طلاب مدرسة مصرفيون ببرنامج «الإمارات دبي الوطني»

حصل ستة طلاب من مدرسة فيكتوريا الدولية في الشارقة على خبرة ثمينة كمصرفيين، وذلك في خِضَم مشاركتهم في برنامج "مصرفي ليوم واحد" مع بنك الإمارات دبي الوطني.

ويُقدم البرنامج فرصةً مُلهمة للطلاب لقضاء يوم كامل إلى جانب المصرفيين الخبراء في ستة أقسام هي خدمات الصراف وخدمات العملاء والمعالجة والتخطيط التجاري وإدارة العلاقات والإدارة التجارية، وذلك في فروع البنك الستة الرئيسية في الشارقة. وأتاح التفاعل مع العملاء والعمل في مواقع مالية حقيقية الفرصة للطلاب لاكتساب معرفة واقعية بهذه الصناعة الرئيسية والمِهن المتعلقة بها، مما يجعل منها خيارا مهنيا مجزيا.

وفاز الطالب أحمد الموسوي بالجائزة الثالثة في المسابقة الوطنية التي تمت بالتزامن مع اليوم الخاص باكتساب الخبرة المصرفية في البنك. وشارك أكثر من مئتي طالب في المسابقة بما فيهم ستة طلاب من مدرسة فيكتوريا الدولية في الشارقة ممن شاركوا في برنامج "مصرفي ليوم واحد".

 وطلب من الطلاب المشاركين تحضير فيديو أو مقالة أو مُلصقة أو عرضا يُظهر تجاربهم، ثم أصدر النتيجة فريق من الخبراء تلقى فيها الموسوي شيكاً بمبلغ 3000 درهم وكأسا برونزية ضمن حفل توزيع الجوائز الذي نُظم في المقر الرئيس للبنك.

وقال الموسوي: كانت فرصة رائعة أن نمضي يوما كاملا في مصرف حقيقي وأن نقضي أوقاتا مهنية مع رجال أعمال حقيقيين. تعلمت الكثير واستمتعت فعلًا بهذه التجربة.

وكان للبرنامج فوائد إضافية، فعلى مدى اليوم بأكمله تعلم الطلاب الكفايات الأساسية والمعارف والخبرات، مثل خدمة العملاء والعمل الجماعي والتعاون والاهتمام بجودة العمل ومهارات الطباعة والحساب والثقة بالنفس والتواصل الشفهي والكتابي والبحث عن المعلومات والتفكير التحليلي.

وذكر ساجد حسين رئيس قسم الأعمال والشركات ومستشار التوجيه المهني في مدرسة فيكتوريا الدولية: إنها لمتعة أن نرى طلابنا يرتقون إلى مستوى هذه التجربة، فنهج المدرسة الأساسي هو تشجيع الطلاب وإعطاؤهم الفرصة ليصبحوا قادة المستقبل.

ويأتي البرنامج في إطار المنهاج العملي للمدرسة، ويهدف إلى رفد طلابها بكافة الأدوات والفرص اللازمة ليصبحوا جاهزين تماماً لمستقبلهم بعد المدرسة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات