«جلف كرافت» توقع عقد شراكة مع معهد دبي للتصميم والابتكار

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «جلف كرافت»، الشركة العالمية في صناعة اليخوت والقوارب، عن تعاونها مع معهد دبي للتصميم والابتكار، وذلك في إطار التزامها المستمر بترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة كمركز عالمي متميز لليخوت.

«جلف كرافت» وبالتعاون مع معهد دبي للتصميم والابتكار، سيقومان بتقديم مشروع مصمم خصيصاً لتدريسه على مدار الفصل الدراسي لخريف 2022 والمخصص لمجموعة من الطلاب الموهوبين في عامهم الدراسي الثاني والثالث والرابع والذي يعتبر تحدياً تعليمياً جديداً ومثيراً بعنوان «ابتكر علامة تجارية استراتيجية جديدة وإبداعات تصميمية لشركة جلف كرافت».

وسيتخذ هذا الفصل الدراسي منهجاً مفتوحاً، مما يسمح للطلاب باكتشاف موضوعاتهم الخاصة ضمن إطار العمل الواسع لعمليات شركة «جلف كرافت» المتكاملة والذي يشمل كل خطوة من خطوات عملية الإنتاج بدءاً من تصور وابتكار المفهوم والتصميم إلى عملية التنفيذ الهندسي وصولاً إلى مرحلة الإنتاج النهائي، وذلك بهدف الحصول على وجهات نظر جديدة وغير مسبوقة من عدد من المصممين اللامعين الواعدين.

يهدف معهد دبي للتصميم والابتكار، الذي استقبل أول فصل دراسي من الطلاب في عام 2018، إلى تنشئة وتدريب ورعاية الجيل الجديد من المصممين، عبر منهاج تدريسي معد خصيصاً لتمكين الطلاب من تكوين رحلتهم الدراسية الخاصة بهم التي تمتد على مدار أربع سنوات، للحصول على شهادة بكالوريوس متعددة المسارات في مجال التصميم، وهي الأولى من نوعها على صعيد المنطقة، مع خيار التركيز على أربعة مسارات تخصص هي: تصميم المنتجات وتصميم الوسائط المتعددة وتصميم الأزياء، والإدارة الاستراتيجية للتصميم.

تتم الدراسة العملية في معهد دبي للتصميم والابتكار، ومقره في حي دبي للتصميم، ابتداءً بتعريف الطلاب بالتفكير التصميمي، وعملية التصميم، كنظم أو أطر عمل. وتختتم بسلسلة من المشاريع التي تتراوح في درجة الفكر التجريدي ومستوى التعقيد والتركيز.

يدير الفصل الدراسي إلمار شولر، وهو خبير دولي وأستاذ مساعد في مجال الإدارة الاستراتيجية للتصميم في المعهد، والنائب السابق لرئيس جوائز «ريد دوت للتصميم» (Red Dot Design Award)، ويهدف إلى تطوير وصقل مهارات الطلاب في البحث والتطوير، والتصميم، والتسويق والمبيعات، والاتصالات. وتستمر الفصول الدراسية بين شهري سبتمبر وديسمبر، وتشمل جولة في حوض بناء السفن لتصنيع اليخوت والقوارب التابع لشركة «جلف كرافت»، وعروضاً تقديمية تقوم لجنة من الخبراء في «جلف كرافت» بتقييمها والحكم عليها، فضلاً عن تنظيم زيارة إلى مركز تجربة «جلف كرافت» المذهل في دبي.

وستتمحور المرحلة الأخيرة من المشروع حول العروض التقديمية للطلاب، إذ ستتاح لهم الفرصة لمناقشة ما تعلموه وعرض تصاميم محاكاة ثنائية وثلاثية الأبعاد.

وفي هذا السياق، قالت عبير الشعالي، نائب العضو المنتدب في شركة «جلف كرافت»: «لطالما كان الابتكار والتصميم وتمكين الجيل الجديد من مصممي ومصنعي اليخوت شغفاً كبيراً بالنسبة لشركة «جلف كرافت»، الأمر الذي دفعنا للتعاون مع معهد دبي للتصميم والابتكار، لمشاركة قيمه ورؤيته وتبادل المعرفة والخبرات مع المواهب الصاعدة في مجال التصميم».

«إن الحفاظ على سمعتنا العالمية المتميزة التي عملنا جاهدين لاكتسابها تتطلب منا البحث المستمر عن المواهب ذات المستوى العالمي، ويشاركنا معهد دبي للتصميم والابتكار هذا النهج عندما يتعلق الأمر بالارتقاء بالمعايير في ابتكار التصاميم. ويشرفنا أن نتعاون مع المعهد وأن نوفر للجيل القادم تجربة متكاملة وآسرة. إن العنصر الأكثر أهمية بالنسبة لنا هو مقدار الشغف والالتزام الذي يظهره كل فرد، ونحن فخورون بتقديم فرص نمو متساوية للجميع وتعزيز وصقل مواهبهم. إننا نتطلع قدماً إلى رؤية النتائج التي سيثمر عنها هذا المشروع المشترك الهادف»، أضافت عبير الشعالي.

من جانبه، قال شولر، أستاذ مساعد في مجال الإدارة الاستراتيجية للتصميم في معهد دبي للتصميم والابتكار: «تجسد اتفاقيات الشراكة والتعاون مع شركات تتمتع بفكر متطور ومتقدم مثل «جلف كرافت»، تجارب تعليمية قيمة للغاية لطلابنا، فمن خلال العمل الوثيق مع هذه الشركات في مشاريع عملية على غرار هذا المشروع، يمكنهم فهم كيفية عمل استراتيجيات التصميم والابتكار بشكل أفضل على أرض الواقع وفي سياق الأعمال العالمية وريادة الأعمال».

وأضاف: «إن الطلاب سعداء ومتحمسون لنيلهم هذه الفرصة للعمل في مثل هذا القطاع الرائع، حيث يحظى فيه الابتكار والتصميم بمكانة بالغة الأهمية. لقد كان شغف عبير الشعالي بتشجيع وتمكين الجيل القادم دافعاً محفزاً لتوفير منصة جديدة تتيح لطلابنا تجربة مهنية عملية. إن الابتكار لا يتعلق فقط بالتصميم أو التكنولوجيا، بل بكيفية التعامل مع تحديات الأعمال وتحديد فرص النمو وخلق القيمة، وهذا ما يميز علامة «جلف كرافت» التجارية عن غيرها من العلامات الأخرى».

تعد «جلف كرافت» شركة متكاملة لتصنيع اليخوت والقوارب وتدير منشأتي إنتاج في أم القيوين وجزر المالديف. ورسخت الشركة سمعة عالمية طيبة في تسليم يخوت وقوارب عالية الجودة والأداء أهلتها لحصد العديد من الجوائز على مدار العقود الأربعة الماضية.

طباعة Email