تكريم المتميزين في المحاسبة والتمويل بالشرق الأوسط

صورة

احتفت أمس "جوائز التميز في المحاسبة والتمويل بالشرق الأوسط"، التي ينظمها معهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز، بأفضل الإنجازات في هذا المجال بالمنطقة. وأقيم حفل الجوائز في فندق ريتز كارلتون أبوظبي تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع.

وكرّمت الجوائز في عامها الثالث ألمع الإنجازات وأبرزها في المجالات المحاسبية والتمويلية والتجارية بالمنطقة، وقد رعاها بنك أبوظبي الوطني ومجموعة "بي آي سي".

من أعمدة النمو

واعتبر بيتر بينون، المدير الإقليمي لمعهد المحاسبين القانونيين بالشرق الأوسط، متانة مهنتي التمويل والمحاسبة وقوتهما عماداً من أعمدة النمو الاقتصادي المستدام، مشدداً على أهمية تكريم أفضل خبراء المحاسبة والتمويل العاملين في هذا المجال بالمنطقة، ممن يُسهمون من خلال عملهم اليومي في رفع مستويات الثقة بالأعمال..

مشيراً إلى أنه قد يتمّ التغاضي أحياناً عن عملهم الدؤوب وجهودهم المخلصة، وأضاف: إن تجسيد العاملين في حقل التمويل والمحاسبة لأعلى المعايير المهنية والأخلاقية في عملهم هو أحد الأمور المهمة التي تُسهم في تعزيز النمو الاقتصادي.

الفائزون بالجوائز

وضمّ الفائزون بالجوائز معالي رياض عبدالرحمن المبارك، رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة، الذي نال الجائزة لقاء إسهاماته الكبيرة في تطوير القطاع المحاسبي، وجيمس ريغني من طيران الاتحاد، الذي فاز بجائزة رئيس المالية للعام، وأماندا لاين من أكاديمية برايس ووترهاوس كوبرز للشرق الأوسط، بجائزة المحاسب القانوني المجاز من معهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز للعام..

وفاز عبداللطيف المحمود من إيرنست آند يونغ البحرين بجائزة المحاسب الشاب للعام. وضمّت الجوائز 12 فئة، بينها فئات جديدة هي التميز في تنمية القيادات الوطنية المستقبلية، وقد ذهبت إلى شركة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة"، والتميز في التدقيق الداخلي، التي فازت بها "موبايلي"، والتميز في المحاسبة من أجل الاستدامة، التي نالتها شركة أبوظبي لصناعات الغاز المحدودة "جاسكو".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات