«نيسان» تدعم التنوع والشمول بمنصة «SheShares» في اليوم العالمي للمرأة

أطلقت نيسان منصة «SheShares»، وهي سلسلة من الندوات، عبر الإنترنت تسلّط الضوء على القيمة التجارية للتنوع بين الجنسين، وقد أقيمت الفعالية الأولى للندوات، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة التزاماً منها بتعزيز بيئة أكثر شمولاً في أفريقيا والشرق الأوسط والهند وأوروبا وأوقيانوسيا.

ويهدف تطوير منصة SheShares إلى مشاركة أعضاء الفريق في الشركة، وعبر قطاع الشركات في نقاشات مهمة، يقودها متحدثون خبراء من داخل الشركة وخارجها، وشاركت في الجلسة الأولى، التي أقيمت تحت عنوان «بروز المرأة في قطاع السيارات- النهج التجاري» كل من باتريشا توريس، الرئيس العالمي للحلول المالية المستدامة في بلومبيرغ، وجوليا سايني، الحائزة على دكتوراه والرئيسة العالمية لقطاع السيارات في فروست أند ساليفان، وأدارت الحوار صبا عودة، مقدّمة البرامج الأولى والمحررة في الشرق-بلومبيرغ. وانضمت كل من لافانيا وادغاونكار، الرئيسة العالمية للاتصالات في نيسان، وباربارا تيرار بيران، نائب رئيس تخطيط المنتجات في نيسان في أفريقيا والشرق الأوسط والمحيط الهندي، إلى الجلسة الأولى لمشاركة الخبرات العملية كونهما امرأتين عاملتين في قطاع السيارات.

التقييم الدقيق

وناقش المتحدثون خلال الفعالية عدداً من المواضيع، بما فيها التحديات التي تواجهها المرأة في قطاع السيارات، وأثر المشاركة النسائية المحدودة في هذا القطاع على نتائج الشركات، وحاجة الشركات إلى التقييم الدقيق لما ينجح وما لا ينجح عندما يتعلق الأمر بجذب المرأة إلى القطاع وترقيتها، والحفاظ على مشاركتها.

وتعقب خطوة إطلاق منصة SheShares تنفيذ استراتيجية «نيسان» الأوسع للتنوع والشمول العام الماضي، والتي تشكّل عنصراً أساسياً يحدد هدف الشركة، فقد صُممت هذه المبادرات لإشراك أعضاء فريق «نيسان» الأوسع في المناقشات الأساسية المتعلقة بآثار التنوع والشمول، والتأكيد على أهميتهما ضمن خطة التحوّل Nissan NEXT.

المناصب العليا

وإلى جانب التأثير الإيجابي الواضح على ثقافة مكان العمل، أدت الخطوات المتخذة لتعزيز التنوع والشمول في «نيسان» إلى رفع مستوى تمثيل النساء. وأسهم النمو السنوي بين السنتين الماليتين 2019 و2020 في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند في زيادة تمثيل المرأة في المناصب العليا بنسبة 14.8%.

كما زاد تمثيل المرأة في الأدوار العليا في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند بين السنتين الماليتين 2016 و2020 بنسبة 141%، ما يشير إلى تقدم بارز في هذا المجال. وبالنسبة إلى الشرق الأوسط، يقود مكتب «نيسان» الشرق الأوسط حالياً هذه الجهود في محاولة لسد الفجوة بين الجنسين، حيث تبلغ نسبة تمثيل النساء حالياً 30% من مجموع الموظفين.

طريق واضح

وقال غييوم كارتييه، نائب رئيس مجلس الإدارة لمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند وأوروبا وأوقيانوسيا، ورئيس منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والهند وأوقيانوسيا في «نيسان موتور»: «مكّنتنا الأهداف المدرجة في استراتيجيتنا الأوسع من شقّ طريق واضح نحو تعزيز التنوع والشمول ليس فقط في شركتنا وإنما في كامل المنظومة.

فنظراً لأن النساء يؤثرن حالياً على 80% من قرارات شراء السيارات، أصبحن يمثلن قاعدة عملاء متنامية في المنطقة والعالم. بالمقابل، وترى 3 من كل 4 نساء أن شركات السيارات لا تلبي احتياجاتهن، ما يدعونا إلى الاستمرار في تعزيز نهجنا من خلال مبادرات وبرامج جديدة. وقد كان لمساعينا إلى الآن تأثير إيجابي واضح على قدرتنا على الوصول إلى مزيد من النساء من خلال تلبية احتياجات عملائنا من النساء».

وستنظم «نيسان» بالتزامن مع إطلاق منصة SheShares جلسات نقاش فصلية مصممة لتعزيز التواصل بين الموظفات في أنحاء المنطقة وقيادات السوق الذي يعملن فيه. وستوفر هذه الجلسات التي تحمل اسم «حلقات التنوع والشمول» صوتاً للنساء، من خلال تقديم منصة لهنّ يمكنهنّ من خلالها التواصل بشكل صريح مع فريق القيادة.

ثقافة الاحترام

وقالت رائدة الصرايرة، مديرة الاتصالات في شركة «نيسان» في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط والمحيط الهندي ورئيسة لجنة المرأة في «نيسان»: ستعمل منصة SheShares خلال الأشهر المقبلة على تعزيز ثقافة الاحترام في «نيسان»، والتي تعدّ من قيم استراتيجية Nissan Way الرئيسية وأحد الجوانب الأساسية للتنوع. لقد شهدنا على المستوى الإقليمي مبادرات مماثلة تدعم مساهمات الأشخاص بتعدّد خلفياتهم، وتؤدي دوراً مهماً في تمكين الابتكار وزيادة التعاون بين الموظفين. كما تسهم هذه المبادرات إلى جانب تأثيرها على ثقافتنا الداخلية، في التأكيد على أهمية تطبيق استراتيجية تنوّع وشمول متينة، تعزّز تمثيل النساء في قطاعنا.

طباعة Email