الرئيس التنفيذي لـ «هيونداي موتور» يفوز بجائزة

ت + ت - الحجم الطبيعي

فاز الرئيس التنفيذي لمجموعة «هيونداي موتور»، أويسون تشونغ، بجائزة «صاحب الرؤية للعام»، في افتتاحية أضخم حدث من «نيوزويك» لقادة التغيير في صناعة السيارات.

وقد تطور برنامجاً ليصبح أضخم حدث عالمي لجوائز التكريم، وهو يحتفي بـقائمة «قادة التغيير في صناعة السيارات 2022» لتكريم أعظم 50 «صانع تغيير» في أمريكا من مجلة نيوزويك العالمية المعروفة. وهي قائمة من أصحاب الرؤى والمبدعين والرواد، تم تقديمها في عام 2021. وتكرم الجوائز الجديدة «وكلاء التغيير في صناعة السيارات» الذين يستخدمون التكنولوجيا بطرق من شأنها أن تؤثر بشكل عميق وإيجابي على حياة الناس.

وقد تم منح السيد تشونغ واحدة من أهم الجوائز في هذا الحدث، إذ منح جائزة «صاحب الرؤية للعام»، والتي تمنح إلى قائد يتخذ إجراءات مهمة لتشكيل مستقبل صناعة السيارات الآن وعلى مدار الثلاثين عاماً القادمة.

وكرمت مجلة نيوزويك تشونغ لدوره المهم في صعود هيونداي وكيا في صناعة السيارات العالمية. تحت قيادته ورؤيته الجريئة للمستقبل، تعيد المجموعة تعريف ما هو ممكن في التنقل، وتوفر قدراً أكبر من حرية الحركة للإنسانية من خلال التحول الكهربائي للمركبات والروبوتات والتنقل الجوي المتقدم.

وقالت نانسي كوبر، رئيسة التحرير العالمي لمجلة نيوزويك: «يدفع صانعو السيارات الرائدون اليوم حدود الممكن بطرق تحركنا وتأسر خيالنا»، وأضافت: «يستحق صناع التغيير في هذه القائمة الإشادة بدفعهم الصناعة إلى الأمام، فضلاً عن قيادتهم في الاستجابة للتحديات الناجمة عن الوباء».

وقال الرئيس التنفيذي تشونغ، عند استلامه الجائزة: «بالنيابة عن الجميع في مجموعة هيونداي موتور، أود أن أشكر نيوزويك على هذه الجوائز الثلاث المرموقة. التي تعكس العمل الجاد لجميع موظفينا وشركائنا في العمل، والذين يركزون على تحويل المجموعة إلى مزود حلول تنقل ذكي وجعل الاستدامة في صميم ما نقوم به. إن تفانيهم في جعل التقنيات المزعزعة حقيقة واقعة هو سبب وجودي هنا لمشاركة هذا الشرف».

وأضاف: «لطالما اعتقدت أن السيارات هي وسيلة للتواصل بين الناس. لا يوجد شيء أكثر إنسانية من الرغبة الدافعة للاستكشاف، والتخيل، وإحراز التقدم. يجمع التنقل الأشخاص معاً بالمعنى الحرفي للكلمة. وعندما نعمل معاً، يكون البشر قادرين على القيام بأشياء غير عادية».

طباعة Email