إرنست ويونغ: صفقات المنطقة ترتفع 170٪ في الربع الثالث

فِل غاندير

كشف تقرير إرنست ويونغ لصفقات الاندماج والاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عن ارتفاع قيمة صفقات الاندماج والاستحواذ المحلية من 3.0 مليارات دولار في الربع الثالث لعام 2012 إلى 8.2 مليارات دولار في الربع الثالث لعام 2013، بزيادة قدرها 170٪. كما ارتفعت قيمة الصفقات الواردة إلى أكثر من ثلاثة أضعاف، من 1.1 مليار دولار أميركي في الربع الثالث لعام 2012 إلى 3.9 مليارات دولار في الربع الثالث لعام 2013، بنسبة زيادة قدرها 254٪.

وسجلت القيمة الإجمالية لصفقات الاندماج والاستحواذ المعلنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ارتفاعاً من 9.9 مليارات دولار أميركي في الربع الثالث لعام 2012 إلى 17.3 مليار دولار أميركي في الربع الثالث لعام 2013، بنسبة زيادة قدرها 76٪. وتراجعت قيمة الصفقات الصادرة المعلنة من 5.7 مليارات دولار أميركي في الربع الثالث لعام 2012 إلى 5.2 مليارات دولار أميركي للفترة ذاتها من عام 2013، بنسبة تراجع قدرها 9٪.

مؤشر

وقال فِل غاندير، رئيس خدمات استشارات الصفقات في EY الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "تعتبر الزيادة في قيمة الصفقات الواردة والمحلية لهذا الربع مؤشراً قوياً على تعافي الاقتصاد الإقليمي. فقد شهد هذا الربع أعلى قيم للصفقات مقارنة مع قيم الربع الثالث للسنوات السابقة منذ عام 2008. وتصدرت السعودية سوق صفقات الاندماج والاستحواذ المحلية بوصفها البلد المستهدف لهذا النوع من الصفقات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بواقع 13 صفقة، تليها الإمارات بواقع 12 صفقة.

واختتم فِل: "لا يزال الحذر يصاحب أنشطة الاندماج والاستحواذ نظراً لحالة الاقتصاد العالمي والعوامل الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ومع ذلك، ترتفع شهية الشركات نحو صفقات الاندماج والاستحواذ بفضل المقومات المالية القوية التي تتسم بها أجندة أعمال المنطقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات