الفطيم لكزس تُطلق روبوت الدردشة «ليلى» للارتقاء بتجربة التسوق لعملائها

أعلنت الفطيم لكزس، الموزع الحصري لسيارات لكزس في دولة الإمارات العربية المتحدة وجزء من مجموعة السيارات في الفطيم، عن إطلاق «ليلى»، روبوت الدردشة الفورية ثنائي اللغة والمعزز بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، التي تُتيح لشركة لكزس القدرة على التنبؤ بسلوكيات عملائها بشكل أكثر ذكاء وكفاءة لتقديم تجربة تسوق مخصصة ومحسنة. 

وأشارت نتائج دراسات حديثة إلى أن 50% من أنشطة التسوق عبر الإنترنت ستتم عن طريق الأجهزة المحمولة خلال العام الجاري، ولذا أدركت ليكزس الدور المحوري الذي يُمكن لتطبيقات الدردشة المعدة للأغراض التجارية أن تؤديه كعنصر مكمّل أثناء مرحلة اتخاذ القرار وتزويد العميل بالمعلومات المطلوبة.

وتفسح «ليلى» لشركة لكزس المجال لإطلاق حوار متبادل مع عملائها لمساعدتهم عبر جميع مراحل عملية الشراء، إذ يُقدم روبوت الدردشة المعزز بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والناطق باللغتين العربية والإنجليزية تجربة تسوق مخصصة وشخصية بالكامل، من خلال الربط بين العملاء والطرازات المناسبة لهم، فضلاً عن تقديم الخدمات تحت الطلب وخدمات ما بعد البيع بشكل مرن وموثوق. 

وسيتسنى لعملاء الشركة، بمساعدة «ليلى»، استخدام أجهزتهم المحمولة للاستمتاع بباقة كاملة من الخدمات، مثل حجز تجارب القيادة، وطلب مواعيد الخدمة، واستكشاف المعلومات الخاصة بالسيارات الجديدة والمستعملة على حد سواء. وإضافة إلى ذلك، يُمكن للعملاء تحديد مواقع مراكز الخدمة وصالات العرض التابعة للشركة، فضلاً عن تزويد شركة لكزس بانطباعاتهم الشخصية ليتسنى لها تطوير خدماتها بشكل مستمر.

وقال سعد عبدلله، مدير العلامة التجارية في الفطيم لكزس: «نفخر في الفطيم لكزس على الدوام بقدرتنا على تقديم أعلى مستويات الخدمة للعملاء، ونحرص على تطبيق هذه المنهجية في مُختلف عملياتنا. وفي ضوء ما تفرضه الظروف الحالية من تطور متسارع لمتطلبات العملاء، تتمتع تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي بكامل الإمكانيات اللازمة لإعادة رسم ملامح تجربة الشراء التقليدية والارتقاء بها إلى آفاق جديدة من خلال مزايا التخصيص والأتمتة والكفاءة المعززة.

ويتمثل هدفنا في الابتكار بالنيابة عن عملائنا حرصاً منّا على تزويدهم بتجربة معززة ومريحة من داخل منازلهم عبر المنصات التي اعتادوا عليها بالفعل. وسيُتيح لنا إطلاق هذا الحلّ الجديد والمبتكر الفرصة لاستثمار الحلول التكنولوجية للتقرب من عملائنا وتقديم تجربة لكزس الفاخرة التي لطالما اشتُهرنا بها، وذلك بتزويدهم بالمزيد من الطرق السهلة للتفاعل معنا».

وفي خطوة تؤكد التزام الشركة بالارتقاء بتجربة العميل لديها، كشفت الفطيم لكزس سابقاً عن شراكة فريدة من نوعها تُتيح لها تزويد عملائها في الإمارات، وللمرة الأولى على الإطلاق، بإمكانية تخصيص سيارات لكزس التي يودون اقتناءها وحجزها عبر الإنترنت. وعلى النحو ذاته، تركز «ليلى» على إجراء حوارات شخصية مع العميل عبر منصة فيسبوك وعلى الموقع الإلكتروني الرسمي لشركة لكزس الإمارات. 

وتمتلك شركة الفطيم لكزس التابعة لمجموعة السيارات في الفطيم شبكة واسعة من صالات العرض ومراكز الصيانة في مختلف أنحاء الإمارات. وتُعدّ مجموعة السيارات في الفطيم واحدة من الأقسام الخمسة التي تضمها مجموعة الفطيم، والتي توفر منتجات وخدمات عالية الجودة من شأنها إثراء حياة المستهلكين ومساعدتهم على تحقيق تطلعاتهم كل يوم.

طباعة Email