هيونداي تكشف النقاب عن مركبة ذاتية الحركة

كشفت مجموعة هيونداي موتور أمس الأربعاء النقاب عن أول مركبة قادرة على الحركة ذاتيا "من دون عنصر بشري"، حيث تسعى جاهدة للتحول إلى مزود لحلول التنقل المستقبلية.

وأفادت هيونداي في بيان بأن الروبوت المتحول الذكي ذاتي الحركة أو روبوت "تايجر"، مصمم ليعمل كمركبة رباعية الدفع أو آلة متحركة بأربعة أرجل للمشاركة في أنشطة الاستكشاف العلمي وتوصيل مجموعات الطوارئ الطبية وتوصيل المنتجات إلى المناطق التي يتعذر الوصول إليها.

وقالت الشركة إن المركبة التي تحمل اسم المشروع إكس-1، تم تطويرها من قبل وحدة "New Horizons Studio" التابعة لهيونداي، والتي تركز على تطوير حلول التنقل المطلق بالشراكة مع شركة برمجيات التصميم الهندسي "أوتودسك" (Autodesk)، وشركة استشارات التصميم "ساندبرغ-فيرار" (Sundberg-Ferar) الأمريكيتين.

"المركبات مثل روبوت تايجر والتكنولوجيا المستخدمة لصنعها، تمنحنا فرصة لتوسيع مخيلتنا. ونحن نبحث حاليا في سبل إعادة التفكير في تصميم المركبة وتطويرها وإعادة تحديد مستقبل النقل والتنقل"، وفقا لما ذكره جون سوه، رئيس وحدة الشركة الكورية التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها في البيان.

وقد كشفت هيونداي النقاب عن مركبة "إليفيت" (Elevate) أول مركبة تنقل مطلق قادرة على المشي بأرجل متحركة، في عرض الإلكترونيات الاستهلاكية للعام 2019.

وقال البيان إن كل من روبوت تايجر ومركبة إليفيت يجمعان بين تقنيات الحركة الآلية والعجلات، ما يسمح لهما باجتياز التضاريس الصعبة، على نحو يتجاوز قدرات أكثر المركبات قدرة على الحركة على الطرق الوعرة، وفق "يونهاب".

كلمات دالة:
  • التكنولوجيا ،
  • هيونداي،
  • تايجر
طباعة Email