29 مليار درهم قروض «أبوظبي للتنمية» للدول الشقيقة والصديقة

أكد محمد سيف السويدي المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية ان حجم القروض والمنح التي قدمها الصندوق منذ تأسيسه عام 1971 بلغ 29 مليار درهم للدول الشقيقة والصديقة.

وقال انه بتوجيهات القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية، فإن الصندوق عازم على رفع مشاريعه من 56 دولة حاليا الى 70 دولة حتى عام 2013؛ بهدف توفير المزيد من فرص العمل للسكان في الدول النامية.

جاء ذلك في لقاء موسع عقده ظهر أمس في فندق ياس فايسوري بجزيرة ياس مع مئة صحافي من 43 دولة يزورون الامارات حاليا بدعوة من المجلس الوطني للاعلام بمناسبة اليوم الوطني الاربعين.

واستعرض السويدي امام الاعلاميين بعض المشروعات التنموية في بعض الدول النامية. وأكد حرص الصندوق على تنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله باستمرارية تقديم العون الاقتصادي للدول النامية ومساعدتها على تحقيق النمو الاقتصادي المستدام الذي يمكنها من تحسين مستواها المعيشي ويوفر فرص عمل لمواطنيها ويرفع من مستوى المرافق والخدمات فيها.

وذكر أن إجمالي قيمة القروض والمنح والمساهمات التي تم تمويلها من قبل كل من صندوق أبوظبي للتنمية وحكومة أبوظبي وأشرف الصندوق على إدارتها خلال العقود الماضية بلغت 28 مليار درهم موزعة على 300 مشروع تنموي غطت 56 دولة نامية في جميع أنحاء العالم.

دعم اقتصادات الدول النامية

ونوه السويدي بالدور الحيوي الذي يقوم به الصندوق في دعم اقتصادات الدول النامية من خلال تقديمه وإدارته للقروض والمنح المقدمة من حكومة أبوظبي وتنفيذه مشروعات تنموية تعمل على دعم اقتصاد تلك الدول وبما يسهم في محاربة الفقر وتوفير فرص العمل ورفع المستوى المعيشي، كما شدد أيضا على دور الصندوق في خلق شراكات اقتصادية واشار الى الدور المهم للصندوق في مملكة البحرين حيث ابرم مؤخرا اتفاقية قرض بقيمة 184 مليون

درهم مع حكومة مملكة البحرين المتمثلة في هيئة الكهرباء والماء وذلك لتطوير قطاع الكهرباء في البحرين.

ويهدف المشروع إلى تطوير قطاع الكهرباء في البحرين من خلال تنفيذ مشروع تطوير شبكتي نقل الطاقة الكهربائية ذات الجهدين 220 و 66

كيلو فولت لتلبية الزيادة المستمرة في الطلب على الكهرباء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات