وزارة المالية تصدر تعميماً بشأن خطة دورة 2014 -2016

5 مايو الموعد النهائي لتسليم مشروعات الميزانية

عبيد الطاير: توفير الوثائق والبيانات لاسترشاد الجهات الاتحادية

أصدر معالي عبيد حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية تعميما بشأن إعداد مشروعات ميزانيات جميع الجهات الاتحادية لخطة دورة ميزانية 2014-2016 وتحديد يوم الأحد الخامس من شهر مايو القادم موعدا نهائيا لتسليم مشروعات الميزانية وذلك استنادا إلى قرار مجلس الوزراء رقم (1 / 181) لسنة 2008 الذي وجه الوزارات والجهات الاتحادية كافة بإعداد مشاريع ميزانيتها كخطة متوسطة المدى لثلاث سنوات.

وأكد التعميم رقم 1 لسنة 2013 ضرورة اتباع مبادئ نظام الميزانية الصفرية عند إعداد مشروع الميزانية والعمل بالقواعد والضوابط الموضحة بدليل إجراءات اعداد الميزانية العامة للاتحاد.

وأشار التعميم إلى تطوير وزارة المالية وتحديثها مسبقا النظام الآلي لإعداد الميزانية العامة للاتحاد حيث جرت أتمتة إجراءات إعداد الميزانية كافة للجهات الاتحادية المستقلة وضمها إلى النظام الآلي الخاص بإعداد الميزانية وذلك انطلاقا من خطة دورة ميزانية 2014 - 2016 من خلال تسجيل جميع البيانات والمعاملات الخاصة بإعداد وتقديم مشروع الميزانية للوزارات والجهات الاتحادية المستقلة جميعها ضمن نظام الكتروني واحد وبعيدا عن استخدام المعاملات الورقية وذلك لأول مرة على مستوى الحكومة الاتحادية.

توفير الوثائق والبيانات

وأكد معالي عبيد حميد الطاير حرص وزارة المالية على توفير الوثائق والبيانات كافة التي يمكن للجهات الاتحادية الاسترشاد بها على الموقع الالكتروني للوزارة فضلا عن تحميل برامج الجهات الاتحادية على النظام الآلي الخاص بإعداد الميزانية الأمر الذي يسمح لهذه الجهات بإدخال بيانات موظفيها ونفقات نشاطاتها وخدماتها المختلفة على النظام الآلي وصولا إلى تكلفة الأهداف الاستراتيجية التي تسعى هذه الجهات لتحقيقها خلال الخطة الجديدة لدورة ميزانية 2014 2016.

وذكر أن وزارة المالية تسعى دوما لتحقيق الاستفادة المثلى من التطور التكنولوجي الحاصل في مجال تقديم الخدمات المالية الحكومية وذلك بهدف الارتقاء بخدماتها إلى أعلى المستويات العالمية.

ونوه بضرورة التزام الجهات الاتحادية الحكومية بالضوابط والقواعد الموضحة بالتعميم واستكمال البيانات الصحيحة مما يكون له بالغ الأثر في دعم مبادرة وزارة المالية في تطوير إجراءات إعداد الميزانية واستثمار الوقت والموارد وتحقيق الشفافية وتمكين فرص التحليل والدراسة المعمقة لمشروعات الميزانية مؤكدا جهوزية وزارة المالية لتوفير التدريب اللازم لموظفي هذه الجهات والرد على كافة استفساراتهم سواء عبر الاتصال على مركز الدعم الفني أو عبر البريد الالكتروني الخاص بذلك.

خلق التوافق

ويهدف تطبيق مشروع ميزانية متوسطة المدى لمدة ثلاث سنوات 2014 - 2016 إلى خلق توافق بين إجراءات إعداد الميزانية والاستراتيجية الحكومية متوسطة المدى بما يمكن من الوصول إلى أقصى قدر من الآثار الإيجابية على المجتمع مقابل الإنفاق الحكومي وتوفير أعلى مستوى من الشفافية في ما يتعلق بالأسباب وآثارها وتخصيص الموارد المالية بصورة أفضل وزيادة الأفق الزمني أمام الجهات الاتحادية للتركيز على الإنفاق المخطط وتسهيل إجراءات التحديث والتجديد السنوية.

كما يسعى المشروع إلى منح الحكومة الاتحادية تصورا أفضل عن الحاجات التمويلية المجمعة وفق إطار زمني أطول حيث يمكن الوزارات والجهات الحكومية من ربط الأهداف الاستراتيجية والتشغيلية بالميزانية بسهولة ووضوح وإيجاد فهم أوضح لاقتراحات ومتطلبات الوزارات والجهات الاتحادية من الميزانية العامة إلى جانب امتلاك تقييم موضوعي وأولويات محددة للأنشطة الرامية لتحقيق أعلى القيم الاجتماعية من الموارد المالية المتاحة وتوفير إطار عملي لها.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات