«الفطيم للسيارات» تطلق منصة رقمية جديدة في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة «الفطيم للسيارات»، وهي جزء من مجموعة الفطيم، عن إطلاق منصة رقمية مبتكرة وجديدة كلياً تتيح للوكلاء من الشركات شراء قطع غيار السيارات الأصلية وأجزاء الهياكل والإطارات والبطاريات ومنتجات التشحيم، في إطار منهجيتها المتمحورة حول العملاء والتزامها بتعزيز مسيرة الإمارات نحو مستقبل أكثر استدامة في مجال النقل. وتهدف بوابة تريد بوينت إلى توفير منصة موحدة لتحسين عمليات الطلب والشراء وجعلها أكثر سهولة وراحة وشفافية، وتقديم نقطة وصول مشتركة لجميع علامات مجموعة الفطيم، بما فيها تويوتا ولكزس وفولفو وهوندا ودودج ورام وجيب.

وتسعى الفطيم للسيارات إلى الاستثمار بتقديم رحلة رقمية سلسة لجميع شركائها، بما يتماشى مع خطة الإمارات في التحول إلى المدن الذكية وريادة مسيرة التحول الرقمي. وتسهم منصة تريد بوينت في توفير بيئة آمنة تسهل عملية التعامل والتواصل بين الوكلاء والفطيم للسيارات. وتوفر منصة تريد بوينت خدمة توصيل حتى 4 طلبات يومياً خلال ثوانٍ من تسجيلها على المنصة إلى الشركات الشريكة مباشرة، بفضل نظامها المتكامل مع أنظمة البنية التحتية الداخلية للشركة.

وتشمل بعض مزايا المنصة الإضافية توفير طرق دفع مبسّطة وتحليل عمليات البيع الفردية وإمكانية تعقب عمليات التوصيل بشكل مباشر، بالإضافة إلى توفير معلومات مفصّلة عن المنتجات، مع إرفاق صور واضحة لها لضمان التعرف عليها مباشرة.

في غضون شهرين فقط، أسهمت منصة تريد بوينت في إنجاز 13,500 طلب حتى تاريخه لشراء وبيع 150 ألف قطعة، مع توفير وصول الوكلاء إلى أكثر من نصف مليون قطعة فريدة.

وجاء الإعلان عن إطلاق منصة تريد بوينت على هامش فعاليات المؤتمر السنوي للوكلاء، الذي تنظمه الفطيم للسيارات، ويتناول الابتكارات المرتقبة في القطاع، ويسلط الضوء على الأداء العام للشركة وإنجازات طاقم المجموعة خلال فعالية توزيع الجوائز. وحضر الفعالية 12% من أبرز الوكلاء في الإمارات من الفئات الذهبية والبلاتينية والفاخرة، الذين تعود شراكة بعضهم مع العلامات التابعة لمجموعة الفطيم للسيارات إلى أكثر من عقدين.

وقال بول ويليس، رئيس مجموعة الفطيم للسيارات: تتمحور منهجيتنا في الفطيم حول خدمة العملاء وتقديم أقصى درجات المهنية بما يضمن لنا مواصلة التوسع وتنويع خدمات التنقل التي نقدمها لتلبية الاحتياجات المتغيرة لعملائنا ووكلائنا على حدٍ سواء. وتعزز منصة تريد بوينت مكانة المجموعة الرائدة من خلال رفد جهود الحكومة والقطاع في مسيرة التحول الرقمي، كما تلبي الطلب المتزايد في السوق على حلول النقل سهلة الوصول. ونهدف من خلال هذا الابتكار إلى تحقيق نمو مستدام عن طريق تقديم عمليات تتسم بالشفافية والاستمرارية. وتؤدي الفطيم للسيارات، باعتبارها شركة رائدة في القطاع ووكيلة العلامات الأكثر شهرةً ورواجاً في السوق، دوراً مهماً في مكافحة المنتجات المزيّفة، وحماية العملاء من المخاطر المحتملة عند استخدام هذه المنتجات على الطرقات. كما نضمن من خلال هذه الخدمة تعزيز التقيد بالقوانين والأنظمة المعتمدة في القطاع.

وبسؤاله عن تجربته مع منصة الفطيم تريد بوينت، قال عثمان كناث، من شركة سوبريم لتجارة قطع غيار السيارات: استفدنا من السهولة والسلاسة التامة التي تقدمها هذه المنصة، ومن إمكانية إنشاء المستخدمين عدة حسابات مختلفة بطريقة مستقلة.

بدوره، قال براسانا بينتو، من شركة دبلن لقطع غيار السيارات: «تستخدم جميع فروعنا في الإمارات، وعددها 13، منصة تريد بوينت يومياً، حيث أثبتت المنصة فائدتها الكبيرة لنا، لما تتيحه من وصول سهل إلى جميع الشركات التابعة لعلامة الفطيم من مكان واحد».

وبفضل محفظتها دائمة التوسع، التي تتضمن عدداً من أبرز وأشهر العلامات التجارية في عالم السيارات، تشكل الفطيم للسيارات محطة شاملة ومتكاملة تلبي مختلف احتياجات عملائها من الأفراد والشركات، وتُعدّ الفطيم للسيارات واحدة من الأقسام الخمسة التي تضمها مجموعة الفطيم، والتي توفر منتجات وخدمات عالية الجودة من شأنها إثراء حياة المستهلكين ومساعدتهم على تحقيق تطلعاتهم كل يوم.

طباعة Email