تدشين «إبدار» باندماج 3 مصارف إسلامية في البحرين

خلال الإعلان عن المصرف الجديد البيان

استكمالا لخطوات عملية الاندماج الأولى من نوعها - والتكامل بين بنك إيلاف وبيت إدارة المال وبنك كابيفست، تم الإعلان رسميا أمس عن تدشين مصرف إبدار وإطلاق الهوية المؤسسية الجديدة للبنك وذلك خلال مؤتمر صحفي حضره عدد من الإعلاميين والمسؤولين في المصرف. ويأتي إعلان الهوية الجديدة بعد اكتمال مرحلة دمج أصول وموارد وعمليات البنوك الثلاثة. ويتمتع المصرف الجديد بأصول متنوعة وقوة مالية مميزة، حيث يبلغ رأس المال المدفوع 300 مليون دولار أمريكي، فيما تبلغ حقوق المساهمين 329 مليون دولار ويمتلك قاعدة أصول تفوق الـ360 مليون دولار ولديه سيولة كافية تجعله جاهزاً لمباشرة الاستثمار والتعاملات.

القوة التكاملية

ويستفيد مصرف إبدار من سجل حافل ممتد لثلاثين عاما ومن القوة التكاملية بعد الاندماج بما في ذلك الموارد المالية والبشرية والخبرات للبنوك الثلاثة التي ساهمت في إنشائه، وهو ما يعزز دخوله الأسواق الاستثمارية وأسواق رأس المال والأسواق العقارية لتحقيق تدفقات دخل متنوعة ومستدامة للبنك ومساهميه ومستثمريه.

ويهدف المصرف إلى تعزيز وجوده من الناحية الجغرافية في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالإضافة إلى تركيا وجنوب شرق آسيا حيث إن للبنك خبرات وشبكة شركاء متميزة يمكن الاستفادة منها وتطويرها فضلا عن متابعة الفرص الاستثمارية بالأسواق المتقدمة.

وأكد بول ميرسر رئيس مجلس الإدارة أن هذا الاندماج الذي منح قيمة كبيرة للمساهمين قد نتج عنه مؤسسة مالية أكثر تنافسية ذات خبرات واسعة ودراية بالصناعة ولديها أسس تمكنها من التميز في عالم المصرفية الإسلامية.

 

القطاعات المستهدفة

يستهدف مصرف إبدار قطاعات الصناعات التنموية الاستراتيجية بأسواقها الرئيسية، بالإضافة إلى الأسواق التي كان للبنوك الثلاثة المنشئة للمصرف سجل ونجاح استثماري بها. ويشمل ذلك قطاعات الطيران والنقل البحري والبنية التحتية والنفط والغاز والعقارات وقطاعات أخرى. كما تهدف استراتيجية المصرف إلى ترشيد المحفظة الحالية في هذه القطاعات.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات