«جنرال موتورز الشرق الأوسط» تعلن استراتيجية 2021

أعلنت «جنرال موتورز الشرق الأوسط» عن استراتيجية الأعمال والنمو الإقليمية لسنة 2021 وما بعدها، معزّزة بذلك مكانة المنطقة كجزء أساسي من ماضي وحاضر ومستقبل الشركة ضمن توجّهها الريادي نحو تحقيق أهدافها الحالية والمستقبلية بقطاع التنقّل.

وتتميّز ’جنرال موتورز‘ بكونها مستمرة في إحداث ثورة في عالم السيارات عبر تغيير وجه قطاع التنقّل، وذلك مع مضيّها بمسيرتها نحو تحقيق رؤيتها التي تسعى من خلالها للوصول إلى صفر حوادث وصفر انبعاثات وصفر ازدحام مروري، بينما في الوقت ذاته الاستمرار بتطوير وتعزيز التزاماتها في مجالي الشاحنات والمركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات (SUV).

وضمن هذا الإطار، سوف تركّز ’جنرال موتورز الشرق الأوسط‘ على عاملين أساسيين ضمن استراتيجيتها، الأول يتمثّل بتطوير مجال أعمالها الرئيسي القائم على توفير سيارات وشاحنات ومركبات SUV عالمية المستوى، فيما يقوم الثاني على تسريع العمل ببرنامج التنقّل المستقبلي وبالأخص في مجال جعل المركبات كهربائية ومتمتّعة بميّزة القيادة الذاتية وقدرات الاتصال المتطوّرة.

وأبرز معالم استراتيجية التنقّل المستقبلي للعام 2021 من ’جنرال موتورز الشرق الأوسط‘ هي المركبة الكهربائية متعدّدة الاستعمالات (EUV) الكهربائية بالكامل والجديدة كلّياً والتي تحمل اسم ’شفروليه بولت EUV‘.

وباعتمادها هذا التوجّه البارع متعدّد المحاور نحو حلول التنقّل الحالية والمستقبلية، تسعى ’جنرال موتورز‘ للدفع باستراتيجية النمو المؤسّسي على الصعيد الإقليمي كي تعزّز ريادتها لفئتين استراتيجيتين في سوق المركبات هما فئة الشاحنات وفئة المركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات (SUV)، بينما تتابع الابتكار والتطوير كي تتمتّع بالمرونة المستقبلية والقدرة على مواجهة التحدّيات والمشكلات التي قد تواجهها. ومن خلال طرح تقنيات عالمية المستوى بما في ذلك المجموعة المتنوّعة من الطرازات الكهربائية بالكامل، وتركيزها على إعادة تصوُّر تجربة العملاء أكان خارج أم داخل المركبة، فإن ’جنرال موتورز‘ تهدف بذلك إلى قيادة قطاع السيارات بقوّة في الفترة القادمة.

وقال لؤي الشرفاء، الرئيس والمدير التنفيذي لدى ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘: إننا نتواجد في هذه المنطقة منذ 90 عام، لكننا نخطّط أيضاً لأن نكون روّاداً على مدى السنوات الـ90 القادمة. فشركة ’جنرال موتورز‘ تتميّز بكونها تشهد تطوّراً من ناحية الحجم والنطاق والقدرات بشكل غير مسبوق، سواءً على الصعيد الدولي أو الإقليمي. ونحن بالأساس نحتل موقعاً ريادياً في مجال أعمالنا الرئيسية التي تتمحور دوماً حول صنع مركبات استثنائية تتلاءم مع حياة عملائنا. أما الفرصة التي تنتظرنا مع تطلّعنا نحو المستقبل فتتمثّل بترجمة هذا النجاح كي ينطبق على المركبات الكهربائية أيضاً. ومع الكشف عن ’شفروليه بولت EUV‘، نكون بذلك نخطو خطوة بارزة أخرى نحو تحقيق هذا الهدف.

وأضاف: في الوقت الذي نركّز على تعزيز وتنمية أعمالنا الأساسية، نعمل أيضاً وبجهد حثيث على التطوير أكثر للمستقبل. وتأتي ’بولت EUV‘ مع الإعلان مؤخراً عن منتجات بارزة أخرى بما فيها شاحنة ’جي إم سي هامر EV‘ الفائقة التي سيجري طرحها في المنطقة العام القادم، إضافة للإعلان عن إطلاق OnStar التي تُعتبَر علامتنا التجارية الرائدة في مجال الاتصال والأمان بالمركبات وتشكّل تقنية بارزة مغيِّرة لقواعد اللعبة، والتي ستصبح متاحة في المنطقة بوقت قريب جداً ومتوفرة في مجموعة طرازات علاماتنا التجارية مثل ’كاديلاك‘ و’شفروليه‘ و’جي إم سي‘."

وأعلنت ’جنرال موتورز‘ في ديسمبر 2020 عن استثمار بقيمة 27 مليار دولار في مجال المركبات ذاتية القيادة والمركبات الكهربائية، بالإضافة إلى خطّة لإطلاق 30 مركبة كهربائية (EV) جديدة على الصعيد الدولي بحلول سنة 2025. وبعد أسابيع قليلة على هذا، تفي الآن ’جنرال موتورز‘ بوعدها في الشرق الأوسط عبر الكشف عن مركبة ’شفروليه بولت EUV‘ الجديدة كلّياً التي تُعدّ أول مركبة SUV كهربائية بالكامل من ’شفروليه‘، وهي تُضفي المزيد من الديناميكية إلى المجموعة المتميّزة من الطرازات لدى العلامة التجارية والحائزة على عدّة جوائز راقية. كما تتميّز بكونها ترتكز على ما يحبّه العملاء في سيارة ’بولت EV‘ وترتقي بها لمستويات أعلى عبر تصميم يتألّق بأبعاد مشابهة لمركبات الـSUV.

وتستمدّ ’بولت EUV‘ طاقتها من تقنية الدفع المثبَتة بالبطارية والتي جعلت المركبات الكهربائية متاحة على نطاق أوسع، وهي تتمتّع بمدى مسافة يصل إلى 1402 كيلومتر، ما يعني أنها بحاجة لإعادة شحن بنمط يشبه الفترات المطلوبة لإعادة تعبئة السيارات الأخرى والتي تعمل بالوقود. ومن شأن التطوّرات الحاصلة في تقنية البطاريات أن يشير بوضوح إلى أن ’بولت EUV‘ وكل باقي المركبات الكهربائية (EV) المستقبلية من ’جنرال موتورز‘ ستكون عملية جداً للاستعمال اليومي.

من جهتها، قالت كيلي ماكدونالد، الرئيس التنفيذي للتسويق في ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘: "مع احتفائنا هذه السنة بمجموعتنا القوية المتميّزة من المركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات، يسرّنا أيضاً الترحيب بأول مركبة كهربائية متعدّدة الاستعمالات ضمن عائلة طرازاتنا المتوفرة إقليمياً. فنحن نشهد على الدوام مستويات عالية من الطلب بين أوساط العملاء في الشرق الأوسط على مركبات الـSUV، وكروّاد في هذا المجال، من الطبيعي إذاً أن نجلب مركبة SUV كهربائية إلى المنطقة. فشركة ’جنرال موتورز‘ تخطّط لمستقبل يكون كهربائياً بالكامل ونريد للجميع أن يكونوا جزءً أساسياً من هذا التوجّه. ونحن نتيح مع ’شفروليه بولت EUV‘ الجديدة كلّياً خياراً جديداً نضمن من خلاله توافر مركبة كهربائية (EV) ملائمة لجميع الناس وتتماشى مع كل أساليب الحياة."

وتتمتّع ’جنرال موتورز‘ بتاريخ غني بالنجاحات في إطلاق مركبات عالمية المستوى، وسوف تتابع الاستثمار في عدد من القطاعات الأساسية عالية الأداء خلال 2021. وهي حالياً تحتل موقعاً متقدّماً بين اللاعبين الخمسة الأوائل ضمن فئة المركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات المُدمجة في أكبر ثلاثة أسواق هي الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية والكويت، ويقود هذا الأمر إطلاق طرازات أساسية مثل ’شفروليه كابتيفا‘ التي كسرت الأرقام القياسية لدى ’جنرال موتورز‘ مع تسجيل نمو نسبته 171 بالمئة.

وتحتل ’جنرال موتورز‘ موقع الريادة في السعودية ضمن فئة المركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات كاملة الحجم، ولقد عزّزت موقعها أكثر على الصعيد الإقليمي مع إطلاق ’شفروليه تاهو‘ و’جي إم سي يوكون‘ و’كاديلاك إسكاليد‘ للعام 2021. وبعد 60 يوماً فقط من إطلاقها، تُظهِر أرقام المبيعات أداءً قوياً مع طلب كبير على المركبات الثلاث بحيث يفوق أعداد المركبات المتوفرة للبيع. وتتميّز هذه المركبات الرياضية متعدّدة الاستعمالات كاملة الحجم بكونها تستقطب الشريحة الشبابية إلى العلامات التجارية المنضوية تحت مظلّتها، خصوصاً وأنه قد جرى صنعها مع الأخذ بالاعتبار المعلومات التي تم الحصول عليها من المنطقة أكثر من أي وقت مضى، ويشمل هذا قرار صنع فئة تجهيزات Z71 لمركبة ’شفروليه تاهو‘ وفئة تجهيزات AT4 لمركبة ’جي إم سي يوكون‘ واعتبارها طرازات بحد ذاتها.

أما ساجد صبيح، المدير العام للعمليات التجارية في أفريقيا والشرق الأوسط، فقال: لقد أظهرنا بقوّة كيفية التمكّن من تحقيق الريادة بهذه الفئة، ونحن نتمتّع بموقع فريد يتيح لنا فرصة دفع هذا النجاح إلى مستويات أعلى في 2021 عبر المجموعة القوية من الطرازات المتوافرة لدينا ضمن عائلات ’شفروليه‘ و’جي إم سي‘ و’كاديلاك‘. وعلى الرغم من الرياح المعاكسة القوية التي عصفت بالأسواق بسبب جائحة ’كوفيد - 19‘، إلا إننا نحافظ على موقع بارز من الناحية التجارية، وفي الواقع، احتفلنا منذ فترة قصيرة جداً ببيع المركبة رقم 2 مليون منذ العام 2000، وهو إنجاز نعتزّ كثيراً بتحقيقه بشكل خاص. والجدير ذكره أن المركبة 2 مليون التي تم بيعها هي ’شفروليه كابتيفا‘ التي تُعدّ واحدة من أكثر مركباتنا الـSUV نجاحاً خلال سنة 2020. وأؤكّد أننا سنتابع الاستماع لعملائنا وفهم متطلّباتهم والعمل على توفير مركبات تتميّز بكونها تلائم وتلبّي احتياجاتهم اليوم وغداً وما بعد هذا."

وعلى مدى القرن الماضي من الزمن، تألّقت ’جنرال موتورز‘ في الابتكارات بمجمل قطاع السيارات حيث غيّرت طريقة التنقّل في العالم، وهي تنشيط ضمن كامل مجالات التنقّل المستقبلي الأساسية، بما في ذلك القيادة الذاتية والمركبات الكهربائية والاتصالات، مما يشير إلى تمتّعها بالطموح والمهارات والتقنيات لإعادة صياغة قطاع التنقّل وإيجاد الحلول للتحدّيات التي تواجه المجتمعات.

وتزامناً مع الإعلان عن ’شفروليه بولت EUV‘، أعلنت ’جنرال موتورز‘ أيضاً عن تقنيتها OnStar الرائدة للسلامة والأمان في المركبات والتي سيتم إطلاقها في أسواق مختارة من مجلس التعاون الخليجي قريباً، حيث ستتوفر هذه التقنية في معظم مركبات ’شفروليه‘ و’جي إم سي‘ و’كاديلاك‘ لتقود بذلك ’جنرال موتورز‘ التوجّه نحو اعتماد السيارات المتصلة، مما يضمن قيادة العملاء لمركبات قادرة على حمايتهم من المخاطر وتمكينهم من التواصل مع العالم حولهم. وبفضل باقة من التطويرات في مجالي الجودة والتقنيات وفي ظل التفاعل مع العنصر البشري، فإن OnStar سترتقي بتجربة ملكية المشترِكين الذين سيكون بمقدورهم التمتّع براحة البال والثقة أكثر من السابق.

وحول هذا الموضوع، قال غاري د. وست، المدير العام لـOnStar وحلول التنقّل المستقبلية في ’جنرال موتورز أفريقيا والشرق الأوسط‘: "إن تلاقي تقنيات الدفع الكهربائي بالكامل والاتصالات المتطوّرة في هذه المركبات هو شهادة على كيفية عملنا لتحقيق رؤيتنا بالوصول إلى عالم يتميّز بصفر حوادث وصفر انبعاثات وصفر ازدحام مروري وجعل هذا الأمر واقعاً فعلياً، ليس فقط في الولايات المتحدة الأمريكية، بل هنا أيضاً في الشرق الأوسط. ومع خبرة تزيد عن 20 سنة بمجال خدمات السيارات المتصلة، تعيد ’جنرال موتورز‘ تصوُّر تجربة العملاء داخل المركبة وخارجها على حد سواء."

وسوف تتابع ’جنرال موتورز‘ الاستثمار وتعزيز منتجاتها الأساسية العاملة بالوقود عبر اعتماد توجّه واضح للعام 2021، بينما تسعى أيضاً لتمتين الأسس التي سترتكز عليها الموجة التالية من التقنيات. ومع مرور قطاع السيارات بمنعطف تغييري أساسي، فإن ’جنرال موتورز‘ تتميّز بكونها تتمتّع بالرغبة والمهارات والخبرات والقدرات لتغيير وجه قطاع التنقّل في المستقبل القادم.

طباعة Email