الإمارة سباقة في تنظيم أعمال التدقيق وأوروبا تحاول اللحاق بها

أبوظبي تتصدر الشرق الأوسط في المحاسبة والشفافية

رياض المبارك يتسلم الجائزة من المصدر

فازت أبوظبي بجائزة المساهمة البارزة لعام 2013 التي تم منحها من قبل معهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز (آي سي أيه إي دبليو)، الذي تم تأسيسه عام 1880 وتشمل عضويته أكثر من 140 ألف عضو من جميع أنحاء العالم.

وبحسب خطاب المعهد البريطاني الموجه إلى رياض عبدالرحمن المبارك رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة فإنه تم الترشيح والتصويت بالإجماع من أعضاء المجلس الاستشاري للجائزة على منح هذه الجائزة نظراً للمساهمات والانجازات الإقليمية والعالمية وهي أن أبوظبي أصبحت نموذجاً يقتدى ومرجعا في المحاسبة "المساءلة" والشفافية وإعادة تنظيم دور المدقق الحكومي في الإمارة وتركيز دوره على المحاسبة "المساءلة" بدلاً من التدقيق.

أسبقية في التنظيم

وأضاف الخطاب أن من بين أسباب الفوز بالجائزة كون أبوظبي ودولة الإمارات أول دولة عربية تصبح عضواً في المنتدى الدولي لمنظمي التدقيق المستقلين وأول دولة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا يتم انتخابها لعضوية المجلس الاستشاري للمنتدى وسبق أبوظبي في تنظيم أعمال التدقيق من خلال اصدار قواعد تعيين مدققي الحسابات ونشرها في عام 2008 ..

والتي تتطلب اجراء مناقصة إلزامية كل أربع سنوات لأعمال تدقيق البيانات المالية واستبعاد أي مكتب تدقيق يقدم عرضا ماليا منخفضا جداً لا يتناسب مع جودة وحجم أعمال التدقيق المطلوبة وهو ما تحاول أوروبا اللحاق به الآن.

لأول مرة خارج أمريكا

وأوضح الخطاب أنه من بين الإنجازات أيضاً النجاح في عقد امتحان الزمالة الأميركية لشهادة المحاسب القانوني المعتمد "سي بي ايه" خارج الولايات المتحدة الأميركية لأول مرة في تاريخه واعتماد أبوظبي من قبل الاتحاد الوطني للمحاسبين القانونيين الأميركي كوجهة دولية أولى لعقد هذا الامتحان واستضافة أبوظبي لاجتماع مجلس معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام في مارس 2013 مما جعل الإمارات أول دولة عربية تستضيف هذا الاجتماع الذي شارك فيه نحو 170 جهة وخبيراً من 17 دولة إضافة إلى إعداد تقرير المحاسبة سنوياً ونشره للجمهور.

..والذي يوفر المعلومات المالية وغير المالية ويتجاوز متطلبات المعايير الدولية للمحاسبة في القطاع العام وتقديم أفضل الممارسات من خلال منهجيات الفحص المالي ومراجعة الاداء لأكثر من 250 جهة. وإصدار المنشورات والمجلات المهنية المتخصصة عن المعايير الدولية للتقارير المالية والمعايير الدولية للمحاسبة في القطاع العام والتدقيق الداخلي بهدف رفع الجودة في مجال المحاسبة والمالية.

مكانة عالمية

وقال المبارك: يعد فوز أبوظبي بهذه الجائزة انعكاسا لمكانة الإمارة والدولة في العالم. وهذا الفوز لم يكن ممكنا لولا الرؤية الواضحة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والدعم المستمر من سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات