أبوظبي تستضيف مؤتمر ومعرض المركبات الكهربائية مايو 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

من المقرر أن تعقد أول دورة على الإطلاق من المعرض والمؤتمر السنوي للمركبات الكهربائية (EVIS)، في أبوظبي، في الفترة من الثالث والعشرين إلى الخامس والعشرين من مايو 2022. وسيجري استضافة الحدث الذي تنظمه شركة نيرفانا القابضة في أدنيك، وسيضم مئات الشركات العاملة في قطاع المركبة الكهربائية.

ومن المتوقع أن يصبح الحدث، مدفوعاً بالتوسع السريع في سوق المركبات الكهربائية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، المعرض والمؤتمر التجاري الرائد والرئيس للمركبات الكهربائية في المنطقة. وسيشارك في هذا الحدث، الذي سوف يستمر ثلاثة أيام، أكثر من 5000 ممثل لشركات رائدة، ومستثمرين رئيسين، ومهندسين، ومهنيين في مجال البحث والتطوير، ومسؤولين حكوميين. «إن الرؤية الاقتصادية للإمارات العربية المتحدة في عام 2030»، و«استراتيجية الطاقة الإماراتية في عام 2050»، يدعمان بقوة التحرك نحو تكنولوجيات أكثر كفاءة في استخدام الطاقة النظيفة وتنوع مصادرها، ما يجعل الاستثمارات في قطاع المركبات الكهربائية، مواتية للغاية للمستقبل، إن مؤشر الاستثمار في الطاقة في مقدم الجهات التي تسهل الانتقال إلى الطاقة النظيفة، وتسريع اعتماد المركبات الكهربائية عبر القطاعات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وفي معرض حديثه عن هذا الحدث، قال السيد علاء العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة نيرفانا القابضة «إننا نشهد اهتماماً متزايداً بسرعة، بالمركبات الكهربائية في المنطقة، ونحن فخورون بأن ننظم حدثاً بهذا الحجم إلى أبوظبي». المهندس ناصر علي البدري، المدير العام للمعارض والفعاليات في نيرفانا القابضة، قال «إن هذا الحدث يمثل تجمع أحدث التطورات والابتكارات في عالم التنقل الكهربائية، سواء كان برياً أو بحرياً أو جوياً. إنه حقاً حدث للمستقبل، وسيشهد العديد من الدورات القادمة».

إن دعم مصدر لـ EVIS كشريك الاستدامة، ومجلس صناعات الطاقة النظيفة وCharIn العالمية كشركاء المعرفة، يمثل دافعاً قوياً لانطلاقة هذا الحدث الاستراتيجي، ويركز الحدث تركيزاً قوياً على تعزيز المشاركة الفردية، والتفاعل المجتمعي، من خلال فرص الربط الشبكي، والتجارب المصممة خصيصاً، بما في ذلك التكنولوجيا الجديدة، وتقاسم الأنشطة الاقتصادية، والاجتماعات الشخصية، وما إلى ذلك. ويعتبر موقع أبوظبي، الذي يمكن الوصول إليه على الصعيد العالمي، وتصدره في مجال الطاقة الخضراء، عاملاً رئيساً لجذب المشاركين من جميع أنحاء العالم.

وقال أحمد سمير البرمبالي، المدير الإداري لمجلس صناعات الطاقة النظيفة (CEBC)، بأنه يعلق آمالاً كبيرة علىEVIS 2022، وعندما سئل عن تعاونهم، قال: «ويسرنا جداً أن ندعم EVIS 2022 كشريك معرفي. ونعتبر EVIS

منبراً محتملاً لقطاع الحركة الكهربائية في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط والجنوب الأفريقي، ونتطلع إلى الإسهام في النجاح الهائل للدورة الأولى».

طباعة Email