اتفاق لزيادة صادرات الغاز بين مصر وإسرائيل والاتحاد الأوروبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت كل من مصر والاتحاد الأوروبي وإسرائيل مذكرة تفاهم لزيادة صادرات الغاز إلى الاتحاد الأوروبي، بهدف إمداد أوروبا بالغاز الإسرائيلي عبر محطات الإسالة المصرية في إدكو ودمياط.

جاء توقيع مذكرة التفاهم على هامش الاجتماع الوزاري السابع لمنتدى غاز شرق المتوسط الذي يعقد في القاهرة الأربعاء. وفقا لسكاي نيوز.

تسعى أوروبا لسد جزء من احتياجاتها من الطاقة عبر امدادات الغاز القادمة من أفريقيا ومنطقة شرق البحر المتوسط لتعويض واردات الغاز الروسي.

وقالت الوزارة الإسرائيلية إن الاتفاق سيسمح لأول مرة بتصدير "كميات كبيرة" من الغاز الإسرائيلي إلى أوروبا.

وتوقع مسؤولون نقل الغاز الإسرائيلي إلى محطات تسييل في مصر ثم شحنه شمالا إلى السوق الأوروبية، بحسب "رويترز".

وأفادت الوزارة الإسرائيلية بأن الاتفاق الإطاري سيوقع بين إسرائيل والاتحاد الأوروبي ومصر.

من جهتها قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إن الاتحاد الأوروبي يتطلع إلى إسرائيل للمساعدة في تقليل اعتماده في الطاقة على روسيا في أعقاب الحرب في أوكرانيا.

وأبلغت فون دير لاين مؤتمرا صحفيا مشتركا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في القدس "نريد تعزيز تعاوننا في الطاقة مع إسرائيل".

وقالت إن الاتحاد الأوروبي المؤلف من 27 دولة هو "أكبر وأهم زبون لروسيا" في إمدادات الطاقة، لكن الحرب حفًزت التكتل على التحول بعيدا عن الوقود الأحفوري الروسي بما يشمل تعزيز واردات الغاز الطبيعي من شرق البحر المتوسط.

وفي اجتماع منفصل مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت الثلاثاء، قال رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي إن بلاده تتطلع أيضا لتقليل اعتمادها على الغاز الروسي بالعمل مع إسرائيل واستغلال "موارد الغاز لشرق البحر المتوسط".

طباعة Email