«بي إم دبليو» توسع شبكة شحن السيارات الكهربائية في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة أبوظبي موتورز، الوكيل الحصري والموزع المعتمد لمجموعة «بي إم دبليو» في أبوظبي والعين، عن إطلاق سيارتي «بي إم دبليو 7» و«بي إم دبليو i7» الجديدتين كلياً. كما طرحت الشركة بالتزامن مع هذا الإعلان تشكيلة كاملة من السيارات الفاخرة، مثل «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة و«بي إم دبليو 8 سيريس» الجديدة.

تتمتع «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة بمجموعة من الميزات والوظائف المتقدمة، وقد تم إعادة تصور وتصميم هذه السيارة لتعكس ملامح معاصرة للغاية، مما يتيح لها أن تشرع في كتابة فصلٍ جديد في قصة هذا الطراز العريق، الذي تم إطلاقه لأول مرة منذ 45 عاماً.

وينضم إلى «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة في هذا الإعلان السيارة المتألقة «بي إم دبليو i7» الكهربائية بالكامل. وتوفر هذه السيارة الجديدة التي تتمتع بمدى قيادة ممتاز لكل عملية شحن كاملة يصل إلى 625 كيلومتراً، حلول تنقل مستدامة، إذ تعتمد على مصادر مسؤولة في مواد التصنيع، كاستخدامها لألواح ألمنيوم تم إنتاجها باستخدام طاقة كهروضوئية، من شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وبما أنها تعتمد في تصنيعها على نهج تكنولوجي مفتوح، تتوفر «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة في الإمارات إما كسيارة كهربائية تعمل على البطارية أو كسيارة تقليدية. وبغض النظر عن نوع مجموعة نقل الحركة التي يختارها العميل، تضمن له هذه السيارة أفضل مستويات التطور والراحة والأداء، وهي السمات المميزة المرادفة لعلامة «بي إم دبليو» التجارية.

وفي إطار الالتزام المشترك بمبدأ التنقل المستدام في الإمارات، وقعت وزارة الطاقة والبنية التحتية ومجموعة «بي إم دبليو إكس» الشرق الأوسط اتفاقية لتوسيع شبكة شحن السيارات الكهربائية عبر أهم الطرق والوجهات الاتحادية في الإمارات.

وقال المهندس يوسف آل علي، الوكيل المساعد لقطاع الكهرباء والمياه وطاقة المستقبل بوزارة الطاقة والبنية التحتية: «أود بداية أن أهنئ شركة أبوظبي موتورز على وصول سيارة «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة، بما في ذلك سيارة «بي إم دبليو i7» الكهربائية بالكامل.

والتي تدعم توجهاتنا لتعزيز مفهوم التنقل الأخضر، بالتماشي مع هدفنا الرامي إلى زيادة عدد السيارات الكهربائية في الدولة. كما أننا نتطلع قدماً إلى شراكتنا مع «بي إم دبليو» الشرق الأوسط لتوسيع شبكة شحن السيارات الكهربائية في الإمارات، وتعزيز تعاوننا المشترك في هذا السياق، في إطار جهودنا الرامية إلى دعم استراتيجية الوصول إلى صافي صفر انبعاثات في الإمارات.

من جانبه، قال الدكتور حميد حقباروار، المدير الإداري لمجموعة «بي إم دبليو» الشرق الأوسط: يمثل وصول سيارة «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة إلى أبوظبي علامة مميزة وحدثاً مهماً إيذاناً بحقبة جديدة لقطاع السيارات الفاخرة في «بي إم دبليو إكس».

وأعتقد بأن «بي إم دبليو إكس 7» الجديدة و«بي إم دبليو i7» الكهربائية بالكامل تعلنان عن انطلاقة حقبة جديدة ومثيرة من الاستدامة والتقدم التكنولوجي والريادة في التصميم. ونحن سعداء للغاية بشراكتنا مع وزارة الطاقة والبنية التحتية لتوسيع شبكة شحن السيارات الكهربائية في جميع أنحاء دولة الإمارات. وكلّي ثقة بأن هذه الشراكة ستقودنا في الاتجاه الصحيح، وستساهم بتسريع تبني وانتشار السيارات عديمة الانبعاثات، في إطار التزامنا بتعزيز التنقل المستدام في الإمارات.

بدوره، قال سيد فايز كريم، مدير عام شركة أبوظبي موتورز: نحن سعداء جداً بإطلاق «بي إم دبليو 7» و«بي إم دبليو i7» في أبوظبي. وكما يعلم الجميع فإن سيارة «بي إم دبليو 7» تتمتع بإرث متجذرٍ هنا في أبوظبي وفي جميع أنحاء العالم. وفضلاً عن تقديم أحدث تشكيلة من السيارات الفاخرة من «بي إم دبليو» لعملائنا، فإننا فخورون جداً بأن نساهم في إطلاق حقبة جديدة لهذا القطاع المهم من السيارات.

طباعة Email