادي طفرة قد لا يمكن تفاديها في تحسّن مشاعر المستثمرين والمستهلكين تؤدي إلى ارتفاع أسعار الأراضي والفلل والشّقق في مشاريع عقارية قريبة من موقع المعرض.

وأشار تقرير لبيت الاستثمار العالمي "جلوبل" إلى أن عدة قطاعات في دبي سوف تستفيد من معرض إكسبو على رأسها العقارات والبناء والخدمات المصرفية والأسمنت وسوف تستمر هذه القطاعات في الاستفادة طوال الفترة القادمة ومع ذلك فإن القطاعات التي سوف تستفيد خلال عامي 2019 و2020 في الإعداد لهذا الحدث وخلاله لن تقتصر على القطاعات المذكورة.

وأضاف التقرير أن التأثير المضاعف للإنفاق الحكومي للإمارات سوف يشمل الاقتصاد بجميع مكوناته كما ستكون هذه فرصة جيدة لتعريف العملاء والمستثمرين المحتملين بالشركات الإماراتية.

أعلى وأدنى إغلاق

وبالعودة لأداء القطاع العقاري في سوق دبي المالي خـــلال العام الجاري يظهر تقرير لمركز معلومات مــباشر أنه قد حقق أعلى مستوى إغلاق له عند 6328.61 نقطة وذلك بنهاية جلسة الثلاثاء 10 ديسمبر الجاري والتي أغلق فيها مرتفعا بنسبة 0.62% بمكاسب بلغت 38.86 نقطة.

أما أدنى مستوى إغلاق لمؤشر القطاع خلال 2013 فكان عند 3502.91 نقطة والذي بلغه بنهاية جلسة الثاني من شهر يناير 2013 الجلسة الأولى من جلسات العام رغم إغلاقه آنذاك مرتفعا بنسبة 4.5% بمكاسب بلغت 150.23 نقطة.

وجاء أداء سوق دبي متوافقا إلى حد كبير مع أداء قـــطاع العــقارات حيث بلغت مكاسب الــمؤشر العام للسوق خلال تلك الفترة 91% ليضيف 1477.01 نقطة إلى رصـــيده وذلك مقارنة بمستوى إغلاقه بنهاية العام الماضي والذي كان عند 1622.53 نقطة.

تداولات القطاع

وبلغ إجمالي كميات التداول على أسهم قطاع العقارات منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية جلسة الأربعاء 11 ديسمبر حوالي 44 مليار سهم تمثل 38.2% من إجمالي كميات التداول في السوق والتي بلغت حوالي 115 مليار سهم خلال تلك الفترة. أما إجمالي قيم التداول على أسهم القطاع خلال العام الجاري فقد بلغ 63.4 مليار درهم تصل نسبتها إلى 43.8% من إجمالي قيم تداولات السوق ..

والتي بلغت 144.7 مليار درهم خلال الفترة نفسها. وبلغ إجمالي عدد الصفقات المنفذة على أسهم القطاع خلال 2013 حوالي 460.5 ألف صفقة تمثل 37.26% من إجمالي صفقات السوق والتي بلغت حوالي 1.2 مليون صفقة خلال العام الجاري.

"الاتحاد العقارية" الأكثر ربحاً

جاءت مكاسب قطاع العقارات المدرج في سوق دبي المالي خلال العام الجاري بدعم من جميع أسهم القطاع بصدارة سهم الاتحاد العقارية الذي حقق ارتفاعا كبيرا بلغت نسبته 166 % تقريبا لينهي السهم جلسة الأربعاء 11 ديسمبر عند 1.050 درهم في حين كان إغلاقه بنهاية العام الماضي عند 0.395 درهم.

وجاء سهم ديار للتطوير في المركز الثاني بارتفاع نسبته 120 % ليصل بنهاية جلسة الأربعاء الماضي إلى 0.775 درهم في حين كان إغلاقه بنهاية العام الماضي عند 0.352 درهم. أما المركز الثالث فكان لسهم دريك آند سكل بنسبة ارتفاع بلغت 96 % وصل بها إلى 1.38 درهم وكان السهم قد أنهى تداولات العام الماضي عند 0.704 درهم. وحل سهم إعمار في المركز الرابع مرتفعا بنسبة 86.7 % منهيا جلسة الأربعاء الماضي عند 7 دراهم وكان إغلاق السهم بنهاية عام 2012 عند 3.75 دراهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات