وحدة «طاقة» المغربية تطلق طرحاً أولياً 10 ديسمبر

محطة الجرف الأصفر التابعة لشركة طاقة في المغرب أرشيفية

قالت شركة الجرف الأصفر للطاقة المغربية والمملوكة لشركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) أمس إنها حصلت على الضوء الأخضر من مجلس القيم المنقولة لبيع أسهم الأسبوع المقبل (بين العاشر والثاني عشر من ديسمبر الجاري) بهدف جمع 1.5 مليار درهم مغربي (176 مليون دولار). وتدير الشركة أكبر محطة كهرباء تعمل بالفحم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وهي أول منتج كهرباء مستقل في المغرب وتنتج 38% من إمدادات الكهرباء بالمملكة.

ويقدر طرح الأسهم قيمة الشركة بنحو تسعة مليارات درهم.

سهم جديد

وتبيع الشركة 2.25 مليون سهم جديد بسعر 447 درهماً للسهم لتجمع حوالي مليار درهم ويكتتب المستثمرون في الأسهم بين العاشر والثاني عشر من ديسمبر. وتأتي الخمسمئة مليون درهم الباقية من طرح خاص لمستثمرين من مؤسسات مغربية هي الملكية الوطنية للتأمين والشركة المركزية لإعادة التأمين والتعاضدية المركزية المغربية للتأمينات حسبما أفاد بيان أصدرته الشركة.

واستعانت الجرف الأصفر بثلاثة بنوك مغربية لإدارة الطرح هي التجاري وفا بنك والوحدة المحلية لبنك سوسيتيه جنرال الفرنسي وأبلاين للأوراق المالية.

الأول في المغرب

والطرح هو الأول في المغرب منذ يناير 2012 وقد يساعد في إنعاش بورصة الدار البيضاء التي تعاني من تداعيات أزمة منطقة اليورو وعزوف المستثمرين الأجانب. والجرف الأصفر للطاقة ملتزمة بخطة استثمار مكثفة لمحطة الكهرباء التابعة لها في الجرف الأصفر قرب مدينة الجديدة على ساحل المحيط الأطلسي.

وفي وقت سابق هذا العام أبرمت طاقة اتفاقاً تمويلياً قيمته 1.4 مليار دولار مع بنوك يابانية وكورية لوحدتها المغربية لزيادة قدرة المحطة 700 ميجاوات إلى 2065 ميجاوات.

وتزيد توسعة المحطة قدرة توليد الكهرباء في المغرب أكثر من 10%.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات