«لامبورغيني أوروس» تسجل رقم إنتاج قياسياً جديداً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أضافت «أوتوموبيلي لامبورغيني» رقماً قياسياً جديداً إلى لائحتها الطويلة من الأرقام المميزة، وذلك مع مركبتها الرياضية متعددة الاستعمالات (SUV) الفائقة طراز «أوروس» التي أصبحت الأفضل مبيعاً خلال الفترة الأقصر على الإطلاق.

فمنذ ظهورها الأول في السوق عام 2018، تم إنتاج 20.000 مركبة منها حتى الآن، مسجلة مبيعات قياسية سنة تلو الأخرى. وتأتي ’أوروس‘ التي تحمل الرقم عشرين ألفاً بلون Viola Mithras البنفسجي مع ملاقط مكابح باللون الأسود وفتحة سقف بانورامية، وهي تخرج عن خط الإنتاج اليوم وستذهب إلى عميل في أذربيجان.

وتميزت «أوروس» بكونها المحفز الذي أتاح للشركة مضاعفة مبيعاتها وحجم المصنع الموجود في سانتا أغاتا بولينييزي. ولقد فازت بالعديد من الجوائز والألقاب المرموقة، وشكلت رمزاً للمركبة القادرة على «عبور أي درب» في المناسبات الدولية، بدءاً من الطرقات الأكثر ارتفاعاً وصولاً إلى أكثر المسارات وعورة. ويقدر بأن مجمل مركبات «أوروس» المملوكة حول العالم قد قطعت ما يزيد على 360 مليون كيلومتر من المسافة المجمعة.

وقال ستيفان وينكلمان، الرئيس والمدير التنفيذي لدى «أوتوموبيلي لامبورغيني»: «منذ اللحظة الأولى التي قدمنا فيها «أوروس» النموذجية في «معرض بكين للسيارات» سنة 2012 حتى لحظة دخولها الأول للأسواق في 2018، برهنت «أوروس» كل سنة منذ ذلك الحين بأنها جاذبة بشكل فوري ودائم.

وذلك باعتبارها «لامبورغيني» حقيقية ترتكز على تراث عريق في مجال الرياضة القصوى وعلى أول مركبة SUV فائقة في العالم هي LM 002. وتشكل «أوروس» التكملة المثالية لمجموعة طرازاتنا من السيارات الرياضية الفائقة، وهي توفر تجربة قيادة يومية فاخرة مفعمة بالأداء العالي للأشخاص الذين يشبهون علامتنا التجارية الإيطالية الأصيلة».

طباعة Email