نقص الرقائق يضر بمبيعات «مرسيدس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذكرت شركة «دايملر» الألمانية للسيارات، ومقرها الرئيسي في شتوتجارت أن نقص رقائق الكمبيوتر، أضر بمبيعات الشركة، المصنعة للعلامة التجارية الفاخرة «مرسيدس-بنز»، في نهاية العام الماضي.

وأضافت الشركة أنها باعت 464130 سيارة «مرسيدس بنز»، بمختلف أنحاء العالم في الربع الأخير من العام 2021، وهو أقل بمقدار الربع تقريباً مقارنة بالرقم المسجل في الربع الأخير من عام 2020.

وخلال العام ككل، باعت الشركة مليونين و50 ألف سيارة «مرسيدس-بنز»، أي أقل مما باعته منافستها شركة «بي. إم. دبليو» للمرة الأولى، منذ أعوام، التي باعت أكثر من مليونين و200 ألف سيارة، تحت علامتها التجارية الرئيسية.

وجاءت شركة «دايملر» في الصدارة، قبل شركة «بي. إم. دبليو» في المبيعات للفئات ذات الدخول العالية في عام 2016.

وأضر النقص العالمي للدوائر المتكاملة بالإنتاج. وباعت شركة «مرسيدس-بنز» عدداً أقل بواقع 5 % من السيارات في عام 2021، مقارنة بعام 2020.

وانخفضت المبيعات في الصين وهي سوق رئيسي بواقع 2%.

وارتفعت مبيعات السيارات الفان بواقع 2.6% مقارنة بالعام الماضي، لتصل إلى 334 ألفاً و210 سيارات، مما يرفع إجمالي مبيعات السيارات إلى مليونين و43 ألف سيارة، بانخفاض 4% مقارنة بالعام الماضي.

طباعة Email